كيف منحتنا فرنسا اتحاداً دولياً لكرة القدم؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
منتخب فرنسا يحتفل بتأهله إلى كأس العالم 2018

بالنسبة لمشجعي كرة القدم فإن سنة 2018 تعني شيئاً واحداً فقط: كأس العالم. وإلى حين وصولنا للحظة المنتظرة يوم الرابع عشر من حزيران دعونا نأخذ نظرة سريعة إلى الماضي لنرى كيف انتشرت كرة القدم في كل من البلدان المشاركة في كأس العالم  2018 ، واليوم الحديث عن بطلة نسخة 1998 فرنسا


كما أصبحتم تدركون الآن فإنه من الصعب التقليل من حجم المساهمات التي قدمتها إنجلترا في نشر كرة القدم حول العالم. لكن الأمر الوحيد الذي رفض الانجليز فعله لكرة القدم العالمية كان تشكيل اتحاد عالمي يدير شؤون اللعبة وينظم مسابقات بين مختلف الدول التي تمارس اللعبة. اتحاد تأسس في العاصمة الفرنسية باريس عام 1904 تحت مسمى الفيفا. وأعلم أن سمعة الفيفا ليست الأفضل مؤخراً؛ لكن بدون الفيفا لم يكن سيتم تنظيم الحدث الذي ننتظره جميعاً: كأس العالم.

فكرة تنظيم اتحاد عالمي ينظم شؤون اللعبة، وعليكم أن تتذكروا أن “تنظيم شؤون اللعبة” في تلك الفترة كان يعني اختيار القوانين التي سيتم اعتمادها، بدأت بالظهور في أوائل القرن العشرين والإنظار اتجهت بشكل بديهي نحو دول الجزر البريطانية لتشكيل الاتحاد كونها أول من مارس اللعبة ووضع قوانينها. كارل هيرشمان سكرتير الاتحاد الهولندي كان أول من بادر بالاتصال بالاتحاد الإنجليزي ليطلب منهم قيادة وتنظيم الاتحاد الدولي الجديد. رد الانجليز لم يكن سلبياً، لكنه بالمقابل كان بطيئاً. حيث تحجج فردريك وال، سكرتير الاتحاد الإنجليزي، بحاجته لاستشارة نظرائه في اتحادات إسكتلندا، ويلز وايرلندا.

وفي حين تباطاً وال قرر مدير قسم كرة القدم في الاتحاد الفرنسي للاتحادات الرياضية USFSA الحصفي في جريدة Le Matin روبرت جيرين أخذ زمام المبادرة. جيرينناقش فكرة تأسيس الاتحاد الدولي بعيداً عن الرعاية البريطانية مع نظيره البلجيكيعلى جانب المباراة التي جمعت منتخبي بلديهما في الأول من أيار 1904 في بروكسل (تلك كانت أول مباراة رسمية لكلا المنتخبين). وبالفعل، جيرين لم ينتظر طويلاً، فوجه الدعوة لممثلي عدة اتحادات وطنية لكرة القدم لحضور اجتماع في الحادي والعشرين من أيار 1904 مقر الاتحاد الفرنسي للاتحادات الرياضية USFSA.

france

الاجتماع، الذي أصبح نقطة البداية للفيفا، حضره ممثلو بلجيكا، الدنمارك، هولندا، السويد اسبانيا وسويسرا بالإضافة لفرنسا وألمانيا التي أرسلت موافقتها على الانضمام للاتحاد الجديد عبر التلغرام في نفس اليوم (لكنها لا تعتبر من الدول المؤسسة). أهممقررات الاجتماع كانت منع أي من اللاعبين أو الأندية من اللعب في مسابقات تخص اتحادين وطنيين في نفس الموسم، احترام كافة الاتحادات الوطنية لعقوبات الايقاف التي يصدرها أي اتحاد بحق اللاعبين، واعتماد قوانين اللعبة الصادرة من اتحاد كرة القدم الإنجليزي. لاحقاً تم انتخاب جيرين ليصبح أول رئيس للفيفا (استمر في المنصب لمدة حتى عام 1906).

أحد أهم العقبات التي واجهت الفيفا في تلك الحقبة كان وجود عدة اتحادات كروية ورياضية في كل بلد مقابل إصرار الفيفا على الاعتراف باتحاد واحد من كل بلد. المثير للاهتمام في الموضوع هو أن الاتحاد الذي كان يعمل به جيرين (USFSA) كان من أوائل المتضررين من الموضوع. حيث انسحب ممثلو USFSA من الفيفا عام 1907 احتجاجا على رفض الفيفا الاعتراف بالاتحاد الإنجليزي للهواة لينجح ممثلو اتحاد CFI (وهو الاتحاد الذي تتطور لاحقاً للاتحاد الفرنسي لكرة القدم) في سد الثغرة ودفع الـUSFSAللإنقراض.

مساهمات فرنسا لكرة القدم العالمية لم تقف هنا؛ حيث كان للفرنسي جول ريميه مساهمات كبيرة في تحقيق رؤية كأس العالم. بينما كان للفرنسيين جابرييل هانو وجاك فيرران دور رئيسي في إطلاق ما بات يعرف اليوم بدوري أبطال أوروبا.

فيديو مهم : سبعة أمور متشابهة بين ميسي ورونالدو

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

منتخب كوستاريكا

أعلن الاتحاد الكوستاريكي لكرة القدم عن المشاركة في مباراة ودية ضد منتخب بلجيكا في الحادي عشر من حزيران / يونيو القادم في إطار الاستعدادات للمشاركة في بطولة كأس العالم 2018 في روسيا.

وستقام هذه المباراة على ملعب بودوان في العاصمة البلجيكية بروكسل ، فيما أكد أوسكار راميريز مدرب منتخب كوستاريكا أن هذا اللقاء سيكون من المباريات التي ستكون بمثابة اختبار لمدى قدرات فريقه ولاعبيه.

وسيخوض المنتخب الكوستاريكي قبل مونديال روسيا خمس مباريات ودية بما فيها مباراة بلجيكا ، بالإضافة إلى مواجهة اسكتلندا في 23 أذار / مارس ، وأمام تونس في باريس في السابع والعشرين من الشهر نفسه.

وسيلعب منتخب كوستاريكا في المجموعة السادسة من نهائيات كأس العالم 2018 إلى جانب منتخبات البرازيل وسويسرا وصربيا ، فيما شدد المدرب أوسكار راميريز على ضرورة اكتساب الخبرة الأوروبية من هذه المباريات الودية.

وقال مدرب كوستاريكا : “نرغب في اكتساب الإيقاع الأوروبي من هذه المباريات الودية ، هذه اللقاءات سوف تمنحنا القوة الفنية والعقلية قبل الذهاب إلى كأس العالم ، ولهذا يجب التركيز جيداً على هذه المواجهات المهمة جداً”.

فيديو مهم : سبعة أمور متشابهة بين ميسي ورونالدو

الأكثر مشاهدة

مدرب منتخب مصر يلجأ للفيفا والسبب حسام حسن

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

مازالت مشاركة منتخب مصر فى نهائيات كأس العالم 1990 بإيطاليا، عالقة فى أذهان المصريين ، خاصة بعد العرض القوي الذي قدمه الفراعنة أمام منتخب هولندا بطل كأس أمم أوروبا لعام 1988، الذي كان يضم عدد كبيرا من نجوم الكرة فى العالم.

منتخب مصر تعادل مع نظيره الهولندي بهدف ما زال محفورا فى الذكرة و الذي سجله مجدي عبد الغني من ركلة جزاء، وهو الهدف الوحيد للفراعنة فى مونديال 90.

ذكرت مجلة ” الأهرام الرياضي” أن محمود الجوهري المدير الفني لمنتخب مصر وقتها تقدم بشكوي رسمية للاتحاد الدولي لكرة القدم”فيفا” ضد مستشفي باليرمو.

و أضافت الصحيفة بأن فيفا قرر بعد انتهاء مباراة مصر و هولندا فتح تحقيق رسمي فى الشكوي، حيث طالب الجوهري بالتحقيق مع مسئولي المستشفي الإيطالي بعد تسريبهم لأخبار اصابة حسام حسن نجم منتخب مصر قبل مباراة هولندا.

حيث تبرع مدير المستشفي بالإدلاء بعدة أحاديث للصحف عن حالة حسام حسن وتشخيص إصابته وكأنه يشير للفريق المنافس إلى نقاط الضعف و القوة بالمنتخب المصري.

الأكثر مشاهدة