موقع سبورت 360 – يرى المدرب المخضرم فيسنتي ديل بوسكي المدير الفني الأسبق لمنتخب إسبانيا الأول لكرة القدم، أن تأجيل لقاء كلاسيكو الأرض بين ناديي ريال مدريد وبرشلونة، زاد كثيراً من المخاطر.

وحامت الكثير من الشكوك الأمنية حول إمكانية إقامة كلاسيكو الأرض بين البرسا والريال على ملعب كامب نو في السادس والعشرين من أكتوبر الماضي، مما أدى إلى تأجيل اللقاء إلى الثامن عشر من ديسمبر الجاري.

وتثق قوات الشرطة الكتلونية بأن وصول الفريقين إلى ملعب كامب نو، بالإضافة إلى الوضع في الأماكن المحيطة سيكون تحت السيطرة.

ديل بوسكي يشعر بالقلق من لقاء الكلاسيكو

وتحدث ديل بوسكي في تصريحات نقلتها صحيفة “ماركا” الإسبانية قائلاً: “كان لا يجب تأجيل لقاء الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد، أعتقد أن ذلك منحهم الفرصة لإعداد المزيد من المتطرفين، من خلال منحهم المزيد من الوقت”.

وأضاف: “تم تأجيل لقاء الكلاسيكو، وبالتالي فإن المخاطرة قد تكون أكبر، آمل أن تسير الأمور على ما يرام وأن تكون كرة القدم معززة ومع صورة جيدة، وإذا كان هناك شيء ما يمكن أن يوحد هذه الاختلافات، حتى لو لم تكن كرة القدم، فقد تكون كرة القدم، لذلك إذا سارت الأمور على ما يرام، يمكن لكرة القدم أن تساعد في تحسين التعايش”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة