عبر اللاعب التشيكي السابق بافل نيدفيد والذي يشغل منصب عضو في مجلس إدارة يوفنتوس والممثل الرسمي للنادي في قرعة مسابقة الدوري الأوروبي عن خوفه من المواجهة التي سيخوضها الفريق التوريني في نصف نهائي البطولة الأوروبية أمام بنفيكا البرتغالي.

وفي نفس الوقت أكد نيدفيد على رغبه اليوفي في بلوغ النهائي المقام على ملعبه في منتصف الشهر المقبل والذي يعتبر حافزاً للاعبي الفريق.

وعقب القرعة, قال النجم التشيكي السابق: "أظن أن مواجهة بنفيكا ستكون صعبة, الفريق البرتغالي يعتبر من أبرز المرشحين للفوز باللقب".

وتابع نيدفيد حديثه, قائلاً: "لاعبوا بنفيكا يمتلكون خبرة أوروبية كبيرة من خلال المشاركة المستمرة في البطولات القارية, والوصول إلى نهائي النسخة السابقة والخسارة في الرمق الأخير أمام تشلسي الإنجليزي يؤكد هذا الأمر".
وأضاف, قائلاً: "بالنسبة للاعبي يوفنتوس فهم يمتلكون حافز النهائي المقام على ملعبنا, وهذا الأمر لا يمتلكهم لاعبوا الأندية الأخرى والذي سيشكل نقطة إيجابية لنا, لكن المباراة لن تكون سهلة".
الجدير بالذكر أن مباراة الذهاب ستلعب في البرتغال في 24 من الشهر الجاري, في حين ستقام مباراة الإياب في إيطاليا في الأول من الشهر القادم.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة