أثنى يورجن كلوب على لاعب ليفربول الشاب أرنولد والذي سجل الهدف الأول للريدز في مباراتهم أمام هوفنهايم.

وكان ليفربول اليوم استطاع التفوق على نظيره هوفنهايم بهدفين لهدف في ذهاب دور الـ 64 والذي يرهل مباشرة لدور المجموعات لدوري الأبطال.

أرنولد يعد من أفضل اللاعبين الصاعدين في ليفربول في الفترة الماضية وهو ما يثبته في الفترة الحالية بعد تثبيت نفسه في تشكيلة يورجن كلوب كظهير أيمن للفريق.

وقال يورجن كلوب: “أنا فخور بأكاديمية ليفربول للغاية”.

“أرنولد كان بطلاً في هذه المباراة بالرغم من أننا تركناه كثيراً دون دعم من الأجنحة وكذلك مورينو”.

“لقد أنهينا المرحلة الأولى بنجاح، ولكن هذا لا يعني شيئاً يجب أن نكمل المهمة في ملعب أنفيلد”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة