أشياء لم يُخفِها كأس العالم للأندية في ريال مدريد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
صحيفة آس

موقع سبورت 360 – أعدت صحيفة آس الإسبانية تقريرًا حول فريق نادي ريال مدريد الإسباني عقب تتويجه بلقب كأس العالم للأندية.

وكان الميرينجي قد حصد لقب مونديال الأندية 2018 للعام الثالث على التوالي، بعد التغلب على فريق العين الإماراتي بنتيجة عريضة في المباراة النهائية، 4 أهداف مقابل هدف وحيد.

وعنونت الصحيفة المقربة من أسوار سانتياجو بيرنابيو تقريرها بـ “أشياء لم يخفها كأس العالم للأندية” والتي فندتها صحيفة آس على النحو التالي:

– عدم وجود الثقة الكاملة في هجوم ريال مدريد

رغم تسجيل 7 أهداف في مباراتين فقط، 3 أمام كاشيما الياباني في نصف النهائي ثم 4 أهداف أخرى في شباك زملاء حسين الشحات، إلا أن ضعف المستوى الدفاعي لهذين الفريقين كان له الدور الأبرز في استقبال هذا الكم من الأهداف.

– المشاكل الدفاعية

اللوس بلانكوس لم يتمكن من الخروج بشباك نظيفة في المباراتين اللتين خاضهما في أبو ظبي، حيث تمكن كل من كاشيما والعين من زيارة شباك الحارس البلجيكي تيبو كورتوا.

– الجدول المضغوط

ينتظر الفريق الملكي جدول مضغوط في شهر يناير، في وجود 7 مباريات قد تصل إلى 9 في حال تخطي ليجانيس في مواجهة كأس ملك إسبانيا.

الأكثر مشاهدة

ريال مدريد يعيش عصره الذهبي الثاني بعد فريق دي ستيفانو

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
صحيفة ماركا

موقع سبورت 360 – أعدت صحيفة ماركا الإسبانية تقريرًا حول فريق نادي ريال مدريد الإسباني وذكرت أن الميرينجي يعيش عصره الذهبي الثاني مع الجيل الحالي.

وتُوج اللوس بلانكوس مؤخرًا بلقب كأس العالم للأندية عقب اكتساح فريق العين الإماراتي في المباراة النهائية بنتيجة 4 أهداف مقابل هدف واحد.

ووصل الجيل الحالي للفريق الملكي، والذي بدأ بعودة فلورنتينو بيريز إلى رئاسة النادي والتوقيع مع كريستيانو رونالدو النجم البرتغالي الكبير من مانشستر يونايتد الإنجليزي في 2009، إلى اللقب رقم 17 في مسيرته، معادلًا عدد البطولات التي تحصل عليها جيل دي ستيفانو مع ريال مدريد.

وتكون جيل دي ستيفانو من بعض اللاعبين العظماء مثل: دي ستيفانو، خينتو، سانتاماريا، زاراجا، مونوز وبوشكاش.

وحصد الجيل الحالي لفريق ملعب سانتياجو بيرنابيو 4 ألقاب لمونديال الأندية، أعوام 2014، 16، 17 و18، 4 ألقاب لدوري أبطال أوروبا في مواسم 2013/14، 15/16، 16/17 و17/18، 3 ألقاب لكأس السوبر الأوروبي، أعوام 2014، 16 و17، لقبين للدوري الإسباني 2011/12 و2016/17، لقبين لكأس ملك إسبانيا 2010/11 و2013/14 ولقبين لكأس السوبر الإسباني 2012 و17.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

ليونيل ميسي يبتعد بصدارة هدافي الليجا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
(Getty Images)

موقع سبورت 360 – انتهت أحداث الجولة السابعة عشر من الدوري الأسباني “ليجا” لموسم 2018-2019 والتي شهدت غياب فريق ريال مدريد عن خوض مباراته ضد فياريال لإنشغاله بخوض بطولة كأس العالم للأندية في الإمارات والتي حقق لقبها للمرة الرابعة في تاريخ النادي.

وقد اقيمت الجولة الجديدة وهي الأخيرة قبل أعياد الميلاد وإجازات الدوريات التي ستستمر لمدة إسبوعين، حيث يتصدر نادي برشلونة جدول الترتيب وبفارق 3 نقاط عن أقرب منافسيه أتليتكو مدريد.

وواصل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، تألقه بتسجيله هدف جديد ليوسع الفارق بينه وبين أقرب منافسيه إلى 4 أهداف حيث سجل هدف وحيد ضد فريق سيلتا فيجو وسبقها هاتريك في شباك ليفانتي وهدفين في مرمى إسبانيول.

وسجل عثمان ديمبلي هدفا جديدا هذا الموسم ليصبح رصيده 7 أهداف في المركز العاشر ولكن يفصله عن رابع الهدافين 3 أهداف فقط وفي نفس التوقيت سجل وسام بن يدر هدف جديد مع إشبيلية ليعادل أهداف أندريه سيلفا برصيد 8 أهداف.

وإليكم جدول ترتيب هدافي الليجا بعد نهاية الجولة السابعة عشر:

1- ليونيل ميسي (برشلونة) 15 هدف

2- كريستيان ستواني (جيرونا) 11 هدف

3- لويس سواريز (برشلونة) 11 هدف

4- إياجو أسباس (سيلتا فيجو) 10 هدف

5- وسام بن يدر (إشبيلية) 8 أهداف

6- روجير (ليفانتي) 8 أهداف

7- ماكسيمليانو جوميز (سيلتا فيجو) 8 أهداف

8- بورخا إيجلاسياس (إسبانيول) 8 أهداف

9- أندريه سيلفا (إشبيلية) 8 أهداف

10- عثمان ديمبلي (برشلونة) 7 أهداف

الأكثر مشاهدة