مجاني يتحدث لـ سبورت 360 عن فترته مع ليفربول وعن فرص ليجانيس

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
كارل مجاني

خص مدافع ليجانيس الدولي الجزائري كارل مجاني “سبورت 360” بِمقابلة حصرية تحدث فيها عن انطلاقة مسيرته الإحترافية مع ليفربول وعن تجربته في الدوري الإسباني وفُرص ناديه الصاعد حديثاً ليجانيس في البقاء في الدرجة الأولى .

وتحدث كارل مجاني عن انتقاله إلى ليفربول في صيف 2003 بعد المستوى الكبير الذي ظهر به مع فرق الناشئين في نادي سانت ايتيان حيث قال “في ذلك الوقت ليفربول كان في القمة وجيرارد هولييه (مدرب فرنسي) كان هو مدرب الفريق وكان يشرك العديد من اللاعبين الفرنسيين ، لذلك قررت خوض تلك التجربة التكوينية الغنية ، كنت على ثقة كبيرة بمشروع هولييه” .

وأضاف مجاني “كنت بعمر الـ 18 سنة فقط ، أتدرب مع الفريق الأول وألعب مع الفريق الرديف .. كنت أتدرب كل يوم مع ستيفن جيرارد ، مايكل أوين ، جيرزي دوديك وإيميل هيسكي ، لهذا كانت تجربة رائعة جداً تعلمت منها الكثير ويمكن القول أنها جعلت تأقلمي أسهل على المستوى الإحترافي” .

كارل مجاني (ليفربول)

كارل مجاني (ليفربول)

ولا يمكن إغفال شخصية القائد التي يتمتع بها مجاني الذي أصبح أحد أهم عناصر ليجانيس على الرغم من انتقاله إلى النادي خلال الصيف الماضي فقط حيث قال “إنه شيء دائماً بِداخلي منذ أن كنت طفلاً وأنا دائماً يمكنني أن أكون قائداً ، الشيء الأهم هو أن تكون قائداً على أرض الميدان .. قائد ليجانيس هو مارتن مانتوفاني لكن اللاعبين يعلمون أنه يمكني المساعدة إذا احتاج الأمر ذلك” .

وقال مجاني عن تجربته مع ليفانتي خلال الموسم الماضي وعن انتقاله إلى ليجانيس “ليفانتي منحني فرصة اللعب في الليجا لأول مرة وقد كانت تجربة رائعة تعلمت خلالها الكثير ، أنا الآن لازلت في الليجا لأن ليجانيس منحني فرصة جديدة ويمكنني أن أخبر زملائي بما يمكننا تقديمه على هذا المستوى ، الهدف دائماً هو البقاء في الليجا” .

كارل مجاني (ليجانيس)

كارل مجاني (ليجانيس)

وعن بداية الموسم حيث يحتل ليجانيس المركز الـ11 بعد أول 7 جولات من الليجا قال مجاني “قمنا بِبداية جيدة للموسم والخسارة 5-1 أمام برشلونة ليست عاراً لأنهم أحد أفضل الفرق في العالم .. الشيء الأهم هو أخذ خبرة أكبر من أجل الخطوة الموالية ، من الرائع اللعب أمام أفضل اللاعبين في العالم وعلى الرغم من الخسارة فنحن نظهر بصورة جيدة” .

واختار مجاني أفضل لاعبين لعب معهما خلال مسيرته الكروية وأفضل لاعبين واجههما حيث قال “عندما كنت في ليفربول ستيفن جيرارد كان له تأثير كبير علي ، أعجبت به كثيراً كشخص وكلاعب وقد كان لاعبي المفضل إلى جانب زيدان لكن بالنسبة للمرح لا أحد يقارن بِـ الحاج ديوف لقد كان “مجنوناً” .. في المقابل لعبت أمام ليونيل ميسي و كريستيانو رونالدو في الليجا وهما بالتأكيد أفضل لاعبين واجهتهما خلال مسيرتي” .

الأكثر مشاهدة

بيكيه يعلن اعتزاله دولياً بعد مونديال روسيا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
جيرارد بيكيه

أعلن جيرارد بيكيه مدافع برشلونة والمنتخب الإسباني عن موعد اعتزاله كرة القدم على الصعيد الدولي بعد مسيرة حافلة بالإنجازات.

وأكد بيكيه صاحب 29 عام على أنه سوف يعتزل اللعب دولياً بعد نهائيات كأس العالم في روسيا 2018، مشيراً إلى أن هذا القرار جاء بعد تفكير طويل.

وقال بيكيه في تصريحات لوسائل الإعلام بعد الفوز على ألبانيا بهدفين نظيفين “كأس العالم 2018 في روسيا ستكون آخر بطولة أخوضها مع إسبانيا، لقد فكرت كثيراً في ذلك، هذا القرار لم يأتي بلحظة”.

وأعرب بيكيه عن إستيائه الشديد من الهجوم الذي يتعرض له من قبل الجماهير الإسبانية وبالأخص في مباراة ألبانيا بعد أن ظهر بقميص لا يحمل العلم الإسباني على أكمامه.

ورد بيكيه على هذا الأمر قائلا “لقد قمت بقص أطراف القميص لأنني لم أكن أشعر بالراحة، أنا متعب جداً لكنني أتقبل آراء الناس، لقد حاولت تقديم كل شيء للمنتخب ولا يمكنني تقديم أكثر من ذلك”.

وحقق بيكيه العديد من الإنجازات مع اللاروخا، حيث توج بلقبي اليورو 2008 و2012، بالإضافة إلى الفوز بلقب كأس العالم 2010.

الأكثر مشاهدة

بيكيه يثير الجدل مجدداً بسبب قميصه “الكتلوني”

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

اعتدنا في الأونة الأخيرة مشاهدة جيرارد بيكيه مدافع برشلونة في لحظات مثيرة للجدل خاصة وإن تعلق الأمر بالسياسية.

اللاعب صاحب الـ29 عام قد عبر في أكثر من مناسبة عن رغبته في اللعب لمنتخب كتلونيا من قبل على غرار المنتخب الإسباني الذي يمثله.

وقد اثار بيكيه الجدل مجدداً اليوم بعد أن ظهر بقميص منتخب بلاده إسباني ولكنه قطع علم المنتخب من على كُم قميصه.

ولعل هذا الأمر يجعله ضحية لصافرات الاستهجان مجدداً هذا الموسم بعد أن كانت هذه الأمور تتكرر كثيراً في الموسم الماضي.

الأكثر مشاهدة