سيماكورة.. محمد صلاح وأحقاد زيزو في اسماعيلية رايح جاي

أحمد عمارة 17:45 12/06/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360- “سيماكورة” زاوية أسبوعية متخصصة يربط خلالها “سبورت 360” بعض الأحداث والمستجدات على الساحة الكروية في مصر ببعض مشاهد الأفلام السينمائة الشهيرة.

محمد صلاح وأحقاد زيزو في اسماعيلية رايح جاي

يتبع الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة هاني أبوريدة والجهاز الفني لمنتخب بقيادة خافيير أجيري تعاملاً خاصاً مع محمد صلاح، نجم ليفربول الانجليزي عند حضوره لتمثيل منتخب البلاد، يظهر الكثير من  التميز الواضح في عدة أمور مقارنةً بباقي نجوم ولاعبي منتخبنا القومي.

المدير الفني التاريخي لفريق الكرة بالنادي الأهلي كان دائماً ما يقول للاعبيه في الجيل الذهبي للنادي الأحمر :” لا يوجد نجماً في الفريق كلنا واحد، النجم في السماء فقط”، وهي المقولة التي كشف عنها شادي محمد قائد الفريق خلال تصريحات تليفزيونية، وهي التي كانت سبباً في استقرار طويل عاشه الفريق في عهد المدير الفني البرتغالي، رغماً من وجود فارق فني كبير بين محمد أبوتريكة نجم الأهلي وقتها وجميع لاعبي الكرة المصرية.

عودة إلى محمد صلاح، الذي استمتع بأجازة لمدة 10 أيام لم يحصل عليها زملائه سواء من نجوم الدوري المصري أو المحترفين، وجاء انضمامه عن معسكر الفراعنة استعداداً لخوض منافسات أمم أفريقيا 2019 متأخراً بـ 8 أيام كاملة، بالاضافة إلى توفير سيارة خاصة بسائق له دون باقي لاعبي منتخبنا القومي.

صلاح استمتع بأجازته في صيد الأسماك وفي القرة السياحية، في الوقت الذي انضم خلاله أغلب نجوم الدوري المصري لمعسكر الفراعنة عقب أقل من 96 ساعة من أخر مباراة خاضوها بالمسابقة المحلية.

التفرقة في التعامل بين الزملاء أو الأخوة بشكل واضح دائماً ما تولد نوع من الأحقاد والغيرة بينهم، وتسبب العديد من الأزمات وتفجر عدد لا حصر له من المشاكل والنزاعات وتنزع روح المحبة والود.

سيارة وسائق خاص لصلاح في مصر 

62316255_1274535536043742_3277490995276546048_n

صلاح طالب بوجود ٣ بودي جارد برفقته في مصر وهو الأمر الذي وافق عليه الاتحاد المصري.

السينما المصرية جسدت عدة مشاهد في أفلامها فيتمييز أولياء الأمور لأخ على باقي الأخوة، وتفرقة مسئولين في التعامل بين زميل واّخرين، وما أنتج عنه من كراهية وأحقاد أثرت بشكل سلبي على الجميع.

في فيلم “إسماعيلية رايح جاي” حرصت الفنانة كريمة مختار ربة الأسرة في معاملة نجلها “إبراهيم”، الشخصية التي جسدها الفنان محمد فؤاد، على باقي أبنائها، فكان هو الفتي المدلل بالمنزل الذي أصرت الأسرة على حصوله على شهادة تعليمية دون باقي الأبناء، وأظهرت حبها الشديد له بشكل واضح في عدة مشاهد من الفيلم، بشكل ولد نوع من الأحقاد والكراهية لدى نجلها الأخر “زيزو”.

“زيزو” أراد الانتقام من هذا التمييز في المعاملة من أخيه فقام باحداث وقيعة بينه وبين حبيبه وتسبب في ابتعادها عنه، من أجل النيل منه، قبل أن يعترف “زيزو” بأن تمييز الأم له هو من دفعه للتفرقة بينه وبين حبيبته.

التمييز الواضح والصريح في التعامل مع محمد صلاح مقارنةً بنظيره مع باقي لاعبي منتخب مصر قد يخلق نوع من الفجوة الكبرى بين اللاعبيو يفسد من روح الود والمحبة التي دائماً ما كنت طريقنا لحصد الألقاب والبطولات، وإن كان الأمر بات معتاداً بتعامل خاص وفج للنجوم في أوروبا مع منتخبات بلادها، فهو أمر مستحدث على لاعبي الكرة المصرية ومنتخبنا القومي.

رسالة إلى اتحاد الكرة المصري والجهاز الفني لمنتخب الفراعنة، اتخذوا من مقولة مانويل جوزيه العبرة وبالنجاحات الذي تحقق في الأهلي في عهده وروح الود والحب التي انتابت الجميع في تلك الفترة مثالاً حياً لتلاشي وجود مشاهد في صفوف الفراعنة شبيهة بقصة “زيزو وابراهيم”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة