أزمة «غالي – جمعة» في الأهلي.. البقاء للأقوى والكلمة للجماهير

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
هل تنتهي أزمة غالي وجمعة قريبا ؟

لم تكن الأزمة التي كان حسام غالي قائد الأهلي المصري طرفا فيها ضد وائل جمعة مدير الكرة بالفريق هي الأولى من نوعها، سواء مع جمعة نفسه أو مع أي عنصر آخر بالفريق.

غالي الذي كثرت أزماته الموسم المنقضي في الأهلي ما بين تعنيف زملائه باسلوب غير لائق، يصل إلى حد الاشتباك بالايدي في بعض الأحيان، قد أصبح حديث الساعة في القلعة الحمراء.

حسام غالي دخل في أزمة مؤخراً مع وائل جمعة بعدما، قام اللاعب بإعطاء تعليمات بحدة لزميله شريف حازم ما بين شوطي مباراة الأهلي وإنبي الأمر الذي لم يعجب وائل جمعة ليتطور الأمر بينهما، ويتم إبعاد غالي من رحلة تونس لمواجهة النجم الساحلي السبت المقبل ببطولة الكونفدرالية الأفريقية بقرار تأديبي.

اقرأ المزيد.. 

ميدو يطلق تصريحات نارية بشأن الأهلي!

وسبق أن دخل غالي في اكثر من ازمة، لكن يبقى ما يميز اللاعب صاحب الـ 34 عاما هو الروح العالية وعشقه للكيان الأمر الذي يجعل جماهير القلعة الحمراء تدافع عنه في كل مشكلة يكون طرفا فيها، وهو ما حدث بالضبط في الأزمة الأخيرة.

أزمة حسام غالي مع وائل جمعة ستنتهي آجلا أم عاجلا لكنها بكل تأكيد ستوضح الطرف الأقوى، وما إذا كان غالي قادر على الاستمرار رغم تلك الأزمة ورغم أنه أعلن عق بتلك الأزمة رغبته في الرحيل، أو أن وائل جمعة قائد وصخرة الدفاع السابق سيثبت أنه مازال الصخرة في منصب مدير الكرة أيضا.

ويبقى للإدارة الدور الأكبر مثلما أعلنت الجماهير رأيها أيضا عبر مواقع التواصل الاجتماعي بتدشين حملة ترفض فيها رحيل غالي عن الأهلي، فإن الإدارة برئاسة محمود طاهر أيضا سيكون لها قرار حاسم لإنهاء تلك الأزمة.

تابع آخر أخبار الكرة المصرية.. 

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة