سعودي 360 – تُوج منتخب الأرجنتين بلقب السوبر كلاسيكو في نسخته الثانية بعد الفوز بهدف دون رد على منتخب البرازيل في لقاء شهد حضورًا جماهيريًّا تخطى الـ22 ألف متفرج.

وتعد مواجهات قطبي الكرة العالمية من أهم المواجهات في عالم المستديرة نظرًا للشعبية الجارفة التي يتمتع بها المنتخبان، والإرث الكروي الكبير لهما، خصوصًا أن الفريقين قدما ألمع نجوم الكرة في العالم، بداية من جوهرة البرازيل السوداء بيليه، وأسطورة الأرجنتين دييغو مارادونا انتهاء بأسطورة كرة القدم ميسي.

موسم الرياض يفتح ذراعيه لميسي ويستقبله في جامعة الملك سعود ليواجه البرازيل في كلاسيكو العالم، ويسجل هدف الفوز الوحيد ويتوج منتخب بلاده باللقب الودي، ويرفع الكأس ضاحكًا، فالرياض فأل خير عليه حتى لو كان اللقب وديًّا، لكنه عانق الذهب.

ميسي.. أحد أفضل المواهب التي ركلت كرة القدم.. هو وحدة هذا الزمان الذي جعل المستديرة الساحرة تذهل من سحره.. حتى منتقديه في العلن عشّاق له في السرّ.

يقول البرتغالي لويس فيجو: “بالنسبة لي مشاهدة ميسي هي قمة السعادة”. أما مدربه الأسبق جوارديولا يقول: “يومًا ما سأحكي لأحفادي أني يومًا ما دربت ميسي فهو يعلم ما عليه أن يقوم به، إنه ليس بذلك الشيء الذي يمكن وصفه”.

بينما أسطورة كرة القدم دييجو مارادونا قال: “لقد رأيت اللاعب الذي سيخلفني في الكرة الأرجنتينية هو ميسي

ومع الكم الهائل من الإنجازات والأرقام القياسية التي حققها اللاعب الأول في العالم، إلا أن تحقيق إنجاز مع المنتخب الأرجنتيني يظلّ غصة تحولت فيما بعد إلى عقدة، فلم يتمكن من رفع أي كأس مع التانجو طيلة مسيرته رغم مشاركاته اللامحدودة.

الظهور الأول لميسي

وكان ميسي قد لعب البارحة أول مباراة في صفوف منتخب بلاده منذ أن طرد في مباراة المركزين الثالث والرابع في بطولة كأس الأمم الأميركية الجنوبية (كوبا أميركا) في 7 يوليو الماضي، وذلك بعد أن تم إيقافه ثلاثة أشهر بعد اتهامه الاتحاد القاري بالفساد.

وسجل ليونيل ميسي الهدف رقم 172 للمنتخب الأرجنتيني في شباك المنتخب البرازيلي في تاريخ مواجهات الفريقين.

وتمكن المنتخب الأرجنتيني بعد فوزه على البرازيل من تحقيق خامس انتصاراته في المملكة.

وبعد فوز المنتخب الأرجنتيني، تمكن راقصو التانجو من تحقيق الفوز على البرازيل في 43 مباراة، ليحقق راقصو التانجو نفس رصيد منتخب البرازيل في الفوز على الأرجنتين في عدد المباريات.

بعد المباراة

وقال ميسي في حديثه لوسائل الإعلام بعد المباراة:” قدمنا مباراة مميزة استحقينا من خلالها الفوز، خصوصاً في الشوط الثاني الذي كان مميزاً من جانبنا”.
وأضاف ميسي:” على الصعيد الشخصي راضي عن ادائي في المباراة تحركت وركضت كثيراً وبشكل ممتاز خلال مجريات المباراة، كما أن الفريق بشكل عام ظهر بشكل منظم في خط الدفاع وقدم مباراة رائعة.
وبين قائد المنتخب الأرجنتيني أن الفوز منحهم راحة نفسية ونظرة إيجابية للمستقبل.

أرقام ميسي مع التانجو

وأنهى الأرجنتيني ليونيل ميسي عقدة التسجيل في شباك البرازيل التي استمرت 2715 يومًا، بهدفه أمس ، ومنذ 10 يونيو 2012 لم يستطع ميسي من الوصول إلى مرمى المنتخب البرازيلي على الرغم من مشاركته في أربع مباريات جمعت المنتخبين على المستوى الرسمي والودي.

ورفع ميسى أهدافه في مرمى البرازيل إلى 5 سجلها في 11 مباراة، وكانت كلها في مواجهات ودية، إذ لم يسجل في أي مباراة رسمية.

وسجل اللاعب البالغ من العمر 32 عامًا أول أهدافه في البرازيل بتاريخ 17 نوفمبر 2010 خلال المباراة التي جرت على ملعب خليفة في قطر، فيما سجل ثلاثية على ملعب روثرفورد في ولاية نيوجيرسي الأمريكية.

وانتهت المباريات الثلاث التي سجل فيها ميسي بفوز التانجو، إذ كانت الأولى بنتيجة 1ـ صفر، والثانية 4ـ3، إلى جانب مباراة أمس التي انتهت 1ـ صفر.

كما أعاد ميسي منتخب بلاده إلى الفوز على الغريم التقليدي البرازيل بعد غياب دام 889 يومًا.

وتعد مباراة أمس الحادية عشرة لميسي أمام البرازيل، انتهت أربع منها بالانتصار، مقابل الخسارة ست مرات، فيما حضر التعادل مرة واحدة.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة