خليل نيمار.. كارلوس رابوسو الكرة المصرية

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أعلن نادي الأسماعيلي عن فسخه لتعاقده مع اللاعب خليل حجي الذي يحمل لقب وقصة شعر اللاعب البرازيلي نيمار ويمك أيضا لقب ميسي العرب ليكون بذلك الإسماعيلي هو النادي رقم خمسة الذي يرحل عنه اللاعب بدون أي يشارك في أي دقيقة أو يظهر أي لمحة كانت سوى تصريحاته الإعلامية الدائمة حول وجود عروض من كل بقاع العالم للتعاقد معه

تم تصعيده من ناشئ الزمالك عن طريق المدرب أحمد حسام ميدو ولم يشارك في أي مباراة بطبيعة الحال مع الفريق الأبيض والسبب أنه مع أول تجمع لمنتخب الشباب لم يجد الزمالك أسم اللاعب مدونا في القائمة المستدعاه والسبب، خليل أخبر مسئولي الاتحاد المصري بانه ذاهب للإختبار في نادي روما الإيطالي بعد شهر من الإنقطاع عن تدريبات فريق الشباب

فتح رئيس نادي الزمالك تحقيقا في حادثة هروب اللاعب والمدرب ميدو أبدى غضبه من تصرفات موهبته الفذة التي لا تمتلك سوى فيديو 3 دقائق فقط لبعض التمريرات التي أرسلها عندما كان يلعب في فريق الناشئين لنادي الزمالك وصور له بتسريحة شعر نيمار وهالة إعلامية حول لاعب لم يره أحد يمارس كرة القدم حتى اللحظة

أحمد عبد الحليم مدير قطاع الناشئين في نادي الزمالك تحدث حينها لموقع “في الجول” المصري

في كل عام يقول حجي بأنه سيوقع لنادي أوروبي ولكن لم تصل لنا أي عروض بخصوصه أبدا

من روما الإيطالي إلى زيورخ السويسري إلى فاتيما البرتغالي الناشط في الدرجة الثالثة ومنه إلى النجم الساحلي والصفاقسي التونسي، هكذا تخبرنا التقارير الإعلامية، اللاعب قال بأن روما أخبره بأن يعود عدما يكمل السابعة عشر ليوقع معه عقدا إحترافيا ولكنه لم ينتظر بكل حال وأخبر الأتحاد المصري بأنه وقع مع نادي زيورخ السويسري وأصبح لاعبا هناك

الفيديو الوحيد لخليل حجي على موقع يوتيوب، يمكنك أن تجد نفس الفيديو للاعب ولكن بمسميات مختلف

الحقيقة لا توجد أي أخبار تربط اللاعب خليل نوبي حجي بنادي روما إطلاقا واللاعب بالفعل شارك في مباراة ودية تحت الأختبار رفقة نادي زيورخ وسجل هدف ولكن لم يتم توقيع أي عقود معه طبقا للموقع الرسمي للفريق ولا يوجد أي دليل في أي موقع أوروبي مهتم بكرة القدم على أنه أنضم أو وقع عقد ولو ليوم واحد مع أي فريق أوروبي

فشل في إقناع مسئولي النجم الساحلي والصفاقسي التونسي بالتوقيع معه ليعود إلى مصر وتحديدا إلى الإسكندرية ليوقع مع سموحة لأشهر قليلة وينتقل بعدها إلى الأتحاد لأشهر أخرى قبل أن يعلن فسخ تعاقده مع الفريق السكندري بدون أن يلعب أي مباراة أيضا ويعود إلى نادي الزمالك ويصرح بالطبع

الأهلي أراد التعاقد معي ولكني رفضت لأني أتربيت في الزمالك ولن ألعب سوى للزمالك

يذكر أن صاحب ال20 عاما حينها لم يكن قد شوهد في أي مباراة تم نقلها تلفزيونيا سوى في دقائق معدودة رفقة المنتخب الوطني للشباب الذي كان يقوده معتمد جمال حينها ولم يظهر أي إمكانيات من التي يدعي أنه يمتلكها ليصبح نيمارا

لعب بعض المباريات مع فريق الشباب لنادي الزمالك ولكنه رحل سريعا هذه المرة بعد أن تم الإستغناء عنه من قبل النادي بشكل مجاني ليوقع مع نادي الإسماعيلي بداية الموسم الحالي، في عمر ال21 عاما كانت جماهير الإسماعيلي تنتظر رؤية تلك الموهبة الغامضة المطلوبة في كل مكان ولكنها لم تلعب لدقائق في أي مكان ذهبت إليه

ستة أشهر كانت كفيلة لإنهاء تجربته مع الإسماعيلي الذي أستغنى عنه لضعف مستواه الفني ليخرج حجي غاضبا معتبرا أن الإسماعيلي قد ظلمه وأن المدرب الجديد الذي طلب الإستغناء عنه لم يشاهده بالشكل الكافي وذلك رغم أنه لم يلعب أيضا مع أي مدرب أخر قبله قاد الفريق هذا الموسم

هناك الموهبة المغربية هاشم مستور لاعب شباب ميلان السابق والذي تم ضمه لصفوف الفريق لأنه متمرس في فيديوهات “الفري ستايل” على موقع “يوتيوب” وصاحب الإعلان الشهير رفقة البرازيلي نيمار تبارى خلالها الثنائي في إظهار قدراتهم الفردية وذلك رغم أن مستور لم يظهر كثيرا مع الفريق الأول في أي نادي ذهب إليه

فشل مستور الذي يبلغ من العمر 21 عاما أيضا في تجاربه كلها رفقة ميلان وملقا الإسباني وزيول السويسري ولاميا القبرصي وحاليا في رجينا الإيطالي ولكن هذا اللاعب شاهدناه في مباريات تلفزيونية وسبب عدم الإقنتاع به كان واضحا من كل المدربين الذين لعب معهم وهو أنه غير قادر على أن يكون مفيدا في لعبة جماعية ككرة القدم والأفضل له التركيز في صناعته الأساسية، فيديوهات الفري ستايل

تبدو مقارنة ظالمة لمستور إن قورنت بتجربة خليل حجي الذي لا يوجد له أي تسجيل يوضح مهاراته سواء في حديقة منزله أو أرضية الملعب نظرا لأنه لم يشارك أبدا والأقرب لتجربة حجي هي تجربة البرازيلي كارلوس هنريكي رابوسو والذي كان يلقب ب”القيصر” نظرا لأنه يشبه الأسطورة الألمانية فرانز بيكنباور، في الشكل فقط بالطبع

هذا اللاعب ظل 24 عاما يتنقل بين الأندية البرازيلية الكبرى بوتافوجو وفلامينج وفلومينسي وفاسكو دي جاما بل ولعب في أوروبا بدون أن يشارك لدقيقة واحدة فكل ما كان عليه فعلها هو عقد صداقات مع اللاعبين المشهورين والصحافيين للكتابة عن إنجازاته ومهاراته وقدراته ولكن هذا كان في فترة الستينيات والسبعينيات حيث كان يصعب تعقب كل شيء

تحدث زملاء رابوسو في الصحافة عن قدراته وهيئة اللاعب البدنية كانت تشير إلى أنه بالفعل رياضي محنك ولكنه لم يكن يمتلك أي مؤهلات مهارية ليصبح لاعب كرة قدم وفي كل مكان ذهب إليه كان يدعي الإصابة في وقت لم يكن هناك كشف طبي متعارف عليه الآن

فكانت الاندية تقبل التوقيع معه إنتظارا لشفائه ليظهر إمكانياته التي تحدثت عنها الصحف ولخطفه من العروض التي تنهال على اللاعب من الاندية الإنجليزية، أو هكذا أعتقدوا فقد كانت تلك خدعة من اللاعب أيضا والذي كان يتظاهر بلأنه يتحدث إلى مسئولي أندية أوروبا على الهاتف المحمول الذي يمتلكه والذي لم يكن شائعا حينها ليعطيه مظهرا بالأهمية والثراء والنجاح

raposo-portada

حدث مرة أن أراد نادي أجاكسيو الفرنسي تقديمه بعد أن تعاقدوا معه على أساس أنه هداف البرازيل المحلي الأول هناك ولم يكن هناك مفر فقام بإرسال تسديدات طائشة نحو الجماهير مهديا الكرات لهم حتى لا يفضح نفسه في حال سدد على المرمى وفي فترته هناك كانت الصحافة البرازيلية تكتب بأنه هداف الدوري الفرنسي

وعندما جلس مرة على دكة البدلاء بأمر راعي فريق بانجو البرازيلي لكسب المال من وراء تواجد هذا النجم على دكة البدلاء وأراد مدرب إستخدامه ذهب للتشاجر مع الجماهير حتى يجد مبررا أخر غير الإصابة لعدم اللعب، مسيرة اللاعب استمرت 24 عاما كان يتنقل بين الأندية كل عام دون أن يلعب دقيقة واحدة

تسير مسيرة خليل حجي نيمار حتى الآن في مسار رابوسو وليس مستور فاللاعب المصري يوقع للنادي قبل أن يفسخ تعاقده مع أشهر قليلة دون أن يلعب أي مباراة وحديثه دائما عن تواجد عروض أوروبية له من كل مكان ترغب في خطف موهبته، ستة سنوات تحت الأضواء منذ ظهور اللاعب الأول في تدريبات الفريق الأول لنادي الزمالك في 2014 ولم يلعب أي مباراة رسمية مع أي فريق ذهب إليه

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة