سعودي 360 – حدد المدرب الفرنسي، هيرفي رينارد، أهدافه مع المنتخب السعودي لكرة القدم، بعدما وقع عقدا لتدريبه نهاية يوليو، واكد في المؤتمر الصحفي، الذي عقد في قاعة المؤتمرات بمدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة، بأن “الوصول إلى نهائيات كأس العالم 2022 هو أحد أهدافنا الرئيسية التي سنعمل عليها، ونسعى لتحقيقها، ونسعى لكتابة التاريخ والنجاح الذي لن يأتي إلا من خلال العمل الجماعي”

وأشرف هيرفي على المنتخب في أربع مباريات دون تسجيل أي خسارة وبفوز وحيد وثلاثة تعادلات سجل من خلالها المنتخب ستة أهداف وتلقت شباكه ثلاثة أهداف.

ويستعرض “سعودي 360” كشف حساب لرينارد منذ توليه قيادة الاخضر:

السقوط الأول

سقط الفرنسي هيرفي رينارد، في أول اختبار له مع المنتخب السعودي، بعد تعادله مع مالي، إيجابيا، بهدف لكل منهما في المباراة الودية التي جرت بينهما في شهر سبتمبر الماضي، وتعد مباراة  مالي هى الأولى لمنتخب السعودية تحت قيادة المدير الفنى الجديد، الفرنسى هيرفي رينارد الذى تولى تدريب “الأخضر”  في نهاية شهر يوليو عقب استقالته من تدريب المغرب بعد الاقصاء من كأس أمم أفريقيا الأخيرة فى مصر على يد بنين فى دور الـ 16.

السقوط الثاني

أثار الأداء الباهت والهزيل للمنتخب السعودي أمام نظيره اليمني في افتتاح التصفيات الآسيوية المزدوجة، وأيضًا النتيجة غير المتوقعة، الاستياء والغضب لدى الشارع السعودي الذي لم يكن أشد المتشائمين فيه يتوقع أن يخرج بمستوى كهذا ضد منتخب يقل عنه كثيرًا من حيث الإمكانيات الفنية والمادية والتاريخ الكروي.

وقدم المنتخب السعودي اداء باهتا امام اليمن وقال اللاعب السعودي هتان باهبري، أن جميع لاعبي الأخضر غير راضين عن الأداء الذي ظهر عليه المنتخب السعودي أمام اليمن، ولا النتيجة، وأشار إلى أن هذه أول مباراة تحت قيادة المدرب الفرنسي هيرفي رينارد، ومن المؤكد أنه لم يكن هناك انسجام بين اللاعبين بسبب أسلوب المدرب الجديد.

الفوز الكبير

أجمعت جماهير المنتخب السعودي على دعمها لمدرب المنتخب الوطني “إيرفي رينارد” عقب تحربته الثانية مع المنتخب الرسمية أمام سنغافورة، وتحقيق نتيجة إيجابية.وشددت الجماهير عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة على أن خيارات “رينارد” كانت موفقة تماماً كما أن قراءاته للمباراة أسفرت عن الفوز الكبير.

السقوط الثالث

وأثار أداء الأخضر في مباراة السعودية وفلسطين امس الثلاثاء، استياء خالد الشنيف محلل قنوات الرياضية السعودية بعد الأداء السلبي الذي ظهر به المنتخب السعودي خلال الـ90 دقيقة.

وقال: “أفضلية لمنتخب فلسطين للأسف .. سوء إدارة للمباراة من “رينارد” .. التبديل الأول خطأ وواضح بأنه يبحث عن التعادل .. من يتحمل النتيحة هو “رينارد”.

وكان المنتخب الفلسطيني هو الطرف الأفضل في المواجهة، وأضاع لاعبوه عددا كبيرا من المحاولات، في وقت ظهر المنتخب السعودي بمستوى باهت.

وبتلك النتيجة، رفع المنتخب الفلسطيني رصيده إلى أربع نقاط وصعد إلى المركز الثالث، كما رفع المنتخب السعودي رصيده إلى خمس نقاط في المركز الثاني بفارق نقطة واحدة خلف أوزبكستان المتصدرة.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة