موقع سبورت 360 –    يقدم موقع سبورت 360  نشرة رياضية متخصصة في أخبار نادي الزمالك وكل جديد داخل القلعة البيضاء على مدار اليوم.


سر الغاء الزمالك مؤتمر تقديم كارتيرون

قرر مجلس إدارة نادي الزمالك الغاء المؤتمر الصحفي الخاص بتقديم الفرنسي باتريس كارتيرون، المدير الفني الجديد لفريق الكرة بالنادي.

وكان كارتيرون قد تولى مهمة تدريب الزمالك الثلاثاء الماضي خلفاً للصربي ميتشو لتراجع النتائج في ولايته.

ويعود السبب وراء الغاء مؤتمر كارتيرون لضيق الوقت، حيث حصل الفريق على راحة اليوم الاحد عقب فوزه على أول أغسطس الأنجولي بدوري أبطال أفريقيا بعد أيام من انتصاره على الشرقية في كأس مصر.

وتعد التجربة هي الثالثة للمدير الفني الفرنسي في الدوري المصري بعدما تولى تدريب كل من وادي دجلة والأهلي.

التفاصيل من هنا


تصريحات جدلية .. مرتضى يهاجم النقاز وميتشو يدخل نفسه في مقارنة مع جروس

“تصريحات جدلية” زاوية أسبوعية يستعرض من خلالها “سبورت 360” أغرب تصريحات نجوم كرة القدم في مصر والقارة الأفريقية سواء من لاعبين أو مدربين أو مسئولين.

هاجم مرتضى منصور، رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، لاعب الفريق التونسي حمدي النقاز، عقب فسخ الأخير تعاقده مع النادي وادعاء عدم الحصول على مستحقاته المالية لمدة 5 شهور ماضية.

واتهم مرتضى اللاعب التونسي بالنصب والاحتيال في مقطع فيديو مثير أكد خلاله على ادعئاه بالكذب عدم حصوله على مستحقاته المالية.

أثار الصربي ميتشو الجدل في الشارع الكروي في مصر عقب اقالته من تدريب الزمالك بعدما تلقى خسارتين أمام انبي بالدوري المصري ومازيمبي بدوري أبطال أفريقيا.

وقال ميتشو:” الخسارة واردة في عالم كرة القدم، جروس مدرب الزمالك السابق خسر بأربعة أهداف أمام جورماهيا الكيني ورغم ذلك لم يُقال من منصبه عكسما حدث معي بعد الهزيمة أمام مازيمبي”.

التفاصيل من هنا


ماذا قالت الصحف المغربية عن تألق بن شرقي مع نادي الزمالك؟

تحينت الصحف المغربية الفرصة للحديث عن مواطنها أشرف بن شرقي مهاجم نادي الزمالك المصري، الذي بدأ يعرف طريقه للتألق مجددا بالقميص الأبيض.

واستطاع أشرف بن شرقي في غضون أسبوع أن يقود الزمالك للفوز 3-1 على الشرقية في دور الـ 32 لكأس مصر، مسجلا هدفين، قبل أن يحرز مثلهما في الفوز 2-0 على أول أغسطس الأنجولي بثاني جولات دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أفريقيا

صحيفة “المنتخب” المغربية وبعد أسبوع من تقرير كانت قد نشرته تشير فيه إلى المصير الغامض الذي ينتظر محترفي الزمالك من بينهم ن شرقي، بسبب التغييرات الفنية في القلعة البيضاء، عادت لتتغنى بالنجم السابق للوداد البيضاوي حيث عنونت: “بن شرقي يشرق في الزمالك”.. في إشارة إلى تألقه اللافت للأنظار مع الفريق.

أيضا صحيفة البطولة المغربية أشارت إلى أنه قاد الزمالك للفوز على أول أغسطس، كما ركزت على أن الفرنسي باتريس كارتيرون مدرب الرجاء البيضاوي السابق بدأ يعتمد على اللاعب بشكل أساسي لتحقيق  نتائج أفضل.

التفاصيل من هنا


زي النهارده.. الزمالك بطلا لأفريقيا لأول مرة في تاريخه

يحمل يوم الثامن من ديسمبر ذكرى طيبة للغاية لنادي الزمالك، وذلك بأن حقق في مثل هذا اليوم عام 1984 أول ألقابه في بطولة دوري أبطال أفريقيا.

ونجح الزمالك في ذلك اليوم في تحقيق اللقب على حساب شوتينج ستارز النيجيري، الذي مر بفترة انتعاشة كبيرة حقبة الثمانينات والتسعينات، وكان منافسا شرسا على البطولات.

ونجح الزمالك في تحقيق الفوز ذهابا على بطل نيجيريا في القاهرة بهدفين دون رد، ليكرر فوزه بهدف دون رد على ملعب الفريق النيجيري ويحصد اللقب.

وقاد الزمالك للقب الأفريقي الأول جهاز فني مصري على رأسه محمود أبورجيلة وأحمد رفعت، علما بأن الفريق نفسه حقق لقب الدوري في نفس الموسم أيضا.

ويبقى جمال عبدالحميد هو أحد أبرز نجوم هذا الجيل، علما بأنه سجل هدفي الزمالك في مباراة الذهاب.

التفاصيل من هنا


كيف تحول بن شرقي إلى أهم لاعبي نادي الزمالك؟

بدا المغربي اشرف بن شرقي مهاجم الزمالك، يتحسس طريقه، نحو استعادة أفضل مستويات والتي في ضوءها جاء انتقاله إلى القلعة البيضاء الصيف الماضي.

ومع قدومه من الهلال السعودي بعد إعارته لنيس الفرنسي، تشكك البعض في قدرة لاعب الوداد المغربي السابق في أن يستعيد أفضل مستوياته، والأداء الذي كان عليه وقت تتويج عملاق الكرة المغربية بدوري الأبطال الأفريقي قبل عامين.

وساعد في ذلك الاعتقاد ابتعاد اللاعب فترة طويلة عن المشاركة المنتظمة، فضلا عن عدم تأقلمه في فترة احترافيه بقميص الهلال، ليبدأ مغامرة جديدة مع الزمالك.

ربما كان بن شرقي وكذلك زميله ومواطنه محمد أوناجم سيء الحظ، بأن جاء في فترة غير مستقرة فنية للزمالك، فمع قدوم مدرب جديد وتحقيق لقب كأس مصر، في بداية مشواره، ظن الجميع أن الأمور استقرت بشكل تام وتسير نحو الأفضل، لكن سرعان ما تحولت بشكل غير متوقع نحو الأسوأ على مستوى الأداء والنتائج أيضا.

وانطلاقا من بداية موسم الدوري المصري الممتاز، مرورا ببعض المباريات الأفريقية في الأدوار التمهيدية، بدأ بن شرقي يفقد بريقه وكذلك يفقد مكانه في التشكيل الأساسي.

وفقد بن شرقي مكانه لحساب منافسين آخرين بنفس مركزه، خاصة أن مركز الجناح الهجومي بات يعج بالبدلاء هذا الموسم، ما يعني أن من لا يجيد لن يجد لنفسه فرصة.

ولم يساعد المغربي نفسه، حتى في الدقائق التي كان يحصل عليها كبديل، إذ كان يميل للفردية سعيا لإثبات الذات، ويحتفظ بالكرة كثيرا، علما بأنه لاعب مهاري  وفتاك أمام المرمى أيضا، لكن الجانب الفردي كان يطغى على أدائه سعيا لأن يثبت نفسه للمدرب ميتشو.

التفاصيل من هنا


تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة