لوشيسكو وأتسوكي

سعودي 360 – تتجه أنظار محبي وعشاق كرة القدم نحو مباراة من العيار الثقيل تجمع بين فريق الهلال السعودي ضد نظيره أوراوا ريد دياموندز الياباني، وذلك في إياب نهائي دوري أبطال آسيا 2019، يوم الأحد المقبل والموافق 24 من شهر نوفمبر في ملعب سايتاما باليابان.

ويواصل نادي الهلال بقيادة مدربه الروماني رازفان لوشيسكو مساعيه من أجل حصد اللقب الآسيوي الغائب منذ سنوات طويلة، ولكن الأحلام الزرقاء سوف تصطدم في مباراة الإياب بطموح وسرعات ومهارات محاربي الساموراي ممثلين في لاعبي فريق أوراوا بقيادة المدرب الياباني تيسوشي أوتسوكي.

ومن الجدير بالذكر صدام أوراوا بالهلال في مباراة الذهاب للدور النهائي، يوم السبت الماضي الموافق 9 من شهر نوفمبر، على ملعب جامعة الملك سعود “محيط الرعب” وفاز الأزرق السعودي بهدف نظيف أحرزه البيروفي أندريه كاريلو.

وسوف يأخذكم -متابعينا الكرام- موقع “سبورت 360” لرحلة تكتيكية في عقل مدربي الهلال وأوراوا، قبل النهائي الآسيوي.. على النحو التالي:

أبرز الملامح التكتيكية لمدرب الهلال.. لوشيسكو

يتميز أسلوب الروماني رازفان لوشيسكو، مدرب الهلال بالميل للعب الهجومي الشامل، متمثلاً في تدوير الكرة والتمرير المستمر، مع فرض حالة من الاستحواذ والسيطرة ووضع أكبر عدد من لاعبيه في نصف ملعب الفرق الخصم.

وقد انعكس فكر لوشيسكو الهجومي على أرقام الهلال خلال هذا الموسم في الدوري السعودي للمحترفين، فالفريق الأزرق سجل حتى الآن 26 هدف، بفارق شاسع عن أقرب ملاحقيه (النصر برصيد 13 هدف)، مع وفرة الهدافين أمثال كارلوس إدواردو وبافيتميبي جوميز وعمر خربين وسباستيان جيوفينكو وأندريه كاريلو وسالم الدوسري.

ويركز لوشيسكو على تنظيم وتجهيز أجنحته بطريقة مميزة، مع فتح الملعب عرضياً، مع الزيادة العددية من جانب الظهيرين، ومساهمة الأجنحة (كاريلو والدوسري) في الصناعة والتسجيل رفقة المهاجمين بالثلث الأخير، مع مشاركة ظهيري الجنب (ياسر الشهراني ومحمد البريك) في التقدم للأمام عند الضغط الهجومي.

وخلال أغلب مباريات الموسم الحالي للهلال تحت قيادة لوشيسكو، فقد راهن المدرب الروماني على رسمه التكتيكي المفضل 4-2-3-1، بتواجد سلمان الفرج ومحمد كنو في محور الارتكاز، مع فتح الأطراف بثنائية كاريلو والدوسري، وبينهما جيوفينكو خلف جوميز مباشرة.

أبرز الملامح التكيكيتة لمدرب أوراوا.. أوتسوكي

لعل أهم ما يتسم به أسلوب أوتسوكي، مدرب الماسات اليابانية الحمراء، أوراوا، هو الإعتماد على الكرة الهجومية السريعة من خلال تحركات الأطراف، ومن ثم يتم استخدام 3 مدافعين فقط في الخط الخلفي، مع التركيز على سرعات واختراقات الظهيرين الأيمن والأيسر.

وعمل أوتوسكي على تجديد دماء الفريق الأحمر من خلال منح الفرصة لبعض النجوم الصاعدين، وقد تجلى ذلك الأمر على مركز الجناح الأيسر، الذي يقوده المتألق تاكوا أجيوارا.

ويعتمد أوراوا على حارس مرماه ذو الخبرة الكبيرة، شوساكو نيكيشاوا في الفريق، مع انتشار 3 مدافعين على خط واحد لغلق منطقة الدفاع وعدم إحداث ثغرات بقيادة الثلاثي المتماسك: دايسكودي سوزوكي، توماكو ماكينو وتاكوا أوانامي.

ويعول أوتسوكي  دائمًاعلى الدور الكببر لمحور الارتكاز الدفاعي، تاكويا أوكي، مع فتح المجال والحرية لتقدم وانطلاقات لاعب الوسط البرازيلي المميز إيفرتون، الذي لمع مع فريق بورتو البرتغالي في فترة سابقة.

للجبهة اليمنى أهمية قصوى بالنسبة لفريق أوراوا، وذلك من خلال انطلاقات النجم الصاعد بقوة، دايكي هاشياوكا، مع عدم إغفال سرعات الجبهة اليسرى بوجود تاكاهيرو سكيني.

أما عن خط الهجوم فيقوده الثنائي كازوكي ناجازاوا مع الجناح الأيمن البرازيلي فابريسيو أحد أفضل لاعبي بطل اليابان بجانب القناص المخضرم شينزو كوروكي، وهم بلا شك خط هجوم من العيار الثقيل لأوراوا.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة