قبل قرعة كأس زايد.. هل يواصل الاتحاد السكندري مغامرته؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

عندما أجريت قرعة دور الـ 32 من بطولة كأس زايد للأندية الأبطال “البطولة العربية” ووضعت ممثلي الكرة المصرية الأربعة في اختبارات متباينة، تيقن غالبية المتابعين أن الاتحاد السكندري الذي كان في مواجهة الترجي التونسي هو أول من سيودع البطولة.

وزادت قوة هذا الاعتقاد لدى الجماهير المصرية، بعد البداية المهتزة لزعيم الثغر في موسمه بالدوري المصري، وتلقيه هزيمة ثقيلة على يد الزمالك بخمسة أهداف مقابل هدف.

إلا أن الفريق السكندري الذي اكتفى بالتعادل 1-1 على أرضه ووسط جماهيره في الأسكندرية، نجح في قلب الطاولة على العملاق التونسي بتعادل آخر في رادس ولكن بنتيجة 2-2 التي كانت تعني تأهل الاتحاد لدور الـ 16.

زادت طموحات الاتحاد بهذا التأهل، لكن قرعة دور الـ 16 التي وضعته في مواجهة جديدة مع الزمالك ربما أصابت البعض بالإحباط، وزادت الشعور لدى أنصار الأبيض تحديدا بأن فريقهم على أعتاب التأهل لربع النهائي.

إلا أن مباريات ثمن النهائي حملت أكبر المفاجآت الصادمة لثنائي القمة الأهلي والزمالك، بعدما ودع الأول منافسات البطولة على يد الوصل الإماراتي بنفس سيناريو تأهل الاتحاد على حساب الترجي، أما الزمالك فاكتفى بالفوز ذهابا على الاتحاد 1-0، ليخسر بنفس النتيجة إيابا ويطيح به الفريق السكندري بركلات الترجيح وسط صدمة لأنصار الأبيض.

وبعد خروج الإسماعيلي على يد الرجاء المغربي، بات “سيد البلد” هو الممثل الوحيد للكرة المصرية في هذه المرحلة من البطولة ويحمل آمالها في استعادة لقب غائب منذ 2004.

لكن الأمور ربما لا تكون سهلة في قادم المواجهات أمام الاتحاد السكندري، صحيح أن الفريق تفصله عن منصة التتويج 3 محطات فقط، لكن جميعها صعبة بوجود منافسين أقوياء في ربع النهاء على غرار الهلال السعودي والنجم الساحلي التونسي، والمريخ السوداني ومولودية الجزائر والرجاء المغربي والأهلي السعودي.

وبالنظر إلى القرعة المحتملة فإن أفضل المواجهات لزعيم الثغر قد تكون أمام المريخ السوداني أو المولودية الجزائري أو حتى الوصل الإماراتي، فعلى الرغم من أن الأخير أطاح بالأهلي من البطولة، إلا أنه على المستوى المحلي يعيش فترة تخبط في النتائج ربما يستفيد منها الاتحاد لتحقيق الفوز عليه في كأس زايد.

أيضا مواجهة النجم الساحلي ربما تكون أقل قوة بالنسبة للاتحاد من الاصطدام بأحد عملاقي الكرة السعودية الهلال والأهلي أو حتى الرجاء المغربي المتوهج، لكون الاتحاد قد أطاح بفريق تونسي كبير من قبل ومن ثم يمتلك تفوق نفسي قد ينعكس على منافسه النجم إذا تقابل معه.

الأكثر مشاهدة

تعرف على نتائج اليوم للأندية العربية في دوري الأبطال والكونفدرالية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حققت غالبية الفرق العربية نتائج جيدة في بطولتي دوري أبطال أفريقيا والكونفدرالية خلال منافسات اليوم.

وانطلت على مدار اليومين الماضيين وتواصلت لليوم أيضا منافسات جولة الذهاب في دور الـ 32 من بطولتي دور الأبطال والكونفدرالية، بينما حققت 3 أندية عربية نتائج جيدة اليوم مقابل نتيجتين مخيبتين لناديين آخرين.

الإسماعيلي المصري حقق الفوز على القطن الكاميروني بهدفين دون رد في دوري أبطال أفريقيا، وهي نتيجة جيدة نوعا ما بالنسبة للدراويش، تعوض إحباط النتائج السيئة في الدوري، وكذلك الخروج من بطولة كأس زايد للأندية الأبطال “البطولة العربية” على يد الرجاء المغربي.

أما أهلي بنغازي الليبي فقد اكتفى بالتعادل السلبي مع ضيفه ماميلودي صن داونز الجنوب أفريقي، ليفقد بطل ليبيا فرصة تحقيق نتيجة إيجابية ذهابا ويضع نفسه في موقف حرج في مباراة الإياب الأسبوع المقبل بدوري الأبطال.

وعلى أرضه فاز الإفريقي التونسي على الهلال السوداني بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليحقق الفريق التونسي أفضلية جيدة قبل مباراة الإياب في أم درمان، أما الهلال فسيكون مطالب بالفوز بنتيجة 2-0 على الأقل لضمان التأهل إلى دور المجموعات.

وفي بطولة الكونفدرالية الأفريقية فاز الرجاء البيضاوي المغربي على سيركيل مييري سبورتيف الجابوني بنتيجة 5-0، ولم يرحم حامل اللقب ضعف منافسه وأمطر شباك ضيفه بخمسة أهداف ليحقق أفضلية كبيرة قبل مباراة الإياب.

الأكثر مشاهدة

الإسماعيلي يهزم القطن الكاميروني بثنائية في دوري الأبطال

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360-  نجح فريق الإسماعيلي في تحقيق انتصار ثمين على ضيفه القطن الكاميروني بثنائية نظيفة في المباراة التى جمعت بينهما مساء اليوم باستاد الإسماعيلية ضمن منافسات ذهاب الدور الاثنين والثلاثين لمسابقة دوري أبطال أفريقيا.

بدأ الاسماعيلي المباراة بتشكيل يضم كل من:محمد فوزى فى حراسة المرمى وباهر المحمدى ومحمود متولى ومحمد مجدى وطارق طه فى خط الدفاع وعماد حمدى ونادر رمضان وعبد الرحمن مجدى ومحمد صادق وشكرى نجيب فى خط الوسط وكريستوفر مندوجا فى خط الهجوم.

انتهى الشوط الأول بتقدم الإسماعيلي عن طريق باهر المحمدي في الدقيقة 45+2، قبل أن يضيف البديل كريم بامبو الهدف الثاني للدراويش في الدقيقة 59.

أدار اللقاء طاقم تحكيم بقيادة نور الدين الجعفري “حكم الساحة”.

ومن المقرر أن تقام مباراة الإياب يوم 22 ديسمبر الجاري بملعب أحمدو أهيدجو في الكاميرون.

الأكثر مشاهدة