5 أمور نترقبها في الجولة 13 من الدوري الإنجليزي 2019 – 2020

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
جوزيه مورينيو

موقع سبورت 360  – ينطلق غدًا الإسبوع الثالث عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز لموسم 2019-2020، والذي يحمل لقبه نادي مانشستر سيتي ويتصدره حاليًا فريق ليفربول وبفارق 8 نقاط عن أقرب منافسيه فريق ليستر سيتي وفريق تشيلسي أصحاب المراكز الثاني والثالث بنفس الرصيد من النقاط.

يهمك أيضاً: لماذا يتحول ميسي إلى لاعب شرس مع الأرجنتين

الجولة الثالثة عشر ستكون على موعد مع بعض الأحداث الهامة أبرزها عودة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو إلى التدريب مرة أخرى في الدوري الإنجليزي الممتاز ولكن هذه المرة مع فريق توتنهام اللندني، بعد تجربة مبهرة مع نادي تشيلسي حصد فيها اللقب 3 مرات وتجربة أخرى غير جيدة مع مانشستر يونايتد.

وسيكون هذا الإسبوع هو الأول من نوعه يشهد غياب المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوتشتينو بعد ان قضى في البطولة الإنجليزية 6 مواسم ونصف مع فريقي ساوثهامبتون وتوتنهام لم يحصد فيها اللقب ولكنه غير الكثير من المفاهيم لدى عشاق الكرة الإنجليزية الذين احترموا فريق توتنهام واعتبروه واحدًا من الفرق الكبيرة في إنجلترا.

أمور نترقبها في الجولة 13 من الدوري الإنجليزي 2019 – 2020

1- عودة جوزيه مورينيو

ستكون عودة جوزيه مورينيو إلى التدريب في الدوري الإنجليزي الممتاز لها طابع خاص حيث إنه يغيب عن الظهور في الكرة الإنجليزية بعد عام كامل من الغياب منذ أن ترك تدريب فريق مانشستر يونايتد بعد خسارته ضد فريق ليفربول بثلاثية مقابل هدف.

وستكون عودة جوزيه مورينيو في تلك المرة مع فريق توتنهام الذي اقال مدربه ماوريسيو بوتشتينو بعد 5 مواسم ونصف من التألق والبروز واكتشاف أكثر من نجم في الدوري الإنجليزي الممتاز أبرزهم هاري كين وديلي ألي وكريستيان إيركسن الذي تألق معه بشدة بعد أن كان مختفيًا مع المدرب فيلاش بواش.

الجميع ينتظر مواجهة بيب ولامبارد

الجميع ينتظر مواجهة بيب ولامبارد

2- المواجهة الأولى بين بيب جوارديولا وفرانك لامبارد

ينتظر الكثير من الجمهور الإنجليزي على وجه الخصوص والعالمي في العموم المواجهة الأولى بين المدرب بيب جوارديولا المدير الفني لنادي مانشستر سيتي وفرانك لامبارد المدير الفني لنادي تشيلسي الذي يشهد موسمًا مميزًا يحتل فيه المركز الثالث في البريميرلييج.

ومن الواضع أن المدرب الإنجليزي وأسطورة نادي تشيلسي، لامبارد يميل إلى الناحية الهجومية حيث يعتبر ثالث أقوى هجوم في الدوري الإنجليزي حتى الآن، ومع ميول بيب جوارديولا أيضًا الهجومية فمن المتوقع أن تكون المباراة مثيرة ومليئة بالأهداف بين الفريقين.

خسارة أحد الفريقين تعني ابتعاده عن المنافسة بشكل نهائي حيث يبتعد تشيلسي عن ليفربول بفارق 8 نقاط، فيما يقبع مانشستر سيتي في المركز الرابع بفارق 9 نقاط عن المتصدر، لذلك فإن الخوف من الخسارة سيبرز لنا مباراة مميزة.

3- ليفربول يرحل إلى ملعب صعب

سيرحل فريق ليفربول لمواجهة فريق كريستال بالاس في العاصمة الإنجليزية لندن، وهو ملعب “سيلهورت بارك” الخاص بالفريق اللندني وهو الفريق الذي خسر آخر مبارتين في نفس الملعب ضد فريقي مانشستر سيتي وليستر سيتي ولكنه قبل هاتين المبارتين لم يخسر في 4 مباريات متتالية.

بالإضافة إلى ذلك فإن فريق كريستال بالاس لم يستقبل على ملعبه سوى 5 أهداف كأحد أقوى الدفاعات في الدوري الإنجليزي الممتاز على أرضه، ومع احتمالية غياب النجم المصري محمد صلاح عن خوض اللقاء وغياب أندرو روبيرتسون بسبب الإصابة فإن المباراة يتوقع أن تكون صعبة على المدرب الألماني يورجين كلوب.

4- جيمي فاردي يسعى لتحطيم رقمه الصعب

يملك جيمي فاردي المهاجم الإنجليزي وهداف الدوري حتى الآن برصيد 11 هدفًا رقمًا مميزًا في تاريخ البريميرلييج حيث سجل في أكثر عدد من المباريات بشكل متتالي وذلك في الموسم الذي حصد فيه فريق ليستر سيتي الدوري حينما سجل في 11 مباراة متتالية، حتى الآن سجل في 4 مباريات متتالية ويعيش فترة ممتازة مع النادي الإنجليزي.

5- ظاهرة بوكي تختفي تماماً

ندخل أحداث الجولة الثالثة عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز، وبعد أن ظهر بشكل مُبهر في بداية الموسم، فإن تيمو بوكي سجل 6 أهداف في أول 5 جولات في البريميرلييج، آخرها ضد فريق مانشستر سيتي في ملعبه ووسط جماهيره، ومنذ الجولة الخامسة لم يسجل أي هدف في الدوري، فهل يفك العقدة ضد فريق إيفرتون؟

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة