عبدالله السالم

سعودي 360 – كشف عبدالله السالم، مهاجم فريق النصر السابق، تفاصيل نارية في كواليس أزمته الأخيرة مع نادي “العالمي”، مشدداً على أن استبعاده جاء لأسباب إدارية.

ورفع محامي السالم قضية ضد نادي النصر، لدى لجنة الانضباط بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بعد أن قام النادي باستعارة اللاعب في يناير 2019 لمدة 6 أشهر من الفيحاء، ثم تم شراء عقده في الصيف الماضي، قبل أن تقرر الإدارة التخلص من اللاعب واعتبار اتفاقية شراء عقده بـ3 ملايين ريال، غير ملزمة.

وأكد السالم في تصريحات لصحيفة “الرياضية” السعودية، قائلاً: “في الفترة الشتوية السابقة أتتني عروض كثيرة لكني فضلت النصر على جميعها، ووقعت عقدين مع العالمي الأول كان للإعارة والثاني كان للانتقال النهائي”.

وأضاف: “أنا متأكد من كلامي كتأكيدي لاسمي، لقد بارك لي فيتوريا وزملائي بمناسبة شراء النصر عقدي، وكنت المهاجم الأول عند فيتوريا في معسكر البرتغال بسبب تأخر حمدالله في الانضمام”.

وتابع: “قبل لقاء الوحدة الإماراتي بيوم كنت من ضمن الفريق الذي سيشارك لكن استبعدت، واستبعادي لم يكن بقرار فني، وأنا أحتاج إلى دقائق إكثر حتى إثبت نفسي، ولكن لم أجد اسمي في قائمة الفريق حينها فاندهشت، ثم أخبرني محسن الحارثي أن المشكلة إدارية”.

وواصل: “توجهت الى أحمد الغامدي مدير الاحتراف في النصر، وأخبرني أن النادي لم يتفق مع الفيحاء، وفيتوريا أبلغني بعد نهاية مباراة الوحدة آسيويًا أن ستبعادي لم يكن فنياً وألا أهتم بما يشاع في الإعلام”.

واستطرد: “لجنة الاحتراف أخبرت المحامي الخاص بي أن النصر لم يثبت خيار الشراء في عقدي وأنا لاعب حُر حاليًا، تعامل النصراويين لم يكن بالاحترافي خاصةً بعد رفضي للعديد من العروض من أجلهم”.

اختتم قائلاً: “لقد أوكلت محامي وحاليًا هو يتابع مع لجنة الاحتراف واتحاد القدم، أمنياتي أن تتدخل هيئة الرياضية بشكل عاجل حتى أعود للعب كرة القدم بشكل نظامي وأخذ مستحقاتي المالية”.

شاهد أيضاً.. رينارد والمنتخب السعودي مع الجوكر

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة