أكد المدرب السوري، نزار محروس، أن علاقته مع نادي حتا انتهت بالتراضي، إثر الاجتماع الذي عقد مع إدارة النادي، أول من أمس، مشيراً إلى أن الإصابات وعدم ثبات التشكيلة والسفر اليومي للاعبين لخوض التدريبات لم تساعده على تحسين مركز فريق حتا في أخبار دوري الخليج العربي.

وقال محروس لـ«الإمارات اليوم»، إن «العامل الأبرز الذي أدى إلى انتهاء العلاقة بالتراضي يعود إلى عدم تحقيق الطموحات التي وضعت للفريق، في ظل استمرار المعاناة بعدم ثبات التشكيلة، خصوصاً في خط الدفاعي، سواء للإصابات المتكررة، أو على صعيد البطاقات الصفراء والحمراء».

وأضاف: «كوني مدرباً محترفاً أتفهم تماماً رغبة إدارة نادي حتا في إنهاء العلاقة بالتراضي، خصوصاً أنني وإدارة النادي على وفاق تام، وأتوجه إليهم بالشكر على الرعاية والاهتمام وكرم الضيافة التي أحاطوني بها على مدار الفترة الماضية». وأنهت إدارة نادي حتا، أول من أمس، علاقتها مع مدرب الفريق الأول لكرة القدم، السوري نزار محروس، مع إسناد مهمة تدريب الفريق حتى نهاية الموسم الحالي لمدرب فريق الرديف في نادي الشارقة، عبدالمجيد النمر.

فيديو مهم : أسباب تراجع برشلونة في العام 2018

ويعد النمر المدرب الثالث الذي يتولى الإدارة الفنية لـ«الإعصار» في الموسم الحالي، بعد السوري محروس، الذي حل بدوره في الجولة الرابعة خلفاً للمقدوني جوكيكا هادجفيسكي.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة