الأفضل والأسوأ في مباراة ليفربول وتوتنهام هوتسبير

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – عوض ليفربول خسارته لنهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، بإحرازه اللقب هذه المرة، إثر تغلبه على توتنهام هوستبير بهدفين دون رد، مساء اليوم السبت، في ملعب “متروبوليتانو” بالعاصمة الإسبانية مدريد.

وأحرز محمد صلاح الهدف الأول للفريق الأحمر في الدقيقة الثانية عبر ركلة جزاء، وأضاف ديفوك أوريجي الهدف الثاني في الدقيقة 87 ، ليضع ليفربول خلف ظهره خسارته المباراة النهائية الموسم الماضي أمام ريال مدريد بثلاثة أهداف لهدف.

وكانت المواجهة أشبه بمعركة بدنية، تفوق فيها توتنهام في الشوط الثاني نظراً لسعيه الأكبر لتعويض تأخره بهدف في وقت مبكر للغاية، بينما كان رفاق محمد صلاح أكثر خبرة وثقة ليحسموا الكأس لصالحهم.

الأفضل .. أليسون بيكر:

الأفضل من دون شك كان حارس مرمى ليفربول أليسون بيكر الذي كان حاسماً بدرجة كبيرة اليوم، ولولاه لما خرج ليفربول فائزاً، فنحن نتحدث عن حارس أنقذ فرصاً محققة، كانت كفيلة بقلب الكفة تماماً لصالح توتنهام الذي شن العديد من الهجمات في الربع ساعة الأخيرة.

حارس روما السابق، قام بصد 8 كرات، 3 منها لم يكن ليُلام عليها لو سكنت مرماه، ليستحق عن جدارة واستحقاق، أن يكون الأفضل في هذه المباراة النهائية، ويُنسي جماهير ليفربول الكوارث التي ارتكبها لوريس كاريوس خلال الموسم الماضي.

بعد الحديث عن أليسون، قد نتطرق لأسماء أخرى، وعلى رأسها أندي روبرتسون وجويل ماتيب كما لا يجب أن ننسى العمل الكبير الذي قام به جوردان هيندرسون خاصة في نقطة السخاء البدني.

الأسوأ .. موسى سيسوكو:

في الحقيقة، هناك العديد من اللاعبين الذين لم يقدموا أي شيء يذكر في هذه المباراة، لكن بالنسبة للأسوأ فإنني سأختار موسى سيسوكو الذي عاد ليقدم فصلاً من فصوله الباردة وتسبب في الهدف المبكر الذي تلقاه فريقه عن طريق ركلة جزاء.

إضافته الهجومية شبه معدومة، كما أنه متواضع جداً دفاعياً واخترق في أكثر من مناسبة عن طريق هيندرسون الذي تفوق عليه في مناسبات كثيرة، ليكون الأسوأ على الإطلاق رفقة هاري كين وروبرتو فيرمينو المعذورين، على اعتبار أنهما عادا للتو للمشاركة في المباريات بعد إصابتهما.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

بعد ليفربول .. ترتيب الأندية الأكثر تتويجاً بلقب دوري الأبطال

علي خليفة 01:17 02/06/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – توج ليفربول الإنجليزي بلقب دوري أبطال أوروبا بشكلٍ رسمي ، بعد تحقيقه الفوز على توتنهام هوتسبير بهدفين دون مقابل ، في المباراة النهائية التي أقيمت على أرضية ملعب واندا ميتروبوليتانو.

وحقق ليفربول الفوز على توتنهام بهدفي النجم المصري محمد صلاح في الدقيقة 2 من ركلة جزاء ، ومن ثم ديفوك أوريجي في الدقيقة 87.

وبذلك يحقق ليفربول هذا اللقب للمرة السادسة في تاريخه ، بعد أعوام 1977 و1978 و1981 و1984 و2005.

ويضم جدول ترتيب أكثر الفرق تحقيقاً للقب البطولة ذات الأذنين كل من :

  1. ريال مدريد الإسباني 13 مرة.
  2. آي سي ميلان الإيطالي سبع مرات.
  3. ليفربول الإنجليزي ست مرات.
  4. برشلونة الإسباني وبايرن ميونخ الألماني خمس مرات.
  5. أياكس أمستردام الهولندي أربع مرات.
  6. إنتر ميلان الإيطالي ومانشستر يونايتد الإنجليزي ثلاث مرات.
  7. يوفنتوس الإيطالي وبنفيكا وبورتو البرتغاليين ونوتنجهام فورست الإنجليزي مرتين.
  8. سيلتك الأسكتلندي وهامبورج الألماني وستيوا بوخارست الروماني ومارسيليا الفرنسي وبوروسيا دورتموند الألماني وتشيلسي وأستون فيلا الإنجليزيين وبي أس في أيندهوفن فينورد الهولنديين وريد ستار بلجراد الصربي مرة واحدة.

الأكثر مشاهدة

ليفربول يتوج بلقب دوري أبطال أوروبا منهياً السنوات العجاف

علي خليفة 00:57 02/06/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – توج ليفربول بلقب دوري أبطال أوروبا بشكلٍ رسمي ، بتحقيقه الفوز على توتنهام هوتسبير بهدفين دون مقابل ، في المباراة النهائية التي جمعتهما على أرضية ملعب واندا ميتروبوليتانو في العاصمة الإسبانية مدريد.

وأنهى ليفربول سنوات العجاف دون ألقاب تحت قيادة المدرب الألماني يورجن كلوب ، خصوصاً خلال الموسمين الماضي والحالي بعد خسارته لقب البطولة في نهائي الموسم الماضي أمام ريال مدريد ، وفشله في الوقوف في منصة التتويج بلقب الدوري الإنجليزي على المستوى المحلي أمام مانشستر سيتي.

ولم تكن المباراة كالمتوقع حيث ظهر اللعب التكتيكي بشكلٍ واضح خصوصاً خلال الشوط الأول الذي بدأ بهدفٍ مبكر لليفربول سجله النجم المصري محمد صلاح في الدقيقة الثانية.

وحصل ليفربول على ركلة الجزاء بطريقة مثيرة للجدل رغم اصطدام تسديدة ساديو ماني بصدر موسى سيسوكو في الدقيقة الأولى ، وعدم عودة الحكم سكومينا لتقنية الفيديو “فار”.

ولم يحاول توتنهام تعديل النتيجة في الشوط الأول وكانت هجماته مخيبة ، لكنه حاول تعديل النتيجة في الشوط الثاني.

ووسط محاولات توتنهام للعودة تمكن البديل ديفوك أوريجي من تعزيز تقدم ليفربول بالهدف الثاني في الدقيقة 87.

وبذلك يكون ليفربول قد توج بلقب البطولة ذات الأذنين للمرة السادسة ، ليكون ثالث أكثر المتوجين بها بعد ريال مدريد بـ 13 مرة ، وآي سي ميلان بسبع مرات ، وفك الشراكة مع برشلونة وبايرن ميونخ بخمس ألقاب لكل منهما.

الأكثر مشاهدة