3 أمور تفسر ظاهرة “زمالك الشوط الأول”

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

على الرغم من سلسلة انتصارات الزمالك في الفترة الأخيرة، تحت قيادة المدرب إيهاب جلال، والوصول إلى الفوز السابع على التوالي، إلا أن ظاهرة “زمالك الشوط الأول” تبقى أبرز ما يتسم به أداء الفريق الأبيض، وهي ظاهرة تحمل جوانب إيجابية ولكن بالأكثر سلبية.

فالفريق الذي يبدو قادرا على الإجهاز على منافسيه في 45 دقيقة أولى، يتحول أدائه تماما في الشوط الثاني ولا يلعب بنفس الجدية والإصرار في 45 دقيقة أخرى.

ولعل أبرز ما يفسر تلك الظاهرة ما يلي..

1- شخصية الفريق لم تكتمل

شخصية الفريق بمعنى الهوية الفنية، التي يمكن من خلالها الحكم على ما يقدمه تحت قيادة مدربه الحالي إيهاب جلال، صحيح أن الأداء تحسن كثيرا، لكن تبقى شخصية الفريق غير واضحة المعالم، من حيث أنه ينفذ الضغط طيلة 90 دقيقة، أو حتى 80، فضلا عن تنفيذ الجمل الهجومية على فترات وليس بشكل متلاحق.

وما أن تكتمل هوية الفريق الفنية، ربما تُحل أزمة التراجع في الشوط الثاني، ليصبح أداء الفريق وجهده “الفني” موزع على 90 دقيقة.

2- عقلية لم تتغير

عقلية اللاعب المصري، تظل بحاجة لتغيير دائما، حيث أن التقدم بنتيجة كبيرة عادة ما يغري اللاعب، لأن يقدم مجهود أقل، وألا يبذل مجهودا أكثر، سعيا للخروج بالنتيجة كما هي.

الأمر بحاجة لبعض الوقت من أجل تغيير المفاهيم الخاطئة في الكرة المصرية، لاسيما فيما يتعلق بالسعي لتوسيع الفارق التهديفي.

3- تبديلات متأخرة

ربما يملك إيهاب جلال جزء من الحل، حيث أنه من الملاحظ تأخر تغييرات المدير الفني نسبيا، في الوقت الذي من المفترض فيه أن يلحظ التراجع في الأداء خلال الشوط الثاني.

ففي المباريات الماضية اعتاد إيهاب جلال أن يدفع بتغييرات متأخرة خاصة لو كانت النتيجة في صالحه، فيأتي الإحلال والتجديد داخل الملعب بدءًا من الدقيقة 70 أو في تلك المرحلة من المباراة.

وفي حال أقدم المدير الفني على خطوات جريئة بتغييرات مبكرة توحي للاعبين بأنه غير راضي عن التراجع في الأداء ويسعى لأن يقدم الفريق المزيد في الشوط الثاني، ربما ينعكس ذلك بشكل إيجابي فيما هو قادم.

الأكثر مشاهدة

قبل الرجاء .. كم مرة فاز الزمالك بنتيجة 4-1 في الدوري المصري؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حقق الفريق الكروي الأول بنادي الزمالك فوزا كبيرا على نظيره الرجاء بنتيجة 4- 1 فى مسابقة الدوري الممتاز المصري.

“سبورت 360” ترصد في التقرير التالي كم مرة حقق الزمالك الفوز بهذه النتيجة خلال مشواره بمسابقة الدوري الممتاز.

موسم 1949 – 1950: فاز الزمالك على الأوليمبي بنتيجة 4-1.

موسم 1955- 1956 : فاز الزمالك على اتحاد السويس بنتيجة 4-1.

موسم 1956 – 1957: فاز الزمالك على الترام بنتيجة 4-1.

موسم 1959 – 1960: الفوز علي الاتحاد السكندري بملعبه 4-1.

موسم 1959 – 1960: الفوز على السكة الحديد 4-1.

موسم 1963 – 1964: الفوز علي السواحل بنتيجة 4-1.

موسم 1963- 1964: الفوز على طنطا بنتيجة 4-1.

موسم 1965 – 1966: الفوز على الاسماعيلي بنتيجة 4-1.

موسم 1966- 1967: الفوز على الترسانة بنتيحة 4-1.

موسم 1975- 1976: الفوز على دمياط بنتيجة 4-1.

موسم 1988 – 1989: الفوز على المريخ بنتيجة 4-1.

موسم 1988- 1989 : الفوز على الاتحاد السكندري بنتيجة 4-1.

موسم 1990- 1991: الفوز على أسوان بنتيجة 4-1.

موسم 1992- 1993: الفوز على السكة الحديد بنتيجة 4-1.

موسم 1993- 1994: الفوز على جمهورية شبين بنتيجة 4-1.

موسم 1997- 1998: الفوز على المنصورة بنتيجة 4-1.

موسم 1997- 1998: الفوز على الشمس بملعبه بنتيجة 4-1.

موسم 1998- 1999: الفوز على القناة بنتيجة 4-1.

موسم 1999- 2000: الفوز على القناة بنتيجة 4-1.

موسم 2000- 2001: الفوز على الاتحاد السكندري بنتيجة 4-1.

موسم 2003- 2004: الفوز على الكروم بنتيجة 4-1.

موسم 2004- 2005: الفوز على غزل المحلة بنتيجة 4-1.

موسم 2004- 2005: الفوز على بلدية المحلة بنتيجة 4-1.

موسم 2005- 2006: الفوز على أسمنت السويس بنتيجة 4-1.

موسم 2005- 2006: الفوز على طلائع الجيش بنتيجة 4-1.

موسم 2006 – 2007: الفوز على الترسانة بنتيجة 4-1.

موسم 2008- 2009: الفوز على انبي بنتيجة 4-1.

موسم 2009 – 2010: الفوز على بترول أسيوط بنتيجة 4-1.

الأكثر مشاهدة

خبر صادم لعشاق عبد الله السعيد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يترقب عشاق عبد الله السعيد لاعب منتخب مصر والأهلي موقفه بعد الأنباء التي ترددت بشأن توقيعه للزمالك قبل أن يجدد عقده مع ناديه لموسمين قادمين.

أكد محمد بيومي، خبير اللوائح، إنه حال إيقاف عبد الله السعيد، لاعب الأهلي، نظرا لتوقيعه لناديين في وقت واحد، سيكون داخليا وخارجيا.

وأضاف في تصريحات إذاعية : “اللوائح تنص على أن عقوبة الإيقاف تكون خاصة باللاعب بمعنى أن الإيقاف عن اللعب يكون طول فترة المدة سواء داخل مصر أو خارجها”.

وتابع خبير اللوائح: “في حال إيقاف السعيد وبعد ذلك قام الأهلي إعارته لأي نادي خارجي، لابد أن يقوم الاتحاد المصري بإخطار الاتحاد المحلي الذي يتبع النادي الجديد الذي التحق السعيد به لإخبار النادي بإن اللاعب موقوف لفترة معينة”.

الأكثر مشاهدة