لاعبو الأهلي المصري

سبورت 360– كشفت تقارير صحفية سعودية عن تفاصيل أزمة انتقال المغربي وليد أزارو، مهاجم الأهلي المصري إلى نادي الاتفاق السعودي خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية.

وكانت تقارير صحفية سعودية، أشارت مؤخرا إلى رغبة نادي الاتفاق السعودي في ضم أزارو تزامنًا مع رغبته في فسخ تعاقده مع النادي الأهلي المصري بسبب ابتعاده عن التشكيلة الأساسية تحت قيادة المدرب السويسري رينيه فايلر.

أزمة انتقال أزارو

وحسب صحيفة “الرياضية” السعودية، فإن الاتفاق كان توصل لاتفاق مع وكيل أزارو على ضمه لمدة 6 أشهر على سبيل الإعارة مقابل نصف مليون يورو، لكن الإدارة فوجئت بعدها بتراجع الوكيل وإصراره الحصول على مليون و200 ألف يورو، وهو ما أدى لتعطيل المفاوضات بين الطرفين.

وأوضحت أن السبب الثاني في عرقلة الصفقة هو المهاجم السنغالي سليمان دوكارا، لاعب الاتفاق ورفضه فسخ تعاقده بالتراضي مع الإدارة وإصراره الحصول على مستحقاته كاملة أو إحضار عرض جديد يُوفر له نفس الراتب الذي يحصل عليه مع الاتفاق كي يوافق على الرحيل.

وترغب إدارة الاتفاق في التخلص من المهاجم السنغالي لتوفير مبلغ أزارو ليتم التعاقد معه قبل انتهاء فترة الانتقالات الشتوية الجارية.

ولفتت الصحيفة السعودية الشهيرة إلى أن الاتفاق لم يقدم أي عرض رسمي للأهلي لاستعارة أزارو حتى الآن، مشيرة إلى رغبة اللاعب في فسخ عقده أولًا ومن ثمّ اختيار وجهته المقبلة.

يذكر أن أزارو انضم لصفوف المارد الأحمر في صيف 2017، مقابل 1.50 تقريبًا، قادمًا من الدفاع الحسني الجديدي.

وشارك أزارو مع الأهلي في 89 مباراة بكافة المسابقات، سجل خلالها 41 هدفًا وصنع 16 أخرى.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة