دوري أبطال أوروبا .. بايرن ميونخ معتاد على التهام الأندية التركية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
روبرت ليفاندوفسكي وآريين روبن

ليس من السهل أن توضع في مواجهة بايرن ميونخ، إنه عملاق الكرة الألمانية وأحد أقوى الأندية في تاريخ دوري أبطال أوروبا، لذلك من الطبيعي أن يشعر مدرب بشكتاش التركي ولاعبوه بالخوف والقلق والتوتر قبل موعد مواجهة الليلة ضد البافاري.

بشكتاش كما يعرف الكثيرون قدم دور مجموعات جيد، لم يتلقَ خلاله أي هزيمة واستطاع تصدر المجموعة على حساب بورتو البرتغالي، كما ساهم بإقصاء موناكو الفرنسي من المسابقة والذي وصل إلى الدور نصف النهائي في الموسم الماضي.

كما يملك الفريق التركي مجموعة من اللاعبين أصحاب الخبرة والمعروفين على الساحة الأوروبية، أبرزهم كيبلير بيبي مدافع ريال مدريد سابقاً، وأدريانو كوريا مدافع برشلونة سابقاً، والبرتغالي المميز ريكاردو كواريزما، والهولندي رايان بابيل، والتشيلي جاري ميديل، والبرازيلي فاجنير لاف.

رغم كل ذلك لا تبدو فرصة بشكتاش قوية على الورق أمام بايرن ميونخ، على الأقل هذا ما يؤكده سجل النادي البافاري أمام الأندية التركية في الماضي.

بايرن خاض 4 مواجهات فقط ضد الأندية التركية طوال تاريخه، والملفت هنا أنه لم يتلقى أي هزيمة محققاً 3 انتصارات وتعادل، بل أن شباكه اهتزت مرة واحدة فقط، فيما سجل مهاجموه 11 هدف.

وفي الحقيقة، المواجهات الأربع بين بايرن ميونخ والأندية التركية جميعها كانت في دوري أبطال أوروبا، سواء بنظامها القدم (كأس الأندية البطلة) أو الجديد.

المواجهة الأولى استطاع خلالها البافاري اكتساح ضيفه غلطة سراي بستة أهداف دون رد في الدور الأول من دوري الأبطال موسم 72\1973 ، فيما حقق غلطة تعادل معنوي في لقاء العودة بهدف لمثله، وسجل لاعبه بولينت أندير هدف الأندية التركية الوحيد في شباك البايرن بالدقيقة 55 من عمر اللقاء.

وبعد ربع قرن بالتمام والكمال، واجه البايرن فريق تركي آخر، لكن هذه المرة جمعته المواجهة ضد بشكتاش خصمه في مباراة الليلة، واستطاع البافاري حينها التفوق في لقاء الذهاب من دور المجموعات (97\1998) بنتيجة 2-0 ثم تحقيق الفوز في لقاء العودة بذات النتيجة.

مر عقدين من الزمن على آخر مواجهة جمعت عملاق الكرة الألمانية بالأندية التركية، لكن لم يتغير الشيء الكثير في هذه الفترة، بقي بايرن هو النادي المنافس والقوي أوروبياً، فيما استمرت الأندية التركية بلعب دور خجول بين الحين والآخر في مختلف المسابقات الأوروبية.

** فيديو مهم .. رسائل 360 عن دوري أبطال أوروبا ومواجهة برشلونة ضد تشيلسي

الأكثر مشاهدة

روبن يطارد ميسي

تشيلسي ضد برشلونة، مرة أخرى يطل علينا لقاء الإثارة، الندية، الالتحامات القوية، النتائج المتقبلة برأسه في دوري أبطال أوروبا، النزال الذي لطالما قدم لنا متعة لا تضاهى في آخر 13 عام، متعة وتنافس من الصعب أن تجدهما بسهولة في نزالات أخرى شهيرة في السنوات الأخيرة.

ويكفي القول بأن ليونيل ميسي الذي أرعب معظم الفرق التي واجهها في مسيرته الاحترافية لم يستطيع التسجيل في أي مباراة خاضها ضد تشيلسي خلال مسيرته (8 مباريات) ، وهي ظاهرة تؤكد أننا أمام نزال من نوع مختلف تماماً عن المعهود أوروبياً.

ورغم تذكير جميع وسائل الإعلام والصحف في العالم خلال الأيام الماضية النجم الأرجنتيني وعشاقه بأنه لم يسجل في شباك تشيلسي الذي شكل عقدة له في مسيرته، إلا أن الجميع تناسى بأن البلوز نفسه يعد أحد الفريق الذي تأكدنا من خلاله بأننا نشاهد بزوغ نجم أسطوري اسمه “ميسي”.

الحكاية تعود إلى موسم 05\2006 ، برشلونة واجه تشيلسي في دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا بقيادة كتيبة الرعب، رونالدنيو وإيتو وديكو، فيما دفع المدرب الهولندي رايكارد باليافع والشاب حينها ليونيل ميسي إلى جانبهم، قرار مفهوم بحكم أن الشاب الأرجنتيني كان يقدم مستوىً طيباً كلما سنحت له الفرصة باللعب.

UEFA Champions League: Chelsea v Barcelona

ورغم تميز ميسي في ذلك الموسم قبل مباراة تشيلسي، لكن لم يتوقع أحد أنه سيخطف الأضواء من زميله البرازيلي رونالدينيو الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم، ليونيل قدم واحدة من أروع لياليه في سن الشباب، بل من وجهة نظري هي المباراة التي أكدت بأنه نجم استثنائي وفي طريقه لتحقيق أشياء عظيمة، كما جعلته هذه المباراة بمستوى أفضل لاعبي العالم بل يتفوق عليهم رغم أنه يبلغ من العمر 18 عام وستة أشهر فقط !

ليونيل أرهق دفاعات تشيلسي بمراوغاته على الجبهة اليمنى، كان كالزئبق لا تستطيع السيطرة عليه، والملفت هنا أن الملعب كانت أرضيته طينية ولا تصلح لهذا النوع من اللعب مما زاد من إنبهار العالم بما يقدمه.

وكانت اللحظة الأكثر بروزاً في ليلة ميسي عند الدقيقة 37 ، الأرجنتيني استطاع التخلص من ضغط الإسباني ديل أورونو والهولندي آريين روبن في مناطق برشلونة، وبدلاً من أن يخسر الكرة تحت ضغط لاعبين تمكن من مراوغتهم ببراعة لينقل الكرة بسرعة إلى ملعب تشيلسي.

روبن استطاع اللحاق بميسي ومنعه من التقدم، لكن مثابرة الأرجنتيني لم تتوقف حيث افتك الكرة من الهولندي في زاوية الملعب، ثم راوغه بحركة فنية رائعة، قبل أن يحصل المحظور، ديل أورنو يتقدم بقوة نحوه، ينزلق ويصطدم به، ليقوم الحكم حينها بطرد الظهير الأيسر في قرار مفاجئ أثار حفيظة جوزيه مورينيو، بل وما زال يثير حفيظته حتى اللحظة الحالية.

 

مورينيو اتهم ميسي بالتمثيل ليلتها، لكن الحقيقة بأن الأرجنتيني لم يمثل فالاصطدام كان قوياً بالفعل وليس ذنب ليونيل بأن الحكم تسرع في قراره.

“الفتى الأعجوبة” إن صح التعبير لم يتوقف هنا، استمر في العودة للخلف من أجل مساندة زملائه في عملية الخروج بالكرة على الجبهة اليمنى في ظل عدم أداء رونالدينيو أو حتى ديكو لهذا الدور، وهو ما شكل نقطة إزعاج للبرتغالي مورينيو الذي لم يضع في حسبانه أن يظهر ميسي بهذا الأداء الغير قابل للسيطرة، مما أفشل مخططاته بالضغط العالي والاندفاع البدني.

ميسي لم يسجل في تلك الليلة، لكنه قدم أداءً لا ينسى وصنع عدة فرص بعد مراوغات مذهلة أسكتت جماهير تشيلسي في ستامفورد بريدج، كما رد القائم والعارضة تسديدة جميلة له من مشارف منطقة الجزاء كادت أن تتحول إلى هدف.

حقق برشلونة الانتصار على تشيلسي في تلك الليلة بنتيجة 2-1 ، ربما الكثيرون يذكرون لحظة طرد ديل أورنو حتى اليوم ويلومون الحكم عليها، لكنهم ينسون روعة ميسي، إنها المواجهة التي وضعته على طريق التألق والإبهار في دوري أبطال أوروبا.

** فيديو مهم .. رسائل 360 عن دوري أبطال أوروبا ومواجهة برشلونة ضد تشيلسي

الأكثر مشاهدة

أثير الجدل في وسائل التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية حول قضية “كاذبة” مفادها أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مصاب وسيغيب عن مواجهة برشلونة وتشيلسي.

ووصلت بعثة برشلونة إلى العاصمة الإنجليزية لندن في الساعات الماضية لخوض مواجهة تشيلسي على ملعب ستامفورد بريدج مساء الثلاثاء ضمن ذهاب دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا.

وبعد الاطلاع على الصحافة الإسبانية لم نجد أي خبر يتحدث عن إصابة ميسي، لكنه اكتفى بالتدرب في الصالة الرياضية قبل المباراة التي تجمع الفريقين الكتالوني واللندني.

وتأكيداً على ذلك قال لاعب وسط برشلونة إيفان راكيتيتش في المؤتمر الصحفي الخاص بمواجهة تشيلسي “ميسي يعمل بجد في صالة الألعاب الرياضية، نحن نتدرب بشكل كامل من أجل المباراة، نحن نحتاج ليو كثيراً في المباراة”.

ونشر النادي الكتالوني عبر موقعه الرسمي على شبكة الانترنت صوراً للتدريبات التي خاضها الفريق الإثنين استعداداً للمباراة والتي شهدت تواجد ميسي مع اللاعبين.

الصور:

70676993 70676951 70677047

فيديو مهم : ليغا 360 ..كيف سمح الحكم بتفوق ريال مدريد على باريس

الأكثر مشاهدة