الزمالك يحقق الفوز الأول مع “جلال” ويهزم الداخلية بثنائية

أمير نبيل 21:55 18/01/2018
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حقق الزمالك أول انتصاراته مع إيهاب جلال المدير الفني للفريق، في ثالث لقاء يشرف على تدريب فيه، ليحسم فوزا معتادا على الداخلية بهدفين مقابل هدف.

واستفاق الزمالك، بعدما خسر مباراتين متتاليتين أمام طلائع الجيش والأهلي، وتعادل مع الإنتاج الحربي بنتيجة سلبية.

تحسن مستوى الفريق الأبيض نسبيا لكنه لم يصل إلى افضل مستوياته، حيث ظلت بعض السلبيات في الأداء دفاعا وهجوما.

ورغم سيطرة الزمالك كاد الداخلية أن يزعج مرمى الشناوي بفرصة خطيرة، بعدما انزلق بشكل غريب محمود علاء قلب الدفاع، ليستخلص الكرة محمد زيكا ويتجه نحو المرمى، لكنه تباطأ ليلحق به الونش ويبعد الكرة.

وفي الدقيقة 33، أبعد محمود منصور فرصة مؤكدة للزمالك من تسديدة أيمن حفني امام المرمى والتي اصطدمت واتخذت طريقها نحو الشباك إلا أن مدافع الداخلية أبعدها

وبعد عناء.. يحرز الكونغولي كابونجو كاسونجو أول أهداف الزمالك مع إيهاب جلال وأول هدف للفريق الأبيض في 2018، حيث استفاد كاسونجو – الذي سجل سادس أهدافه مع الزمالك – من كرة أخطأ في تقديرها محمود منصور مع حارسه محمود فتحي، لتصل في الأخير لكاسونجو على خطأ المرمى.

عقب الهدف، احتفظ الزمالك بسيطرته على الكرة ومحاولاته الهجومية وأبرزها جملة مشتركة ما بين معروف يوسف وكاسونجو، انتهت بتسديدة أرضية من النيجيري في الدقيقة 42 ابعدها حارس الداخلية إلى ركنية.

في الشوط الثاني لم يتحسن الأداء كثيرا، لكن الزمالك ظل محتفظا بالسيطرة، لكن لم يترجمها إلى خطورة حقيقية.

وفي الدقيقة 53 أنقذ حارس الداخلية تسديدة قوية من أحمد فتوح، من تمريرة مميزة عن طريق أيمن حفني.

واضطر إيهاب جلال مدرب الداخلية بعد مضي 10 دقائق من الشوط الثاني لاستبدال مهاجمه الكونغولي كابونجو كاسونجو بباسم مرسي لإصابة الأول بالتواء في الكاحل.

ومع تمام الدقيقة 60 سجل عماد فتحي أول هدف في أول مشاركة له مع الزمالك من تسديدة حملت طابع الكرة العرضية لكنها مرت إلى داخل الشباك دون متابعة من الهجوم الأبيض أو الدفاع الأحمر.

يجري مدرب الداخلية علاء عبدالعال تغييرات هجومية سعيا في إنقاذ ما يمكن إنقاذه في المباراة، لكن رغم المحاولات الهجومية على استحياء.

وفي الدقيقة 77 يحصل الداخلية على أمل العودة بالنتيجة بعدما استغل ناصر منسي تباطؤ الونش في إبعاد الكرة لينفرد بالمرمى ويسجل في مرمى الشناوي.

ويجري إيهاب جلال تبديلين متأخرين في الدقيقة 82 بنزول محمود عبدالعاطي “دونجا” على حساب عماد فتحي، بينما يشارك محمد الشامي بدلا من أيمن حفني.

ينشط الداخلية في الدقائق الأخيرة بحثا عن التعادل، ويساعده الزمالك على ذلك، سواء على الصعيد الهجومي وعدم استغلال الفرص أو الدفاعي وسوء التمركز.

وفي الدقيقة 88 أضاع محمد الشامي فرصة قتل المباراة بالهدف الثالث بعدم تسلم تمريرة في مواجهة المرمى لكنه سدد في جسد الحارس.

ورفع الزمالك رصيده إلى 32 نقطة في المركز الثالث، أما الدتاخلية فله 22 نقطة في المركز الحادي عشر.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة