صدام حسم المصير بين ليبي وكيروش في كأس آسيا

أمير نبيل 21:00 23/01/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – ستكون المواجهة بين الصين وإيران أكثر من مجرد صدام بين منتخبين سعيا للتأهل إلى الدور نصف النهائي من بطولة كأس آسيا.

حيث تحمل المباراة مذاقا خاصا، يتعلق، بكلا المدربين، الإيطالي العجوز مارشيلو ليبي في الصين، والبرتغالي المحنك كارلوس كيروش في إيران.

المواجهة ربما لا تحمل تفوق لأحد المنتخبين على حساب الآخر، وإن مالت الكفة فنيا نحو إيران، باعتباره منتخب أكثر جاهزية للمنافسة على الأدوار النهائية، بينما لم يقدم التنين الصين ما يشفع له ليصل إلى مرحلة الإقناع.

وتبدو مواجهة الخميس أكثر من مجرد صدام بين منتخبين، حيث تبدو المباراة بمثابة نقطة الحسم في مصير كل مدرب، ليبي مع الصيني بعدما ألمح المدرب في أوقات سابقة إلى رغبته في الاعتزال نهائيا، والاكتفاء بما قدمه في مسيرته الحافلة سواء مع يوفنتوس والفوز بـ 13 لقب، أو منتخب إيطاليا والتتويج بمونديال 2006، أو حتى بالنسبة لكيروش الذي لم يعد خفيا أنه مرشح للرحيل عن تدريب إيران في ظل وجود أكثر من عرض للتعاقد معه، أبرزها منتخب كولومبيا بعد أن تواجد مندوبين من الاتحاد الكولومبي في دبي سعيا لإقناع مدرب إيران، بل أن الأخير رحب بالأمر، ما يجعله مرشحا للرحيل على أية حال وبالأخص لو تكرر فشل منتخب إيران في التأهل عن دور الثمانية مثلما حدث في نسخة 2015، عندما ودع البطولة لحساب العراق بركلات الترجيح من ربع النهائي.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة