لماذا لم يحقق الوحدات لقب كأس الاتحاد الآسيوي حتى الآن؟

محمود الحاوي 20:02 13/04/2018
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

لا زال نادي الوحدات عاجزاً عن معانقة لقب كأس الاتحاد الآسيوي والذي يغيب عن نسخته الحالية على أن يعود للمشاركة العام القادم بعد اقترابه من تحقيق لقب الدوري المحلي والذي يحتاج لأربع نقاط من جولاته الثلاث القادمة لضمانه.

الوحدات يعتبر الأكثر مشاركة في البطولة الآسيوية بواقع 10 مشاركات لكنه لم يحقق اللقب بل لم يصل لمباراة النهائي، فما الأسباب التي جعلت من هذه البطولة عقدة للمارد الأخضر؟

ضغط جماهيري

تعتبر البطولة الآسيوية المطلب الأول والأهم لجماهير الوحدات العريضة، الأمر الذي يولد ضغط نفسي هائل على اللاعبين في كل مشاركة لهم فيها، فقبل كل مشاركة يدخل الفريق منافسات البطولة وعين الجماهير ترقب معانقة اللقب حتى يأتي الإخفاق والخروج من نصف النهائي على أبعد تقدير.

تحضير نفسي

السبب السابق يحتاج لتحضير نفسي للاعبي الفريق قبل وأثناء منافسات البطولة، زرع الثقة في نفوس اللاعبين وإيمانهم بقدرتهم على تحقيق اللقب والتعامل مع الضغط الجماهيري بحكمة دون التأثير على مستوى ونتائج الفريق جميعها أمور تحتاج لتكاتف من إدارة النادي والجهاز الفني لتحقيقها، ولا زالت الحاجة ملحة لوجود أخصائي نفسي في أنديتنا ومنتخباتنا العربية فالعامل النفسي له بالغ الأثر على ما سيتحقق من نتائج.

محترفين قادرين على صنع الفارق

بالنظر لما امتلكه الوحدات من أسماء طوال مشاركاته الـ10 السابقة نجد أنه يتقارب بالمستوى مع المرشحين لتحقيق اللقب في كل مشاركة، لكن لمسة الحسم غابت عن الفريق بغياب اللاعب الهداف القادر على صنع الفارق، وعلى إدارة النادي العمل من الآن على ملف محترفي الفريق الموسم المقبل.

وإذا قررت إدارة الوحدات الإكتفاء بحمزة الدردور وفهد اليوسف وضم بهاء فيصل مجدداً فعليها تأمين الخط الخلفي للفريق بمدافع صلب وتعزيز خط الوسط بصانع ألعاب مميز لضمان وصول كرات أكثر لمهاجمي الفريق.

منذ أول مشاركة للوحدات في كأس الاتحاد الآسيوي تعاقب على تدريبه مدربين كبار ولا تبدو مشكلة الفريق بالمدرب إن لم تعالج إدارة النادي الأسباب سابقة الذكر.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة