موقع سبورت 360- يشهد نهائي النسخة الثانية واللاثين لبطولة كاس الأمم الأفريقية ، الذي يجمع بين منتخب الجزائر ونظيره منتخب السنغال، تواجد مدرب سبق له التواجد في النهائي القاري كلاعب.

سبق لأليو سيسيه المدير الفني لمنتخب السنغال التواجد في نهائي المسابقة القارية موسم 2002، كلاعب، قبل أن يعود بعد 17 سنة ليتواجد في النهائي على مقعد الرجل الأول للجهاز الفني لأسود التيرانجا.

و سبق أليو سيسيه ثنائي التواجد في نهائي بطولة كاس الأمم الأفريقية ، أولهما محمود الجوهري مدرب منتخب مصر في  نهائي 1998، و نجمه في 1959، وثانيهما ستيفان كيشي نجم منتخب نيجيريا في نهائي 1984 و 1988، ومدربه في نهائي 2013.

و يعد الثنائي الجوهري وكيشي الوحيدين اللذين توجا بلقب بطولة كاس الأمم الأفريقية كلاعبين ثم مدربين.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة