عواقب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على الدوري الإنجليزي وكرة القدم

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
أجويرو مهاجم مانشستر سيتي و فان دايك مدافع ليفربول

موقع سبورت 360 – يناقش رئيس الوزراء البريطاني في هذه الأثناء قضية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وذلك بعد أشهر من المفاوضات بين رئيس الوزراء بوريس جونسون ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلو جونكر.

وستؤثر هذه الخطوة بشكلٍ كبير على كرة القدم الإنجليزية إذا تم بالفعل الحصول على موافقة البرلمان والتصديق على هذا الخروج التاريخي لبريطانيا خلال الساعات القليلة القادمة.

حيث ستتسبب هذه الخطوة في عواقب كبيرة على العديد من جوانب الحياة في إنجلترا خصوصاً وبريطانيا بشكلٍ عام وبما في ذلك كرة القدم.

ما الآثار التي يمكن أن تسببها خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على الدوري الإنجليزي؟

1- ستؤثر تلك الخطوة على عدد اللاعبين الأجانب في فرق الدوري الإنجليزي..حيث سيتم تغيير عدد اللاعبين الأجانب المسموح بهم في أي فريق في الدوري الإنجليزي الممتاز من 17 لاعباً إلى 12 لاعباً من إجمالي 25 لاعب موجود في القائمة كحدٍ أقصى.

فمثلاً فريق ليفربول يتواجد به 16 لاعباً لا يملكون الجنسية الإنجليزية وبالتالي سيكون عليهم التخلي من 4 لاعبين على الفور أو بدايةً من الموسم القادم 2020/2021.

بوريس جونسون رئيس الوزراء البريطاني

بوريس جونسون رئيس الوزراء البريطاني

2- سيتم معاملة لاعبي كرة القدم الأوروبيين غير الإنجليز على أنهم مثل اللاعبين القادمين من أفريقيا أو أمريكا اللاتينية وبالتالي سيكون على اللاعب الفرنسي أو الإيطالي التقدم بطلب للحصول على تصريح عمل مثله مثل اللاعب البرازيلي أو الياباني أو النيجيري، وذلك قبل توقيع العقد مع النادي الإنجليزي.

ومن معايير الحصول على تراخيص العمل في إنجلترا أن يكون اللاعب قد لعب 30% على الأقل من المباريات الخاصة بمنتخبه الوطني في آخر سنتين إذا كان اللعب يلعب لمنتخب يقبع ما بين التصنيف الأول والعاشر من تصنيف الاتحاد الدولي “فيفا”، أو 45% من المباريات إذا كان منتخب بلاده في التصنيف ما بين المركز الحادي عشر إلى المركز العشرين وتزيد النسبة المئوية المطلوبة كلما كان تصنيف منتخب بلاده متأخراً.

والاستثناء الوحيد في هذه الحالة أن يكون اللاعب في وقت تقديم الطلب أقل من 21 عاماً، وبهذا سيتم احتساب الفترة الخاصة بهذا المعيار بمباريات منتخب بلاده في آخر عام وليس آخر عامين.

3- سيتم فرض قيود هائلة على شراء اللاعبين الشبان .. فلا يُمكن للأندية الإنجليزية حينها التوقيع على عقود رسمية مع اللاعبين الذين تراوح أعمارهم بين 16 و18 عاماً وذلك حسب المادة 19 من قوانين الاتحاد الدولي..وفي حالة غادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي فإنه سيتم معاملة كل اللاعبين الأجانب بنفس الشكل.

وعارضت العديد من أندية الدوري الإنجليزي مشروع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بسبب تلك الأسباب، بينما يؤيدها البعض لأنها ستعطي الفرصة للاعبين الشبان الإنجليز للحصول على فرصة أكبر في المشاركة مع فرقهم وبالتالي ستعود تلك الفائدة على المنتخب الوطني.

حالة ميسي و كريستيانو رونالدو

ميسي

ميسي

وجدير بالذكر بأنه يوجد في إنجلترا قانون يخص الأفراد الأجانب الذين تمت إدانتهم من قبل محاكم الدول الأخرى، وذلك في حالة أرادوا الدخول إلى الأراضي البريطانية، وتم استثناء مواطني الدول الأوروبية من ذلك.

ولكن في حالة تم تفعيل مشروع الانفصال عن الاتحاد الأوروبي فإنه سيكون محظوراً على أي شخص تمت إدانته أن يدخل إلى الأراضي البريطانية..وسيشمل ذلك عديد من اللاعبين الذين تمت إدانتهم بسبب المشكلات الضريبية مثل كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي اللذين تمت إدانتهما من قبل المحاكم الاسبانية.

و وفقاً لهذا الوضع فإنه سيكون هذين اللاعبين محظورين من دخول بريطانيا للمشاركة في أي مباراة بدوري أبطال أوروبا أو الدوري الأوروبي.

ولكن صحيفة ذا صن أكدت أن وزير الداخلية الإنجليزي أكد أنه سيجد حلاً قريباً لهذه المشكلة وذلك في ضوء أهمية هؤلاء اللاعبين لفرقهم.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة