وقفة 360.. تألق المعيوف و5 عوامل منحت الهلال لقب دوري أبطال آسيا

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
GETTY IMAGE

سعودي 360 – عاد فريق الهلال لمنصات التتويج الآسيوي، بعد أن أسقط مضيفه أوراوا الياباني، ظهر اليوم الأحد، بثنائية نظيفة، في إياب نهائي بطولة دوري أبطال آسيا 2019.

وحصد الهلال لقبه الثالث في تاريخ مشاركاته ببطولة دوري أبطال آسيا، على حساب أوراوا، بقيادة مدربه الروماني رازفان لوشيسكو، بعد أن حسم لقاء الذهاب بهدف نظيف على ملعب “محيط الرعب”، ولقاء الإياب بهدفين دون رد في عقر دار الفريق الياباني.

وسجل ثنائية الهلال في مرمى أوراوا، خلال موقعة اليوم؛ سالم الدوسري في الدقيقة 74، وجوميز في الوقت القاتل بالدقيقة 93، ليقودا “الزعيم” إلى منصات التتويج الآسيوية من جديد.

ويستعرض موقع “سبورت 360” في التقرير التالي.. عوامل منحت الهلال لقب دوري أبطال آسيا 2019

– التركيز والانضباط

قدم لاعبو فريق الهلال مباراة رائعة ضد أوراوا الياباني، على المستويين الفني والبدني، وظهر التركيز على لاعبي “الزعيم” منذ انطلاق أحداث اللقاء، وكانوا أكثر تركيزاً وانضباطاً داخل الملعب متفوقين على مضيفهم الياباني، الذي بدى مشتتاً بعض الشيء.

– الضغط الهجومي

شكل لاعبو الهلال ضغطاً هجومياً كبيراً على لاعبي أوراوا منذ بداية المباراة، من خلال شن الهجمات ووصول الكرة للأسد الفرنسي بافيتيمبي جوميز، الذي أهدر العديد من الفرص المحققة، ورغم صمود أصحاب الأرض حتى الدقيقة 74، إلا أن لاعبو “الزعيم” نجحوا في تحطيم الجدار الدفاعي وهز الشباك.

– تألق المعيوف

شهدت موقعة إياب نهائي دوري أبطال آسيا، على تألق محمد المعيوف، حارس مرمى فريق الهلال، الذي لعب دوراً كبيراً في خروج “الزعيم” منتصراً، إذ تصدى للعديد من الهجمات التي كادت أن تصنع الفارق لصالح أوراوا وأن تغير من سيناريو المباراة، وحافظ على نظافة شباكه.

– قوة وسط الملعب

تميز فريق الهلال في مواجهة أوراوا بالسيطرة على منتصف الملعب، وبناء الهجمات من العمق، من خلال اختراقات أندريه كاريلو، وسيباستيان جيوفينكو، وسالم الدوسري، الذي وقع على هدف البداية لفريق “الزعيم”.

– الإصرار على الثأر

تفوقت رغبة الهلال وإصرار اللاعبين على تحقيق الفوز والوصول إلى منصة التتويج، على أداء أوراوا الذي قدم مباراة متواضعة بعض الشيء، وظهرت رغبة “الأزرق” في الثأر وعدم تكرار سيناريو نهائي بطولة عام 2017، بعد أن خطف الفريق الياباني من “الزعيم” اللقب الآسيوي، بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما في مباراة الذهاب، والتغلب عليه بهدف قاتل في الإياب بهدف نظيف.

– سد الدفاع المنيع

كان لاعبو خط دفاع فريق الهلال بالمرصاد أمام محاولات فريق أوراوا الهجومية، وتمكنوا من التصدي لجميع الهجمات التي شنها أصحاب الأرض وحرمانهم من معادلة النتيجة او خطف هدف مبكر، وأدى دفاع “الزعيم” دوره داخل الملعب على أكمل وجه.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة