فالفيردي : إقالتي واردة بعد هزيمة برشلونة والجماهير فخورة بنا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – اعترف المدرب الإسباني إرنيستو فالفيردي بأن النتيجة التاريخية التي انتهت عليها مباراة برشلونة وليفربول ترعبه كثيراً ، ولا يعرف ما سيحدث بسببها.

وودع برشلونة نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بالخسارة أمام ليفربول برباعية نظيفة في الإياب على ملعب أنفيلد رود ، ليفشل في استغلال فوزه بثلاثية نظيفة في كامب نو.

فالفيردي قال عقب المباراة في تصريحات نقلتها صحيفة “موندو ديبورتيفو” من المؤتمر الصحفي “لا أعرف كيف يمكن أن تؤثر النتيجة عليّ ، هذا ما حدث وأنا من يتحمل المسؤولية ، عندما تتلقى مثل هذه العثرة عليك قضاء عدة أيام صعبة ، الآن علينا إعادة أنفسنا للوضع الطبيعي”.

وأضاف “لا أدري ما حدث ، عندما نظرت إلى مستوى ليفربول أدركت أنهم أفضل فريق في الدوري الإنجليزي ، نحن آسفون لما حدث لأننا نحاول إرضاء الجماهير ، هم فخورون بنا بكل تأكيد ، دائماً ما نفوز وهذه أول خسارة لنا في الأبطال”.

وتطرق المدرب إلى تفاصيل المباراة ، بقوله “عانينا مرة أخرى كما في الموسم الماضي ، لكن المباراتين مختلفتين تقريباً ، تلقينا هدفاً مبكراً وبعد ذلك عدنا وأتيحت لنا عدة فرص للعودة بالنتيجة إلا أننا لم نترجمها لأهداف ، هدف واحد كان يكفينا للتأهل ، سواريز أهدر والجميع كذلك”.

وختم “بعد ذلك ليفربول استغل وسجل ، علينا تهنئتهم على ما قدموه وعلينا التركيز أكثر في مثل هذه المباريات ، لأنك ستعاقب إذا الخصم كان ضاغطاً عليك ويفتك الكرة منك ويصنع الهجمات ، لقد كانوا الأفضل والأنشط والأسرع ، وهذا أخرجنا ذهنياً من اللقاء ، حاولت تغيير مجراه باستبدال لاعبين في خط الوسط إلا أن الهدف الرابع جاء بعد ذلك”.

الأكثر مشاهدة

الأفضل والأسوأ في مباراة ليفربول وبرشلونة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – لم يتوقع أشد المتفائلين أن يخطف ليفربول بطاقة التأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا بهذه السهولة المطلقة ، في 90 دقيقة كاملة لم نشاهد برشلونة إطلاقاً ، وسيناريو روما طُبق بشكلٍ حرفي على أرضية ملعب أنفيلد رود.

وفاز ليفربول على برشلونة بأربعة أهداف دون مقابل على أرضية ملعبه ، ليقصي ليونيل ميسي ورفاقه رغم فوزهم في كامب نو بثلاثية نظيفة ، وبذلك يضرب موعداً مع أياكس أمستردام أو توتنهام هوتسبير في نهائي ملعب واندا ميتروبوليتانو.

وشهدت المباراة النارية تقديم عدداً من اللاعبين مباراة تاريخية ومن ليفربول تحديداً ، بينما حمل برشلونة في طياته عدداً من اللاعبين المخيبين ، ونتحدث أيضاً عن المدربين.

الأفضل : كلوب وأوريجي وفاينالدوم وإلخ

GettyImages-1147625690 (1)

لا نستطيع بصراحة تهميش بعض اللاعبين من صفوف “الريدز” ، لأن كل اللاعبين كانوا رائعين اليوم ، لكن هنالك من كان الأفضل منهم ، وقدم أداءً لافتاً.

يورجن كلوب كما قال المعلق التونسي عصام الشوالي هو المدرب الأفضل في العالم ، سواء فاز على برشلونة أم لا ، لكنه أثبت أحقيته بهذا اللقب.

كلوب قاد ليفربول اليوم لاكتساح برشلونة بالأداء والنتيجة ، لم يرتجف خوفاً بعد ثلاثية الذهاب واقتراب فقدان لقب الدوري الإنجليزي والإصابات التي أبعدت محمد صلاح وروبرتو فيرمينو ونابي كيتا عن المباراة ، وأندري روبرتسون خلالها ، بل أثبت قوة أفكاره الهجومية أمام الضعيف إرنيستو فالفيردي.

بالنسبة للاعبين فإن الثنائي ديفوك أوريجي وجيورجينيو فاينالدوم كانوا الأفضل ، الأول لعب دوراً كبيراً افتقده الفريق في الذهاب من خلال تواجد مهاجم في العمق ، وسجل ثنائية ، بينما دخل الثاني بديلاً وسجل هدفي التأهل.

الأسوأ : فالفيردي وألبا وبوسكيتس

Getty Images

Getty Images

هنا علينا البدء من اللاعبين ، جوردي ألبا قدم أمام ليفربول أسوأ مباراة له مع برشلونة وفي مسيرته الكروية ، جبهة يسرى سيئة للغاية على عكس التوقعات وما حدث في مباراة الذهاب ، عندما كانت اليمنى سيئة واليسرى مرعبة ، لكن اليوم الأمر كان مختلف وسيرجي روبرتو كان رائعاً أمام ساديو ماني في دقائق كثيرة.

ألبا تسبب بالهدفين الأول والثاني ، بأخطاء لا يرتكبها لاعبين صاعدين ، هل هنالك لاعب بحجم الإسباني لا يستطيع التعامل مع الكرات بهذه الطريقة ؟! ، وليس هكذا فقط بل كان سيئاً على الصعيد الهجومي.

سيرجيو بوسكيتس أيضاً لم يكن اليوم في أفضل أحواله ، ولنبدأ بالحديث عن إرنيستو ، هنالك سؤال : لماذا أخرج فيدال بدلاً من إخراج بوسكيتس ؟!.

فالفيردي كما حدث في الموسم الماضي أمام روما لم يستطع منح برشلونة الشخصية اللازمة ، فريق متأخر ويبحث عن التأهل لا يستطيع الوصول إلى المرمى ؟! ، على الأقل قم بتهديد أليسون بيكر.

الأكثر مشاهدة

ليفربول يفجر ملعب أنفيلد بهدف رابع في برشلونة .. فيديو

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – نجح ليفربول بالوصول للهدف الرابع أمام برشلونة ، الذي يؤهله إلى نهائي دوري أبطال أوروبا ، مستغلاً هفوة جديدة من برشلونة.

وحصل ليفربول على ركلة ركنية ، وفي وقت كان دفاع برشلونة متبعثراً نفذها ألكسندر أرنولد بشكلٍ خبيث ، لتذهب إلى ديفوك أوريجي الذي سجل الهدفين الأول والرابع ، تحديداً في الدقيقة .

ويتأهل ليفربول بتقدمه 4-0 على برشلونة ، رغم الخسارة ذهاباً بثلاثية نظيفة.

هدف أوريجي الرابع :

الأكثر مشاهدة