ليفربول ضد نابولي

موقع سبورت 360 – بدأ نادي ليفربول حملة الدفاع عن لقبه، بسقوطه أمام نابولي الإيطالي، بهدفين دون مقابل، في المباراة التي أقيمت على ملعب سان باولو، ضمن فعاليات الجولة الأولى من دور المجموعات بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وحصل نابولي على أول ثلاث نقاط له بالمجموعة الخامسة، ليحتل المركز الثاني بالتساوي مع المتصدر ريد بول سالزبورج، فيما يظل ليفربول برصيد خالٍ من النقاط، في انتظار إجراء باقي مباريات هذه المرحلة.

وإليكم أبرز الأرقام التي خرجنا بها من اللقاء:

– ليفربول أول فريق حامل للقب دوري أبطال أوروبا يخسر في الجولة الافتتاحية لدور المجموعات.. آخر بطل عرف الهزيمة في مباراة افتتاحية كان ميلان الإيطالي، حين سقط أمام آياكس أمستردام في موسم 1994/1995.

– ليفربول لم يحقق أي انتصار خارج ميدانه في دوري الأبطال خلال دور المجموعات منذ 2017 أمام ماريبور بسبعة أهداف دون رد. (منذ ذلك الوقت خاض 4 مباريات، بواقع 3 هزائم خلال الموسم الماضي، بالإضافة إلى خسارة أمس).

– انتهت أطول سلسلة انتصارات للأندية الإنجليزية أمام نظيرتها الإيطالية في البطولات الأوروبية بعد استمرارها لسبعة مباريات.

– يبقى مانشستر سيتي الفريق الإنجليزي الوحيد الذي استطاع الانتصار على نابولي في إيطاليا في دوري الأبطال.

– نابولي هو أول فريق إيطالي يتغلب على حامل لقب دوري الأبطال في دور المجموعات منذ انتصار يوفنتوس على تشيلسي في 2012 بثلاثة أهداف دون مقابل.

– تجرع يورجن كلوب مرارة الهزيمة للمرة السادسة في آخر 6 زيارات له للملاعب الإيطالية سواء مع بوروسيا دورتموند أو ليفربول، وذلك منذ فوزه الأخير مع أسود الفيستيفالي على أودينيزي عام 2008.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

كلوب: الفار منح نابولي هدية ثمينة أمامنا

علي خليفة 02:54 18/09/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
يورجن كلوب

موقع سبورت 360 – عبر المدرب الألماني يورجن كلوب عن خيبة آمله بسبب منح نابولي ركلة جزاء في الدقائق الأخيرة، وهذا ساهم بنسبة كبيرة في فوزهم على فريقه ليفربول، في المباراة التي جمعتهما مساء الثلاثاء ضمن الجولة الأولى من مجموعات دوري أبطال أوروبا.

وحقق نابولي الفوز على ليفربول بهدفين دون مقابل، حيث جاء الهدف الأول لدريس ميرتينز من ركلة جزاء حصل عليها الفريق جراء سقوط الإسباني خوسيه ماريا كاليخون داخل منطقة الجزاء.

وأثار كاييخون الجدل حول ركلة الجزاء بسبب سقوطه بعد انتشال هندرسون الكرة.

وقال كلوب عقب المباراة “المباراة كانت تساوية ومفتوحة، حصلنا على العديد من الفرص مع الكثير من الهجمات المرتدة، لكننا لم ننهيها جيداً وهذه مشكلتنا، في الشوط الثاني كان الجميع يركض وتم كسر العجاف عن طريق دريس ميرتينز”.

وأضاف “لا أعتقد أن ركلة الجزاء مستحقة، لكن ماذا أستطيع القول ؟، بالنسبة لي لا يوجد عقوبة واضحة على جوردان هندرسون، إلا أننا لا نستطيع تغيير شيء”.

وختم “علينا قبول النتيجة، لقد لعبنا كرة جيدة وسيطرنا على الملعب في بعض اللحظات، لكننا اتخذنا قرارات خاطئة في بعض الأحيان”.

الأكثر مشاهدة

موقع سبورت 360 – اعترف المدرب إرنستو فالفيردي المدير الفني لنادي برشلونة الإسباني، أن فريقه عانى كثيراً خلال مواجهة نادي بوروسيا دورتموند الألماني، في المباراة التي جمعت الفريقين ببطولة دوري أبطال أوروبا.

وتعادل نادي برشلونة مساء اليوم الثلاثاء أمام نادي بوروسيا دورتموند سلبياً، في الجولة الأولى من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا لموسم 2019/20، على ملعب سينغال أيدونا بارك معقل الفريق الألماني.

وتحدث إرنستو فالفيردي عقب المباراة قائلاً: “لقد عانينا كثيرًا، يجب أن ندرك ذلك. كنا نعرف بالفعل أننا سوف نعاني على الرغم من أن بوروسيا دورتموند لم يبدأ المباراة بقوة، إلا أنهم هددونا ببعض الفرص الخطيرة”.

وأضاف “هم أقوياء للغاية على أرضهم، لقد هيمننا ولكننا تعرضنا للخطورة في الكثير من الأوقات، إنهم أقوياء وسريعين للغاية،  ولقد وضعونا في مأزق وهددوا المرمى بثلاثة أو أربعة فرص. بعد ذلك سيطرنا على الملعب مرة أخرى ولكن بدون خطورة تذكر، كما أن كان شتيجن جيداً جداً وكان هذا لحسن حظنا”.

وأكمل حديثه بالقول: “علينا أن نتحسن، ونود أن نستحوذ على الكرة في المباريات ولكننا لم نفعل ذلك أمام دورتموند. رغم ذلك أريد أن أضع كل شيء في سياقه الصحيح، كما يجب القول أن الإصابة التي تعرض لها جوردي ألبا في بداية اللقاء أثرت علينا”.

وبشأن ميسي: “ليو فعل ما بوسعه، فهو لم يتدرب منذ فترة طويلة ولعب دون تحضير كافي للمباراة. كما كانت هذه هي المباراة الأولى الكاملة للويس سواريز منذ عودته من الإصابة”.

الأكثر مشاهدة