وقفة 360.. كيف سقط الهلال في فخ التعادل أمام الفيحاء؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
صورة من الحساب الرسمي لنادي الهلال عبر تويتر

سعودي 360 – أهدر فريق الهلال، فرصة الحصول على العلامة الكاملة، في مواجهته مع ضيفه الفيحاء، حيث سقط في فخ التعادل بهدف لكل منهما، بالمباراة التي جمعت بينهما مساء اليوم، ضمن منافسات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

واستضاف الهلال بقيادة مدربه الروماني رازفان لوشيسكو، نظيره الفيحاء، على ملعب جامعة الملك سعود “محيط الرعب”، في إطار الجولة الثالثة من بطولة الدوري السعودي للمحترفين.

وأحرز نواف العابد هدف الهلال في الدقيقة 50، بتصويبة صاروخية سكنت أقصى يسار عامر شفيع، ورد لاعبو الفيحاء بهدف التعادل في الدقيقة 94 عن طريق ارسينيو مارتينيز، بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء.

وعاد الهلال لصدارة جدول الدوري السعودي، برصيد 7 نقاط، متساوياً في عدد النقاط مع النصر الوصيف، كما وصل رصيد الفيحاء إلى 5 نقاط في المركز الثالث.

ويستعرض موقع “سبورت 360” في التقرير التالي.. عوامل تسببت في إهدار الهلال للفوز على الفيحاء:

– سد دفاع الفيحاء المنيع

شكل لاعبو فريق الفيحاء حاجزاً منيعاً على المستوى الدفاعي أمام لاعبي الهلال، وخاضوا المباراة دون الخوف من قوة منافسهم، حيث نجحوا في التصدي لجميع محاولات مهاجمي “الزعيم”، وقاموا بالضغط العالي، خلال الشوط الأول، لزيارة الشباك، وحافظوا على نظافة شباكهم، حتى الدقيقة 50.

– التفكير في البطولة الآسيوية

اتضح على أداء لاعبو الهلال خلال المباراة، خاصةً في الربع ساعة الأخيرة من المباراة، تفكيرهم في اللقاء المقبل أمام الاتحاد، بإياب ربع نهائي بطولة دوري أبطال آسيا، إذ غابت عن “الزعيم” الرغبة في القتال حتى النهاية وظهرت رغبتهم في الاكتفاء بالهدف دون شن أي هجمات جديدة، مما كلفهم التعادل.

– التغييرات.. لوشيسكو x سيماو

أجرى المدرب الروماني رازفان لوشيسكو، تغييرات غير موفقة خلال المباراة، خاصةً بعد أن قام بإخراج الفرنسي بافيتيمبي جوميز، وعدم سحب سيباستيان جيوفينكو الذي كان أحد نقاط ضعف الهلال وكان بإمكانه الاعتماد على أندريه كاريلو بدلاً منه، على عكس البرتغالي خورخي سيماو، الذي أجرى تغييرات موفقة بإشراك مهاجم واللعب بأربعة مهاجمين.

– ضعف الظهيرين 

تمثلت أحد أبرز نقاط ضعف فريق الهلال في الظهيرين أمام الفيحاء، إذ لم يظهر أمير كردي وحسن كادش بالمستوى المطلوب، بالإضافة للمدافع هيون سو جانج، حيث جاء هدف الفريق الضيف الأخير من خطأ دفاعي، في ظل غياب الرقابة عن ارسينيو مارتينيز، الذي استغل الأمر لإحراز هدفه القاتل.

شاهد أيضاً.. تحليل فني لمباراة النصر والشباب مع الجوكر

الأكثر مشاهدة

مباراة الأهلي والوحدة

سعودي 360 – حسم فريق الوحدة الشوط الأول من مباراة الأهلي لصالحه بهدفين نظيف وذلك خلال المباراة التي تجمع بينهما ضمن منافسات الجولة الثالثة من بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

وجاء هدف اللقاء الأول بقدم يوسف نياكاتي لصالح نادي الوحدة في الدقيقة “8” من عمر الشوط الأول حيثُ بعد تلقيه تمريرة مُتقنة من ماركوس جييرمي وسط اثنين من مدافعي الأهلي ويضع الكرة بسهولة في شباك ياسر المسيليم.

وواصل فريق الوحدة تقدمه أمام الأهلي على ملعبه مدينة الملك عبدالله الرياضية حتى يوسف نياكاتي هدف ثاني قبل نهاية الشوط الأول لتصبح النتيجة 2-0 وتُصعب الأمور على الراقي ومدربه برانكو.

وكان برانكو إيفانكوفيتش قد دخل بتشكيلة مختلفة عن المباراتين السابقتين حيثُ بدأ بهؤلاء اللاعبين: “ياسر المسيليم، سعيد المولد، زوكانوفيتش، محمد آل فتيل، لوكاس ليما، جوزيف دي سوزا، علي الأسمري، عبدالفتاح عسيري، عبدالرحمن غريب، عمر السومة، دجانيني تفاريس”.

والجدير بالذكر أن النادي الأهلي يحتل المركز السابع بجدول ترتيب دوري المحترفين برصيد 4 نقاط من تعادل مع العدالة وفوز على الاتفاق بينما الوحدة بالمركز الأخير بدون نقاط.

شاهد أيضاً: تحليل فني لمباراة الشباب والنصر مع الجوكر

الأكثر مشاهدة

كويلار: إهدار الفرص وراء التعادل.. مارتينيز: لم نفقد الأمل لآخر دقيقة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سعودي 360 – أرجع لاعبو الهلال تعادلهم أمام الفيحاء للفرص الكثيرة التي أهدرها اللاعبون، فيما أكد لاعبو الفيحاء أنهم قدموا كل ما لديهم حتى آخر دقيقة ولم يفقدوا الأمل في إدارك التعادل.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

وقال محترف الهلال الجديد غوستافو كويلار إن الجانب البدني في نهاية المباراة أثر على اللاعبين، لافتًا إلى أن العديد من الفرص أتيحت للاعبين لكن لم يتمكنوا من ترجمتها لأهداف.

وقال زميله عبدالله الحافط إن الحظ لم يحالف الفريق بإهدار العديد من الفرص وتلقي هدف في الثواني الأخيرة حرم الهلال من فوز كان في المتناول.

على الجانب الآخر قال لاعب الفيحاء مارتينيز، صاحب هدف التعادل، إن الفريق قدم مباراة كبيرة وقاتل حتى آخر دقيقة، لافتًا إلى أن المدرب منح اللاعبين الثقة وهو ما مكنهم من الخروج بنتيجة إيجابية أمام فريق كبير بحجم الهلال.

وقال زميله عبدالكريم القحطاني إن الفيحاء دخل المباراة أملًا في الفوز لكن التعادل نتيجة إيجابية عطفًا على ظروف المباراة.

وأضاف القحطاني أن هدف اللاعبين هذا الموسم تقديم مستوى يليق بالفيحاء وتحسين ترتيبه بالدوري.

شاهد أيضا.. مرعي العواجي يتحدث عن ركلة جزاء النصر ضد الشباب

الأكثر مشاهدة