سعودي 360 – تلقي نادي أوراوا ريد دياموند الياباني، عدة ضربات موجعة قبل الصدام المرتقب أمام الهلال السعودي في نهائي دوري ابطال اسيا.

ويستضيف الهلال نظيره الياباني أوراوا على ملعب جامعة الملك سعود بالعاصمة السعودية، الرياض في الـ9 من نوفمبر (تشرين الثاني) الحالي على أن يحل ضيفاً إياباً في الـ24 من الشهر ذاته .

ويستعرض “سعودي 360 ” ظروف الفريقين والاصابات والغيابات والتي تصب كلها في مصلحة نادي الهلال وتجعل الطريق ممهدة للتويج بدوري ابطال اسيا.

واصل فريق أوراوا ريد دياموندز الياباني صيامه عن الفوز محليا للمباراة الثالثة على التوالي، بخسارته من كاشيما إنتلرز “صفر ـ 1 “، في آخر مواجهاته قبل ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم أمام الهلال.

2-         طُرِد تسويوشي أوتسوكي، مدرب أوراوا، في الدقيقة 84 من المباراة، المنتمية إلى الجولة 30 من الدوري الياباني الممتاز، لدفعه على الخط ريوتانا ناجاكي لاعب كاشيما إنتلرز، بعد احتكاك بين الأخير وإويرتون لاعب المنافس، وغرم اتحاد الكرة، مدرب أوراوا مبلغ مليون ين ياباني.

3-         يعود آخر فوز محلي لأوراوا إلى 6 أكتوبر الماضي على شيميزو إس بالس 2ـ1، تعرض بعده إلى خسارتين وتعادل، ليحل تاسعاً في الترتيب، برصيد 36 نقطة، بعد 31 مباراة.

4-         أوراوا بات مهددًا بالهبوط لأنه يحتل المركز التاسع برصيد 36 نقطة متقدمًا عن المراكز الهابطة بـ 5 نقاط لكنه لعب مباراتين أكثر من الفريق المهددة بالهبوط وبالتالي في حالة الخسارة بهما سيظل في دائرة الهبوط فلم يفز سوى في لقاء وحيد خلال آخر 10 مواجهات.

5-         يفتقد أوراوا أكثر من لاعب ضد الهلال مثل الحارس نيشيكاوا بسبب تراكم البطاقات، ويوكي موتو بسبب للإصابة في الكتف وتاكويا أوكي لإصابة في الكاحل تتطلب راحته لمدة 3 أسابيع على الأقل.

6-         اقترب محمد كنو مهاجم الهلال، من إنهاء برنامجه التأهيلي، والدخول في التدريبات الجماعية للفريق وهو من الاعمدة الرئيسية التي يبني عليها مدرب الهلال خطته.

7-         الروماني رازفان لوشيسكو؛ المدير الفني للزعيم، استبعد الخماسي عبد الله المعيوف، ياسر الشهراني، كاريلو، جيوفينكو وجانج هيون سو، من قائمة مباراة عرعر بكاس الملك لاراحتهم، استعدادًا لمواجهة أوراوا ريدز الياباني في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا.

8-         مازال الهلال يحكم قبضته على صدارة الدوي السعودي رغم الهزيمة من النصر في الجولة الثامنة وتعادل الفتح بالجولة التاسعة بـ 19 نقطة من 8 مباريات

9- مواجهة ثأرية، مكررة من نهائي 2017 الذي تفوق فيه أوراوا بنتيجة 2-1 في مجموع المباراتين، حرم الهلال من الكأس وتوج للمرة الثانية في تاريخه.أول لقب آسيوي في تاريخ أوراوا كان في 2007، انتظر 10 سنوات ليعتلي منصة التتويج مرة أخرى، بينما الهلال، يبحث عن الميداليات الذهبية منذ 2000، عام تتويجه الثاني والأخير باللقب.

10- يتسلح فريق الهلال بعاملي الأرض والجمهور، في مواجهته مع اواروا، حيث يعتبر ملعب “محيط الرعب”، بمثابة مقبرة لأحلام وآمال العديد من الأندية التيكانت تمني النفس بتخطي “الأزرق”، كما يعد وجه السعد على “الزعيم”، مما سيزيد من حماس اللاعبين لإحراز المزيد من الأهداف.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة