لوكوموتيف موسكو وسلافيا براج .. أرض حرب بين رونالدو وميسي

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو

موقع سبورت 360 – تشهد الجولة الثالثة من دور المجموعات من دوري ابطال أوروبا صراعاً من نوع خاص بين ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني و غريمه التقليدي كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي.

ميسي يستعد مع البارسا لملاقاة سلافيا براج التشيكي خارج القواعد في الوقت الذي يحضر فيه كريستيانو لموقعة لوكوموتيف موسكو الروسي.

و يسعى رونالدو و ميسي لاستغلال شباك لوكوموتيف و سلافيا براج على الترتيب لإثبات تفوق أحدهما على الآخر في سباق الهداف التاريخي لدوري أبطال أوروبا.

كريستيانو رونالدو

كريستيانو رونالدو

رونالدو على عرش الصدارة

و يتربع صاروخ ماديرا على عرش قائمة هدافي التشامبيونزليج عبر تاريخ المسابقة حيث حفر اسمه في المركز الأول بتسجيل 127 هدفاً في حين يأتي ليونيل ميسي في المركز الثاني في القائمة برصيد 112 هدفاً.

ميسي يسعى لتقليص فارق الـ 15 هدفاً مع رونالدو في الوقت الذي سيحاول فيه كريستيانو تسجيل المزيد من الأهداف لتوسيع الفجوة مع البرغوث الأرجنتيني.

و بشكل إجمالي يعمل ميسي لزيادة رصيده من الأهداف بشكل عام في مسيرته الكروية لمحاولة الاقتراب من رونالدو الذي يملك 701 هدفًا في مسيرته.

ليونيل ميسي

ليونيل ميسي

و نجح ميسي في زيارة شباك الخصوم في 673 مناسبة خلال 829 مباراة فضلاً عن صناعته لـ 275 هدفاً لزملائه في النادي والمنتخب.

أما كريستيانو الذي سجل 3 أهداف في مواجهتين سابقتين ضد الأندية الروسية بمعدل يفوق هدفاً كل 90 دقيقة ، فسجل أهدافه الـ 701 في 975 مباراة بجانب صناعة 219 هدفاً.

ميسي يحتاج هدفاً واحداً في مرمى سلافيا براج

المثير في الأمر أن ميسي يحتاج لزيارة شباك سلافيا براج بهدف واحد فقط للتساوي مع رونالدو ” حال عدم تسجيله أمام لوكوموتيف ” بالوصول إلى 606 هدفاً في مسيرته على مستوى الأندية في المباريات الرسمية في كافة البطولات.

كريستيانو رونالدو

كريستيانو رونالدو

رونالدو أيضاً يرغب في الانتصار في حرب الأندية على ميسي بتوسيع الفارق لأكثر من هدف عبر التسجيل في شباك الفريق الروسي.

رونالدو يتفوق على ميسي أوروبياً

و على صعيد المسابقات الأوروبية سجل ميسي 112 هدفاً بينها 8 ثلاثيات ” هاتريك ” ، و حصل على 12 ركلة جزاء أهدر ثلاثة منها , و امتلك مُعدلاً تهديفياً وصل إلى 0.82 هدف في اللقاء الواحد.

ليونيل ميسي

ليونيل ميسي

أما رونالدو فنجح في تسجيل 128 هدفاً بما في ذلك الهدف الذي سجله في 2005 مع مانشستر يونايتد في التصفيات التأهيلية بمعدل تهديفي يصل إلى 0.75 هدف لكل مباراة ، و وقع على 8 ثلاثيات ، كما حصل على 16 ركلة جزء سجل 13 منها.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة