النحس يلاحق دي بروين ليغادر الملعب مصاباً ضد توتنهام

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 ـ تلقى مانشستر سيتي ضربة موجعة في مواجهة توتنهام بخروج نجمه كيفين دي بروين مصاباً بعد مرور 37 دقيقة فقط على انطلاقة اللقاء.

ويستقبل مانشستر سيتي توتنهام على ملعب الاتحاد لحساب الجولة 35 من الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث يحاول رجال بيب جوارديولا ضرب عصفورين بحجر واحد، بالانتقام من السبيرز عقب الهزيمة الأوروبية أمامهم، والخروج من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، وصعوده إلى صدارة الدوري الإنجليزي مؤقتاً على حساب ليفربول.

وشعر النجم البلجيكي بانزعاجات في قدمه اليسرى بعد تسديدة على مرمى توتنهام، ليسقط على الأرض مشيراً إلى عدم قدرته على إكمال المباراة رغم تدخل الطاقم الطبي، ليستجيب بيب جوارديولا سريعاً ويدفع بفرناندينيو مكانه.

وكان دي بروين واحداً من أفضل اللاعبين في الدقائق التي لعبها ضد توتنهام، قبل أن يخرج تاركاً فريقه منتصراً بهدف لصفر، وقعه الشاب فودين في الدقيقة 5.

ويواصل الحظ السيء مطاردة دي بروين، حيث تعتبر هذه هي الإصابة الرابعة له هذا الموسم. إذ غاب عن 15 مباراة بالدوري الإنجليزي، و6 بدوري أبطال أوروبا، كما غاب عن مباراتين في الكأس.

الأكثر مشاهدة

إنتر ميلان يصل إلى اتفاق مع نجم مانشستر سيتي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 ـ أفادت تقارير صحفية إيطالية اليوم الجمعة أن نادي إنتر ميلان الإيطالي تحرك فعلياً من أجل التعاقد مع دانيلو مدافع مانشستر سيتي في الصيف المقبل.

وأفادت “سكاي سبورتس”، و “لا جازيتا ديلو سبورت”، بأن النيرازوري قد فتح محادثات مع ممثلي اللاعب السابق في ريال مدريد.

انضم اللاعب البالغ من العمر (27 عامًا) إلى المان سيتي في صيف عام 2017، مقابل 30 مليون يورو ، وسيريد متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز تعويض هذا المبلغ قدر الإمكان.

ووفقاً لنفس المصدر من الممكن يتوصل الفريقين إلى اتفاق مقابل مبلغ بين 20 إلى 22 مليون يورو لتسهيل انتقال البرازيلي الدولي، الذي لا يزال لديه ثلاث سنوات في عقده.

وتدعي صحيفة “لا جازيتا ديلو سبورت” الإيطالية، أنه وافق بالفعل على عقد مدته أربع سنوات مع إنتر ميلان بقيمة 4 ملايين يورو في الموسم الواحد.

وكان دانيلو لاعباً احتياطياً في خطط بيب جوارديولا منذ قدومه من ريال مدريد هرباً من بنك احتياط ريال مدريد زين الدين زيدان، حيث لعب 20 مباراة فقط هذا الموسم.

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة

هل فعلاً سجل روماريو 1000 هدف في مسيرته ؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

في 20 من شهر مايو لعام 2007، احتفل الأسطورة البرازيلية روماريو بتسجيل الهدف رقم 1000 في مسيرته الاحترافية، وذلك خلال مباراة فريقه فاسكو دا جاما ضد سبورت ريسيفي ضمن منافسات الدوري البرازيلي.

روماريو أحرز ذلك الهدف من علامة الجزاء عند الدقيقة 48، وتوقفت المباراة لبضعة دقائق لكي يحتفل النجم البرازيلي بهذا الإنجاز التاريخي، فقامت عائلته بالنزول إلى الملعب للاحتفال معه، وتم التصفيق له من قبل الجميع، وحاوطه الصحفيين والمصوريين من جميع الجهات.

روماريو صرح عقب تسجيل الهدف “إنه إنجاز رائع جداً أن أصل للهدف رقم 1000 في مسيرتي، لم يسبقني لهذا الإنجاز سوى لاعب واحد”، طبعاً كان يقصد روماريو مواطنه بيليه الذي أحرز 1281 هدف طوال مشواره الكروي.

لكن في حقيقة الأمر، لم يصل روماريو فعلاً للهدف رقم 1000، بل أنه لم يقترب منه أساساً، حيث قام مهاجم برشلونة السابق باحتساب الأهداف المسجلة في فرق الشباب والفئات السنية، كما احتسب أيضاً المباريات الودية مع الأندية، والمباريات الخيرية، وهناك تأكيدات بأنه شمل هذا الرقم أيضاً بعض المباريات التدريبية.

السجلات الرسمية تؤكد أن روماريو أحرز 679 هدف مع جميع الأندية التي لعب بها، بينما أحرز 55 هدفاً مع منتخب بلاده السيليساو، وبالتالي فإنه يملك 734 هدف، وهذا يشمل الأهداف الرسمية وعلى المستوى الاحترافي فقط، وهو المعيار الذي يتم احتساب أهداف جميع اللاعبين بالعالم.

عندما سألوا بيليه عن رأيه بتحقيق روماريو نفس الإنجاز الذي حققه، أجاب حينها “لا أعلم إن كانت جميع أهداف روماريو تم تسجيلها بالمباريات الرسمية، وإن كانت المؤسسات الرسمية المتخصصة بالإحصاءات سوف تعترف بها أم لا، لكن بما أنه مؤمن أنه وصل لهذا العدد، فيجب أن نصدقه، ويتوجب علينا الاحتفال معه بالهدف رقم 1000”.

الغريب في الأمر أن الجميع تعامل حينها مع روماريو على أنه يحاول ادعاء هذا الإنجاز الذي لم يحققه سوى بيليه، لكن في الواقع بيليه أيضاً لم يسجل 1000 هدف خلال مسيرته الاحترافية لو أردنا احتساب المباريات الرسمية فقط.

حتى الآن، لا يوجد أي لاعب في تاريخ كرة القدم “الاحترافية” أحرز 1000 هدف في مشواره الكروي، طبعاً نقصد هنا المباريات الرسمية فقط، فمثلاً لا أحد يكترث لكم هدف سجله كريستيانو رونالدو أو ليونيل ميسي خلال فترة الاستعدادات للموسم، أو عندما كانا يلعبان في فرق الشباب.

بيليه سجل 707 أهداف فقط في المباريات الرسمية مع الأندية ومنتخب البرازيل، أما بقية الأهداف فتم تسجيلها أيضاً في مواجهات ودية غير مدرجة في سجلات الفيفا أو اليويفا أو اتحاد أمريكا الجنوبية، ولا في الاتحاد الوطنية.

في الماضي كان هناك اهتماماً أكبر بالمباريات الودية عما نراه اليوم، وهو السبب الذي جعل البعض يدمج أهداف اللاعبين مع أهدافهم الرسمية، بينما لا نرى شيء كهذا يحدث في العصر الحديث، حتى أننا لا نعرف كم هدف سجل لويس سواريز وروبرت ليفاندوفسكي مثلاً في المباريات الودية، ولا أحد يريد أن يعرف.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية