هدف محمد صلاح في سالزبورج

موقع سبورت 360 – انتهت فعاليات الجولة السادسة والأخيرة لدور المجموعات من مسابقة دوري أبطال أوروبا لموسم 2019-2020.

وتأهل بشكل رسمي 16 فريقاً إلى الدور ثمن النهائي وهم: “باريس سان جيرمان وريال مدريد وبايرن ميونخ وتوتنهام ومانشستر سيتي وأتالانتا ويوفنتوس وأتلتيكو مدريد وليفربول ونابولي وبرشلونة وبوروسيا دورتموند ولايبزج وليون وفالنسيا وتشيلسي“.

وقد شهدت تلك الجولة الكثير من اللقطات الجميلة والملفتة في البطولة خلال يومي الثلاثاء والأربعاء حيث شهدنا 8 مباريات يوم أمس و8 آخرين اليوم كعادة مباريات البطولة منذ أن أصبحت بشكلها الحديث في عام 1992.

أجمل 5 لقطات من الجولة السادسة في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم

1- هدف محمد صلاح العالمي ضد ريد بول سالزبورج

سجل النجم الدولي المصري محمد صلاح، لاعب نادي ليفربول الإنجليزي، هدفاً عالمياً في شباك ريد بول سالزبورج النمساوي، عوض به سوء الحظ الذي لازمه طوال المباراة بإهدار العديد من الفرص السهلة.

وانطلق محمد صلاح بسرعته الكبيرة خلف الدفاعات، وخطف الكرة قبل حارس المرمى وسجل بيمناه من زاوية مستحيلة.

2- دي يونج حزين بسبب خروج فريقه السابق أياكس

ظهر الهولندي فرينكي دي يونج، لاعب وسط نادي برشلونة حزيناً عقب نهاية مباراة فريقه أمام إنتر ميلان، على الرغم من فوز برشلونة وتأهله في صدارة المجموعة.

لكن دي يونج تأثر بسبب هزيمة فريقه السابق أياكس أمام فالنسيا وودع البطولة من دور المجموعات.

3- هالاند غاضب بعد هدف محمد صلاح

ظهر المهاجم النرويجي الصاعد بقوة الصاروخ إيرلنج هالاند، بشكل غاضب عقب تسجيل ليفربول الهدف الثاني عن طريق محمد صلاح.

وكان هالاند قد توعد ليفربول بالفوز والخروج من دور المجموعات، لكن آمال أحد أبرز مواهب البطولة تلاشت بالخروج من دور المجموعات وتوقف رصيده عند 8 أهداف في بطولة دوري الأبطال.

4- إصابة كومان القوية أمام توتنهام

تعرض الفرنسي كينجسلي كومان، جناح نادي بايرن ميونخ الألماني، لإصابة قوية للغاية في مباراة فريقه أمام نادي توتنهام الإنجليزي.

كينجسلي كومان، نجح في تسجيل هدف التقدم لبايرن ميونخ في الدقيقة الثالثة عشرة من أحداث الشوط الأول، بتسديدة من داخل منطقة الجزاء.

وتعرض كومان لإصابة قوية في الدقيقة 26، بعدما سقط على ركبته بدون أي تدخل من لاعبي الخصم، وغادر أرض الملعب وشارك بدلاً منه توماس مولر.

5- نيمار يمنح الكرة لزميله كافاني لتسديد ركلة جزاء

منح البرازيلي نيمار، زميله في الفريق كافاني، الكرة من أجل تسديد ركلة جزاء، في مباراة باريس سان جيرمان ضد جالطة سراي التركي.

مشكلة كبرى حدثت بين الثنائي من قبل، عندما رفض كافاني تسديد نيمار لركلة جزاء، ليعبر النجم البرازيلي عن غضبه.

لكن نيمار اليوم قام بمنح الثقة لزميله، الذي فقد مكانه الأساسي لصالح إيكاردي، وبالفعل نجح كافاني في تسجيل الهدف الخامس لباريس سان جيرمان.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة