الأرقام توضح أسلوب لعب ليفربول المفاجئ ضد توتنهام

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
getty images

موقع سبورت 360 – انتهى الشوط الأول بتقدم ليفربول بهدفٍ دون مقابل ، في المباراة التي تجمعه مع توتنهام هوتسبير ضمن نهائي دوري أبطال أوروبا الذي يجمعهما على أرضية ملعب واندا ميتروبوليتانو في العاصمة الإسبانية مدريد.

وحصل ليفربول على ركلة جزاء التي تعبر الأسرع في تاريخ نهائيات دوري أبطال أوروبا وذلك بعد 23 ثانية ، إثر تسديدة من ساديو ماني اصطدمت بلاعب توتنهام ، وكان هنالك إثارة بالجدل لأنها لم تلمس يده لكن الحكم سكومينا لم يعد لتقنية الإعادة بالفيديو “فار” ، قبل أن يتقدم النجم المصري محمد صلاح لوضعها في الشباك في الدقيقة الثانية.

أرقام الشوط الأول

وبلغ استحواذ توتنهام على الكرة في الشوط الأول 63 بالمئة مقابل 37 بالمئة لليفربول ، والتسديدات بلغت تسديدتين خارج الخشبات الثلاث للسبيرز ، وثمانية للريدز ومنها تسديدتين بين الخشبات.

وبلغت نسبة التمريرات الصحيحة لليفربول 69 بالمئة – 101 تمريرة صحيحة من أصل 147 تمريرة – بجانب فشل اللاعبين بأي مراوغة ، وفازوا بثمان صراعات هوائية ، وفي الجهة الأخرى بلغت نسبة تمريرات توتنهام الصحيحة 81 بالمئة – 217 تمريرة صحيحة من أصل 168 تمريرة – ، وفازوا مرتين بالكرات الهوائية بجانب ثلاث مراوغات ناجحة.

ليفربول أجبر توتنهام على طريقة لعبه

وكانت طريقة لعب ليفربول مفاجئة في المباراة وعكست التوقعات رغم أنه الفريق الأقوى على الورق ومقارنة بالخبرة بعد وصوله إلى النهائي في الموسم الماضي وتفوقه على منافسه في الصراعات المباشرة وفي الترتيب المحلي داخل إنجلترا.

ومنح ليفربول الكرة لدفاع توتنهام وطبق عليهم خطة الدفاع المتقدم ، وهذا ظهر بنسبة الاستحواذ والفاعلية الأكبر أمام المرمى.

الأكثر مشاهدة

نهائي الأبطال بين ليفربول وتوتنهام

muthafark 1/06/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قراءة ما قبل المواجهة مع مقالات متري حجّار










الأكثر مشاهدة

محمد صلاح ثاني عربي يسجل في نهائي دوري الأبطال

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – قص المصري محمد صلاح، نجم ليفربول، شريط التسجيل في نهائي دوري أبطال أوروبا بين الريدز وتوتنهام هوتسبير، بهدف مبكر من ركلة جزاء بالدقيقة الثانية.

وبهذا الهدف، أصبح محمد صلاح ثاني لاعب عربي يسجل في نهائي دوري الأبطال، بعد الجزائري رابح ماجر، الذي هز الشباك في نهائي 1987.

وسجل ماجر واحداً من بين أجمل الأهداف في تاريخ دوري أبطال أوروبا، في 1987، عندما أحرز هدفاً بالكعب، في المباراة النهائية للمسابقة القارية، التي جمعت حينها فريقه بورتو البرتغالي ببايرن ميونخ الألماني (2/1).

والمثير أن ماجر قدم أداءً جيداً جداً في تلك المباراة، ولم يكتف بتسجيل الهدف الأول، بل صنع هدف الفوز، ليساهم في تتويج فريقه البرتغالي بأولى ألقابه في دوري الأبطال.

الأكثر مشاهدة