بالأرقام .. التاريخ ينحاز إلى المنتخب السعودي أمام فلسطين

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
المنتخب السعودي

سعودي 360 – يحتضن ملعب فيصل الحسيني، مباراة بين المنتخب السعودي الأول لكرة القدم ونظيره منتخب فلسطين، وذلك يوم الثلاثاء القادم، الموافق 15 من شهر أكتوبر الجاري، ضمن منافسات الجولة الثالثة، من التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 التي ستقام في قطر ونهائيات كأس أمام آسيا التي تستضيف فاعلياتها الصين في عام 2023.

وتميل موازين التاريخ نحو المنتخب السعودي، الذي يمتلك أفضلية في المواجهات أمام منتخب فلسطين، حيث جمع بين المنتخبين 8 مباريات، تمكن الأخضر السعودي من تحقيق الفوز خلال 5 مباريات، وخيم التعادل على 3 مباريات، ولم يحقق منتخب فلسطين الفوز على السعودية.

ويستعرض لكم سبورت 360 تاريخ مواجهات المنتخبين، على النحو التالي :

اللقاء الأول:

في دورة الألعاب العربية الخامسة عام 1976، وفازت السعودية بنتيجة 3-1.

اللقاء الثاني:

في دورة الألعاب العربية بنسخة عام 1992 وفاز المنتخب السعودي بنتيجة 2-1.

اللقاء الثالث:

في دورة الألعاب العربية بنسختها السادسة بذات النتيجة 2-1.

اللقاء الرابع:

في دورة ألعاب التضامن الإسلامي الأولى، خلال عام 2005، وفاز الأخضر بنتيجة 3-0.

اللقاء الخامس:

خيم التعادل على مباراة السعودية وفلسطين عام 2012، بكأس العرب، بنتيجة 2-2.

اللقاء السادس:

تعادلت السعودية وفلسطين سلبيًا 0-0 خلال عام 2013، ف المباراة التي أقيمت بينمها ببطولة اتحاد غرب آسيا.

اللقاء السابع والثامن:

شهدت التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018، مباراتين بين الأخضر السعودي وفلسطين، تحقق الفوز لصالح الأخضر في المباراة الأولى بنتيجة 3-2، بينما تعادلا سلباً في المواجهة الثانية.

منتخب السعودية يفوز على سنغافورة بثلاثية :

 استطاع المنتخب السعودي أن يحقق فوزًا كبيرًا، على حساب منتخب سنغافورة، في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية في بريدة، حيث جاءت أهداف الأخضر بواسطة عبد .الفتاح عسيري (هدفين) وسجل عبد الله حمدان الهدف الآخر

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

ماذا قدم سييرا مع نادي الاتحاد هذا الموسم حتى الآن؟.. تعثر وأخطاء فنية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
خوسيه سييرا

سعودي 360 – يقضي خوسيه سييرا مدرب نادي الاتحاد، لحظات حرجة الآن في قيادة العميد بعد الخروج الآسيوي والتعثر في بطولة الدوري السعودي للمحترفين.

وكان سييرا قد عاد للزعيم من جديد في منتصف الموسم الكروي الماضي ليخلف الكرواتي سلافين بيليتش في قيادة العميد بعد أن تعثر وبات قريباً من الهبوط لدوري الدرجة الأولى.

سييرا ليس غريباً على الأجواء السعودية ولكن يمكننا هذا الموسم أن نُقيم ما قدمه خاصةً ونحن في فترة التوقف الدولي الآن والذي سيستمر هذا الأسبوع إلى أن تبدأ منافسات الدوري من جديد وتنطلق الجولة السابعة يوم الجمعة 18 من شهر أكتوبر.

سييرا × الاتحاد:

في الدوري:

قاد سييرا، فريقه الاتحاد في 6 مباريات ليحقق 3 انتصارات ويقع في فخ الهزيمة في 3 مناسبات بينما سجل 11 هدفاً واستقبل 10 أهداف وحصد 9 مباريات.

في الآسيوية:

ودع الاتحاد بطولة دوري أبطال آسيا على يد الهلال في ربع النهائي بعد الخسارة بنتيجة 3-1 في الإياب، وكان العميد قد تخطى دور المجموعات ثم انتقل لعبور ذوب آهن في دور الستة عشر ليصطدم بالهلال ويخرج.

في العربية:

يشارك الاتحاد في البطولة العربية للأندية وتمكن من عبور العهد اللبناني ليتأهل إلى دور الـ16 ليضرب موعداً مع الوصل الإماراتي وكان العميد قد فاز على الفريق اللبناني ذهاباً 3-0 ثم تعادل سلبياً إياباً.

أخطاء فنية واختيارات غريبة:

 getty images

اعتمد سييرا منذ بداية الموسم على الثلاثي الأجنبي (فيشيو وخيمينز وفيلانويفا) في وسط الملعب وجميعهم صناع لعب ومع ذلك لم يكن على صواب فقد ظهرت ثغرات كثيرة في هذا المركز منها البطء ومشاكل بدنية لدى اللاعبين لم تسعفهم على تقديم مستويات عالية.

رحل خيمينيز لأنه كان أقل واحد في الثلاثي من حيث المستوى ولا يزال سييرا يعتمد على الثنائي الآخر ولا يوجد بصمة جديدة من الناحية الفنية.

سييرا لم يعتمد على الأطراف وكان يعتمد على الثلاثي في صناعة اللعب مع وجود رومارينيو في الأمام، ولم يعتمد على ألكساندر بريجوفيتش بشكل أفضل أو حتى يستيفيد من قدراته داخل منطقة الجزاء.

كما يعاني الفريق من مشاكل دفاعية وأيضاً مركز حراسة المرمى ليس في مأمن مع تذبذب مستوى فواز القرني بالإضافة إلى أن الفريق لا يستطيع اللعب على الأطراف بتكتيك عالي رغم وجود عبدالرحمن العبود وعبدالعزيز البيشي وأي منهما بطبيعة الحال أفضل بدنياً من فيشيو أو فيلانويفا ووجودهم سيعطي نشاط للأطراف.

الأكثر مشاهدة

فيلانويفا أم فيشيو.. أيهما الأفضل مع نادي الاتحاد رقمياً؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
فيشيو وخيمينيز

سعودي 360 – اعتمد التشيلي خوسيه سييرا مدرب نادي اتحاد جدة، على الثنائي مواطنيه كارلوس فيلانويفا وإيميليانو فيشيو في مركز خط وسط الفريق وذلك خلال الفترة الماضية.

وكان سييرا قد أصر على التعاقد مع الثنائي لويس خيمينيز وإيميليانو فيشيو خلال فترة الانتقالات الصيفية لعام 2019 ليصبح لديه ثلاث صناع اللعب مع وجود التشيلي الآخر كارلوس فيلانويفا.

لعب سييرا في بداية الموسم بالثلاثي في خط الوسط وهو ما أدى لأن يكون هناك بُطء في الأداء لذلك نال لويس خيمينيز سيلاً من الانتقادات ولعله كان أقلهم من حيث المستوى لذلك رحل في الأخير.

ويستعين سييرا، بالثنائي فيلانويفا وفيشيو في مركز خط الوسط خلال المباريات الماضية بالإضافة لعودته مجدداً للاعتماد على الأطراف مع وجود الثلاثي الأمامي عبدالعزيز البيشي وهارون كمارا ورومارينيو دا سيلفا.

وإليكم متابعينا الكرام مقارنة رقمية بين فيلانويفا وفيشيو في الدوري السعودي

أولاً: فيلانويفا

لعب 6 مباريات (528 دقيقة) ولم يسجل أو يصنع، صناعة الفرص 12 والتمريرات 311 والمرواغات 4 والالتحامات 23.

ثانياً: فيشيو

لعب 6 مباريات (507 دقيقة) وسجل 3 أهداف بينما صنع هدفين، وصناعة الفرص 17، والتمريرات 285 والمراوغات 6 والالتحامات 18.

الأكثر مشاهدة