سبورت360 – سيكون استاد الملك فهد الدولي بالعاصمة الرياض مسرحاً لقمة نارية تجمع النصر أمام جاره الشباب، اليوم الجمعة، ضمن مباريات المرحلة الثالثة من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين.

ويتطلع النصر لمواصلة انتصاراته حينما يواجه جاره الشباب في قمةٍ نارية، ويعيش النصر أوضاعاً فنية مميزة بقيادة مدربه البرتغالي روي فيتوريا الذي يقدم مع فريقه هذا الموسم أداءً مميزاً امتداداً لأدائه الموسم الماضي والذي توج بلقب الدوري

وسيدخل النصر المباراة بصفوفٍ شبه مكتملة لأول مرة هذا الموسم بعدما تأكدت مشاركة المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله والذي غاب عن لقاء السد القطري في دوري أبطال آسيا ولقاء الفتح في المرحلة السابقة من الدوري، بالإضافة إلى اللاعبين عبدالعزيز الجبرين ويحيى الشهري الذين اكتملت جاهزيتهما للمواجهة، ويدخل النصر المواجهة وهو في المركز الثاني برصيد 6 نقاط خلف غريمه التقليدي الهلال المتصدر بفارق الأهداف.

وفي المقابل يسعى الشباب لاستعادة توازنه والعودة مجدداً لسكة الانتصارات لتسجيل اسمه كمنافس قوي على الدوري، وتعثر الفريق في المرحلة الماضية بتعادله السلبي أمام ضيفه الفيصلي، في حين أنه حقق الفوز في أول مواجهاته على مضيفه الفتح بثنائية نظيفة.

تحمل هذه المواجهة الرقم 23 بين مواجهات الفريقين في الدوري السعودي للمحترفين، وترجح كفة الشباب في عدد مرات الفوز بواقع ثمانية انتصارات، مقابل سبع انتصارات للنصر، وهو نفس عدد المواجهات التي انتهت بالتعادل بين الفريقين.

ويمتلك النصر أمام الشباب أطول سلسلة له أمام فريق واحد من حيث نظافة الشباك، إذ تمكن من التغلب عليه بنتيجة 1-0 في آخر المواجهات الخمس الأخيرة التي جمعتهما في الدوري السعودي للمحترفين، هو ما يأتي على العكس تماماً في الجانب الشبابي، الذين تعتبر هذه السلسلة الأسواء لهم أمام فريق واحد، كونهم لم يسجلوا أي هداف لهم في تلك المواجهات.

وحسمت الكرات الهوائية النتيجة للنصر في مواجهات الفريقين ثلاث مرات، عن طريق حسن الراهب لاعب الشباب الحالي والنصر سابقا، وكابانجا، وعبدالرزاق حمد الله.

ولم يتذوق النصر طعم الخسارة منذ 14 لقاء، بقيادة مدربه البرتغالي روي فيتوريا، من بينها خمس انتصارات في المواجهات الخمس الأخيرة، وهي السلسلة الأطول حالياً بين فرق الدوري، كما أن لاعبو الفريق النصراوي تمكنوا من التسجيل في آخر 17 لقاء بالدوري السعودي للمحترفين، فيما حافظوا على شباكهم نظيفة في ثمانية مواجهات من أصل آخر 12 لقاء للفريق في الدوري، وهو ما يمثل ضعف ما حققه أي نادٍ خلال تلك الفترة، بينما يعتبر فراس البريكان مهاجم الفريق، ثاني أصغر لاعب يسجل هذا الموسم، بعد أن سجل هدفاً في شباك الفتح عن عمره 19 عاماً و107 يوماً.

بينما ينتشي الشبابيون بفوزهم في أربع مناسبات، ضمن آخر ست مواجهاتهم التي خاضوها في الدوري السعودي للمحترفين خارج أرضهم، كما أنهم حققوا الفوز بنفس الرقم في 15 مباراة خارج أرضهم سبقت المواجهت الست.

ويسعى الشباب لمعادلة رقمه الخاص بالتسجيل في 5 مباريات متتالية بالدوري خارج ملعبه، والذي حققه ما بين ديسمبر 2011 ومارس 2012، حيث فعلها في 4 مباريات وتتبقى له مباراة.

شاهد أيضا.. رينارد والمنتخب السعودي مع الجوكر

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

سبورت360– يحل الاتحاد ضيفاً على ضمك في السادسة إلا ربع مساء اليوم، ضمن منافسات الجولة الثالثة من عمر مسابقة كاس الامير محمد بن سلمان للمحترفين.

ويحتل الاتحاد المركز السابع في جدول ترتيب الدوري السعودي برصيد 3 نقاط حصدها من الفوز على الرائد بنتيجة 3 – 1 في الجولة الاولى، ولديه مباراة مؤجلة أمام التعاون، بينما يحتل ضمك المركز الـ 15 وقبل الأخير دون رصيد من النقاط.

وتأهل فريق الاتحاد السعودي، إلى دور الـ16 من البطولة العربية “كأس محمد السادس للأندية الأبطال”، بعد تعادله سلبيا مع مضيفه فريق العهد اللبنانى، في “إياب” دور الـ32 من البطولة.

وكان فريق الاتحاد قد نجح في تحقيق فوزا كبيرا على العهد اللبنانى، في لقاء الذهاب، الذي أقيم في ملعب “الجوهرة” بمدينة “جدة”، بنتيجة 3 – صفر.

ويعتبر لقاء ضمك بالاتحاد هو الأول لكلا الفريقين في مسابقة الدوري السعودي للمحترفين.

ويتقدم الاتحاد رقمياً في هذه المواجهة كونه حقق الفوز في أخر 10 زيارات لفرق صاعدة حديثاً وهي السلسلة الأطول من نوعها في تاريخ دوري المحترفين، إلا أن الفريق الغربي لم يتمكن من تحقيق أي انتصار في الثلاث مواجهات الأخيرة له التي لعبها في شهر سبتمبر، حيث تعادل في واحدة وخسر مرتين، واستقبلت شباكه 10 أهداف بمعدل 3.3 هدفاً للمباراة، بل إن الاتحاديين لم يستطيعوا الحفاظ على نظافة شباكهم خلال شهر سبتمبر سوى مرة واحدة خلال 15 لقاء، بينما تلقى الأهداف في آخر تسع مواجهات خاضها في شهر ستمبر.

أما على صعيد المباريات التي لعبها الاتحاد خارج أرضه، فلم يحقق سوى انتصارين في آخر 6 مواجهات، وتعادل وخسر في أربع مواجهات مناصفة بين النتيجتين، إلا أنهم تمكنوا تحت قيادة التشيلي لويس سييرا من تسجيل 26 في آخر 10 لقاءات، بزيادة خمسة أهداف عن الرقم الذي سجله الاتحاديون في 21 مباراة تحت قيادة ثلاثة مدربين (21 هدفاً).

وعلى صعيد الأرقام الشخصية، أسهم البرازيلي رومارينيو لاعب الاتحاد في تسجيل خمسة أهداف في المواجهات الأخيرة لفريقه في الدوري السعودي للمحترفين، إذ سجل ثلاثة منها وصنع هدفين.

أما ضمك والذي يعتبر سابع فريق صاعد يفشل في حصد أي نقطة بعد الجولتين الأولى في الدوري السعودي للمحترفين، حيث تلقت شباكهم ستة أهداف هذا الموسم خمسة منها من لعب مفتوح وهدف من ركلة جزاء، فيما يعتبر مدافعه ماجد هزازي هو أكثر المدافعين الذين تمت مراوغتهم في الجولتين الماضيتين بواقع خمس مرات.

شاهد أيضا.. تصريحات خاصة لسبورت360مع رئيس الاتحاد السعودي

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

التعاون الغائب يبحث عن نقاط العدالة في أول لقاء تاريخي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سبورت360 – تنطلق اليوم الجمعة منافسات الجولة الثالثة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين بثلاث لقاءات ستجمع التعاون والعدالة، وضمك مع الاتحاد فيما يختتم اليوم الأول بمواجهة من العيار الثقيل تجمع النصر حامل اللقب بضيفه الشباب.

ويتطلع الفريق الأول لكرة القدم في نادي التعاون إلى تسجيل انتصاره الأول في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، عندما يستضيف أحد ضيوف الدوري الجدد وهو العدالة، الذي قدم نفسه بشكل لائق ومميز خلال الجولتين الماضيتن.

ويأمل السكري الغائب عن الجولة السابقة بعد تأجيل مواجهته أمام الاتحاد لارتباط الأخير عربيا، في أن يوقف زحف العدالة وأن يبدأ رحلته نحو الانتصارات، لا سيما وأنه خرج بالتعادل الإيجابي 1/ 1 مع الحزم في أولى مبارياته، إذ يملك نقطة واحدة وضعته في المركز الـ11، ويمتاز الفريق بالأداء الجماعي وترابط خطوطه، إلا أن المشكلة التي يشكو منها تكمن في الأخطاء الدفاعية وخصوصا خلف ظهيري الجنب..

بدوره، يريد العدالة صاحب المركز الثالث برصيد 4 نقاط، بعد تعادله إيجابيا بهدف لمثله مع الأهلي في أول إطلالة له في دوري المحترفين، وخارج أرضه، ثم تغلبه 4/ صفر على ضمك في الجولة الماضية في الأحساء، أن يتمسك بالمركز الثالث على أقل تقدير بنهاية الجولة، إن لم ينجح في التقدم إلى قمة الترتيب أو الوصافة، ومواصلة تميزه وحضوره اللافت، ويجيد الفريق اللعب بالهجوم المرتد السريع واستغلال المساحات في دفاعات المنافس.

,,ويعتبر لقاء فريقي التعاون والعدالة هو أول لقاء يجمع الفريقين في تاريخ الفريقين بالدوري السعودي للمحترفين، إلا أن التعاون يستضيف العدالة، وهو الفريق الذي لم يخسر على أرضه 11 مواجهة أمام الفرق الصاعدة حديثاً للدوري، إذ فاز التعاونيون تسع مرات في حين تعادلوا مرتين، فيما خسر مرة واحدة في آخر عشر مباريات تواجه فيها مع الفرق الصاعدة حديثاً (داخل وخارج أرضه)، مقابل ست انتصارات، وثلاث تعادلات.

ويمتلك التعاون رقماً إيجابياً قبل لقاء العدالة، كونه خسر مرة وحيدة في أخر 14 لقاء في الدوري السعودي للمحترفين، بينما فاز تسع مرات وتعادل في أربع مواجهات، ولم يخسر إجمالاً في آخر خمس مباريات، كأطول سلسلة حالية بالتساوي مع الأهلي وحامل اللقب النصر.

أما الرقم الذي يمنح جماهير التعاون الثقة قبل لقاء العدالة، فهو أن الفريق سجل في أخر 22 لقاء له بالدوري كأطول سلسلة حالية بين الفرق، وكذلك الأطول للتعاون نفسه في تاريخ البطولة.

وعلى الجانب الآخر، يمتلك العدالة مجموعة أرقام إيجابية فهو ثاني فريق صاعد بعد القادسية في موسم 2015-2016 يحصد 4 نقاط بعد جولتين.

ويعتبر العدالة أول فريق صاعد يسجل 5 أهداف في أول جولتين، والمفارقة أن التعاون كان صاحب الرقم القياسي السابق قبل العدالة بأربعة أهداف في موسم 2010-2011.

ويعتبر العدالة صاحب ثاني أقوى هجوم في الأشواط الأولى للدوري بثلاثة أهداف، بعد الهلال بأربعة أهداف، فيما يمتلك حسين العيسى لاعب العدالة رقماً خاصاً كونه أصغر لاعب يسجل هدفاً

هذا الموسم عن عمر 18 عاماً و242 يوماً

شاهد أيضا.. رينارد والمنتخب السعودي مع الجوكر

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة