يان فيتي أرب … هاري كين الألماني

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
يان فيتي أرب بقميص بايرن ميونخ

لم يقدم يان فيتي أرب المنتظر منه هذا الموسم رفقة هامبورج في الدرجة الثانية الألمانية والتي فشل فيها الفريق في العودة مرة أخرى إلى الدرجة الأولى بعد أن هبط هناك لأول مرة في تاريخ النادي الألماني

يعتبر أرب واحدا من المواهب الألمانية المميزة والتي ظهرت لأول مرة منذ عامين رفقة الفريق الذي كان يعاني حينها قبل هبوطه وأرب سجل هدفين في 18 مشاركة رفقة الفريق في ذاك الموسم التاريخي الأسود للنادي قبل أن تقرر إدارة بايرن ميونخ الجلوس معه للتفاوض من أجل الحصول على خدماته

أراد البافاري مواصلة تعاقداته الشابة والمستمرة في الفترة الأخيرة بداية من كينجسلي كومان وسيرجيو جنابري مرورا بليون جورتسكا وألفونسو دافيد وبافار ولوكاس هيرنانديز وأرب كان أحد الأسماء الشابة التي لفتت إنتباه إدارة البافاري

ولكن كانت شروط العقد غريبه فأرب الذي أنضم إلى هامبوج في عمر العاشرة قرر أن فرصة الرحيل إلى بايرن ميونخ لا يمكن رفضها في هذا الوقت خصوصا أن النادي البافاري أراد بكل تأكيد التعاقد معه وإرساله في إعارة إلى هوفينهايم تحديدا من أجل المشاركة أكثر في المبارايات والتعلم ولكن الإنتماء جعل أرب يرفض هذه الشروط

كانت شروط أرب أن يتركه بايرن ميونخ في هامبورج لمدة عام أو عامين على أن ينضم رسميا إلى النادي في صيف إما 2019 أو 2020 وذلك من أجل المشاركة ومساعدة فريقه في العودة مرة أخرى إلى الدرجة الأولى مكانه الطبيعي

ولكن ما حدث الموسم الماضي كان كارثيا للاعب الشاب الذي أكمل التاسعة عشر من عمره بداية هذا العام فمعدل مشاركات اللاعب تضائل مقتصرا على دقائق مشاركة وصلت إلى 506 دقيقة فقط على مدار 17 مباراة أكتفى خلالها بتسجيل هدف وصناعة هدف أخر

حظوظ البدايات؟ أعتبر البعض ما حدث الموسم الماضي للاعب من تألق هو مجرد حظ مبتدأ ظهر وسط الكبار فتألق ولكن الدافع لديه أختفى مع مرور الوقت وظهرت حقيقته ولكن بالتأكيد هداف المنتخب الألماني للناشئين وصاحب ال18 هدفا في 19 مشاركة رفقة المانشافت الصغير ليس هكذا

فريدريك أرينز مدير تحرير إحدى الصحف المهتمة بأخبار هامبورج تحدث عن المستوى السيء والمتواضع الذي ظهر عليه أرب في الموسم المنصرم فقال

لازلت أتعجب من المستوى الذي يقدمه اللاعب، ربما هي الضغوطات الكبيرة التي وضعت عليه بعد إنتقاله إلى بايرن ميونخ لأنه لا يمتلك ثقة كبيرة بنفسه

 

الدرجة الثانية متطلبة أكثر من الناحية البدنية ومن الصعب الحصول على فرصة للمشاركة عندما تكون في التاسعة عشر من عمرك لأنه هنا الإعتماد الأول على الكرات الطولية والإلتحامات العنيفة

 

الإنتقال إلى بايرن ميونخ كان خطوة كبيرة لأرب واللاعب فرط في فرصة كبيرة الصيف الماضي عنددما رفض إقتراح بايرن ميونخ المنطقي بالحصول عليه وإرساله في إعارة إلى هوفينهايم

رفض أرب هذه الخطوة التي كانت لتعده أولا للمشاركة بشكل أفضل رفقة البافاري والإعتياد على أجواء الدوري الألماني وثانيا كان ليتدرب تحت يد واحد من أفضل المدربين إعدادا للمهاجمين في الدوري الألماني في الفترة الأخيرة وهو جوليان ناجلسمان

 الغريب أن نفس اللاعب رفض منذ عامين الإنضمام إلى تشيلسي اللندني عندما كان في السابعة عشر من عمره قبل وصول بايرن ميونخ بأشهر، اللاعب أخبر صحيفة بيلد الألمانية

 

غير منطقي الذهاب إلى تشيلسي في عمر السابعة عشر فأنا لم أحقق أي شيء حتى الآن ولا أمتلك الخبرة الكافية كلاعب كرة محترم

يتخذ أرب من المهاجم الإنجليزي هاري كين مثل أعلى له في كرة القدم

 

هو يلعب بنفس الأسلوب الذي أتمنى اللعب به فهو سريع ويتحرك بسهولة بالكرة وبدونها ومن الصعب إيقافه

عليك الإنتباه 90 دقيقة وأنت تراقبه لأنه يستطيع التسجيل في أي وقت

أضاع أرب موسما في بداية مسيرته الكروية بسبب رغبته في مساعدة الفريق الذي نشأ وتربى بين جدرانه ولكنه أتخذ القرار الصعب بنهاية الموسم وأختار الإنتقال إلى البافاري هذا الصيف

سيكون هناك خيار أخر للاعب إما بالخروج معارا إلى أحد أندية الدرجة الأولى كما كان ينتظر الموسم الماضي وإما الوصول للجلوس إحتياطيا والمشاركة في تدريبات البافاري على أمل الحصول على بعض دقائق المشاركة خصوصا أن روبيرت ليفاندوفيسكي مهاجم الفريق بلا بديل حتى الآن

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة