ملخص أخر أخبار المصارعة الحرة اليوم 25 مايو 2019

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

نقدم لكم في هذا التقرير أبرز وأهم أخبار المصارعة لهذا اليوم .. وهي كالتالي:

الإعلان عن مواجهات عرض WWE في اليابان

1-wwe-live-japan-two (1)

من المرتقب أن يقدم اتحاد WWE عرضا محليا في اليابان يشارك فيه أبرز نجوم عرضي الرو وسماك داون .

وسيقام عرض WWE المحلي باليابان في 28 من شهر يونيو المقبل ويستمر على مدار يومين بحيث ينتهي في 29 يونيو.

باقي التفاصيل

———————————————————————–

النجم العائد دولف زيجلر سيشارك في عرض إكستريم رولز 2019

الصورة من Wrestling News

الصورة من Wrestling News

رغم الابتعاد فترة طويلة عن حلبات المصارعة الحرة إلا ان النجم دولف زيجلر عاد مجددا إلى اتحاد WWE لأول مرة بعد الغياب في عرض سماك داون الماضي.

حيث أعلن دولف زيجلر تحديه لبطل الاتحاد كوفي كينجستون لمنافسته على اللقب في عرض سوبر شو داون في السعودية.

باقي التفاصيل

———————————————————————–

مصارع وحيد علم بمشاركة الوحش ليسنر في نزال الحقيبة؟!

الصورة من Cleveland

الصورة من Cleveland

شارك بشكل مفاجئ القاطرة البشرية بروك ليسنر في مواجهة الحقيبة في عرض موني إن ذا بنك 2019.

ولم يكن أحد يتوقع أن يظهر الوحش البشري في نزال الحقيبة حيث تكتمت إدارة WWE على ظهور ليسنر بشكل مميز جدا حتى أن المصارعين المشاركين في النزال لم يكن يعلموا بمشاركة ليسنر في المواجهة.

باقي التفاصيل

———————————————————————–

نزالات محتملة في عرض إكستريم رولز المرتقب!

الصورة من Sportskeeda

الصورة من Sportskeeda

تستعد WWE لتقديم عرضين تترقبهما جماهير المصارعة الحرة في شهر يونيو المقبل وهما عرض سوبر شو داون في السعودية في 7 يونيو وعرض ستومبينغ غراوندز في 23 من الشهر نفسه.

ومع نهاية الشهر المقبل تترقب الجماهير عرض آخر مميز ستقدمه WWE في 14 يوليو القادم وهو عرض إكستريم رولز.

باقي التفاصيل

———————————————————————–

صورة.. فين بالور يفتخر بعلاقته مع تريبل إتش

b20954c969dfb5081350ee88549f939c86a419fe_hq (1)

يعد النجم فين بالور واحد من أبرز مواهب المصارعة التي تتواجد في الوقت الحالي داخل اتحاد WWE.

حيث تم تصعيد بالور من فترة من عرض المواهب NXT إلى العروض الرئيسية في اتحاد WWE.

باقي التفاصيل

الأكثر مشاهدة

جيامباولو … مع كل سقوط أشعر بأني قتلت شخصا ما

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

لا أطيق الخسارة أكثر من هذا، مع كل سقوط أشعر بأني قتلت شخصا ما

كانت هذه كلمات غاضبة من المدرب ماركو جيامباولو قبل ساعات قليلة من لقاءه السنوي مع رئيس ومالك نادي سامبدوريا ماسيمو فيريرو بسبب طريقة إدارته التي لا تساعد المدرب الإيطالي على تحقيق الإنتصارات والإنجازات وذلك رغم الأداء المميز الذي يواصل الفريق تقديمه مع المدرب منذ 2016 وحتى الآن

نجح جيامباولو في وضع سامبدوريا ضمن أقوى الخصوم في الدوري الإيطالي خلال المواسم الثلاثة التي قضاها المدير الفني الإيطالي ذو الأصول السويسرية على الدكة الفنية للفريق بعد أن نجح في مهمته كخليفة للمدرب ماوريسيو ساري في فريق إيمبولي

عندما رحل ساري من إيمبولي قدم ترشيحات لإدارة الفريق من أجل إختيار خليفته وجيامباولو الذي كان يقود حينها كريمونسي في الدرجة الثالثة الإيطالية، جيامباولو مر بالكثير من التخبطات في ميسرته التدريبية حتى وصل إلى هذه النقطة من مسيرته التدريبية

بدأ ككشاف في فريق بيسكارا بعد إعتزاله المبكر بسبب الإصاباب وبعد عام واحد فقط تم تريقته ليصبح مساعدا للمدرب قبل أن يرحل ليكمل مسيرته للعمل كمساعد للمدرب أدريانو بافوني في قيادة جولينافو في الدرجة الثالثة للمنافسة على الصعود للدرجة الثانية ولكن مشاكل مع الإدارة أدت إلى إستقالة الثنائي

أنتقل بافوني ومعه جيامباولو إلى تدريب تريفيسو في الدرجة الثالثة أيضا ونجحوا في قيادته هذه المرة للدرجة الثانية والحفاظ على مكان لهم هناك في الموسم التالي، بسبب تلك النجاحات تم إعلان رحيل جيامباولو للعمل كمساعد لمدرب مجهول يدعى ماسيمو سيلفا في فريق إسكولي

حتى تلك اللحظة لم يكن جيامباولو قد حصل على رخصته التدريبية بعد وجلوسه كمدير فني كان غير مسموح به طبقا لقواعد الإتحاد الإيطالي كرة القدم فتحايل إسكولي على القانون بتلك الحيلة والتي لم تنكشف سوى في الموسم التالي عندما صعد إسكولي للدرجة الأولى وظهر كصاحب الكلمة الأولى ليتم إيقافه لمدة شهرين حتى يتم صاحب ال38 عاما حينها حصوله على الشهادة التدريبية من كوفرشيانو

 ورغم أن مسيرة المدرب الشاب كانت مميزة إلا أنها بدأت تأخذ منحنى سيء بعد رحيله عن إسكولي فتمت إقالته مرتين من تدريب كالياري ثم وصل إلى سيينا لتدريبهم

هناك قبل أن يبدأ عمله مع سيينا حصل على مديح من واحد من أباءه الروحيين وهو فابيو كابيلو والذي تم سؤاله في 2009 عن المدرب الأقرب ليكون كابيلو الجديد فقال

واحد من أفضل المواهب التدريبية المتواجدة حاليا هو مدرب سيينا ماركو جيامباولو

فشل جياباولو سريعا مع سيينا فبعد 10 مباريات كان قد حقق 5 نقاط فقط ليتم إقالته في فترة كان مرشحا فيها لقيادة يوفنتوس بدلا من المدرب المقال كلاوديو رانيري ولكن السيدة العجوز أتجهت إلى تشيرو فيريرا وجيامباولو بعد أن رحل عن سيينا ذهب في رحلات قصيرة وفاشلة مع كل من كاتانيا ثم تشيزينا

عاد بعد تلك التجارب الفاشلة إلى الدرجة الثانية لقيادة بريشيا ولكن لم تستمر فترته طويلا معهم ففي سبتمبر من ذات العام دخل المدرب في صدام مع جماهير الفريق رغم أن نتائجهم بدأت في التحسن رويدا رويدا، وصل جياباولو لتدريب بريشيا محطم وتعادل في المباريات الثلاثة الأولى قبل أن يحقق فوزا كان الاول للفريق منذ ألف يوم

لكن بعد خسارة ضد كروتوني كانت الثانية في سبعة مباريات هاجت الجماهير ضد المدرب الذي أنتظرت منه أفضل من هذا والشرطة قررت التدخل لعقد جلسة بين المدرب والمسئولين عن رابطة جماهير الفريق

رفض جيامباولو أن يتحمل مسئولية النتائج السيئة لبريشيا قبل وصوله ولذلك قدم إستقالته التي رفضتها الإدارة ولكن صاحب ال46 عاما حينها أصر على موقفه فأختفى تماما وأغلق هاتفه ولم يتم العثور عليه لثلاثة أيام متتالية غاب فيها عن تدريب الفريق حتى تم قبول إستقالته

تراجع جيامباولو مرة أخرى فذهب لتدريب كريمونيسي في الدرجة الثالثة قبل أن يأتي عرض من إيمبولي له بناءا على طلب من ساري الذي قدم لإدارة ناديه قائمة على رأسها ماركو جيامباولو ليخلفه على الدكة الفنية ويستكمل ما بدأه ساري الذي أنتقل لتدريب نابولي

لماذا جيامباولو تحديدا؟ المدرب الإيطالي كان صاحب الأسلوب الأقرب لأفكار المدرب ساري بداية من طريقة اللعب 4-3-1-2 وكيفية تنفيذها على أرضية الملعب بالتمريرات القصيرة والنزعة الهجومية

نجح جيامباولو في تقديم نفسه مرة أخرى للجميع فقاد إيمبولي للمركز ال11 في نهاية الدوري بفارق 5 مراكز أفضل عن أخر موسم لساري مع إيمبولي، في ذلك الموسم قدم جيامباولو للكرة الإيطالية ثلاثة مواهب جديدة قدمها للدوري الإيطالي هم المدافع البرتغالي ماريو روي الذي أنتقل إلى روما رفقة زميله الأرجنتيني ليوناردو باريدس والبولندي بيتور زيلنسكي الذي رحل لنابولي للإنضمام إلى ساري هناك

بعد ذاك الموسم لم يجد ماسيمو فيريرو أفضل من جيامباولو من أجل قيادة مشروع الفريق المستقبلي بعد أن فشل فينتشوزو مونتيلا في تطوير الفريق الذي هرب من الهبوط بفارق نقطتين فقط ذاك الموسم والأهم هو تطوير المواهب التي يضمها الفريق من أجل الإستثمار في النادي بالأموال التي ستتحصل عليها الإدارة من عملية البيع

وصل جيامباولو وفي موسمه الأول تحسن أداء الفريق رقميا فأنهى الدوري في المركز الحادي عشر وبثمانية نقاط أكثر من سلفه مونتيلا والأهم أنه لمع العديد من المواهب الشابة التي ضمها الفريق ليتم بيعها سريعا بأضعاف الثمن التي وصلت به

تألق التشيكي باتريك شيك ونبغ لوكاس توريرا في خط الوسط مع البرتغالي برونو فيرنانديز وفي الخط الدفاعي ظهرت صخرة سلوفاكية تدعى ميلان سكريناير بجانب تألق ملفت للنظر للمهاجم الكولومبي لويس موريل

رحل موريل إلى إشبيليه وخطف إنتر ميلان المدافع سكريناير وبرونو فيرنانديز عاد إلى بلاده للعب مع سبورتينج لشبونه والآن أصبح مطلوبا من مانشسرت سيتي وشيك أنتقل للعب مع روما، دفع سامبدوريا 21 مليون يورو للتعاقد مع هذا الرباعي وقام ببيعهم بفضل جيامباولو ب55 مليون يورو

لم يتأثر سامبدوريا كثيرا برحيل أبرز نجومه فواصل جيامباولو عمله مع الفريق ونافس في الموسم الماضي على مركز أوروبي ولكن في النهاية أنهى الموسم في المركز العاشر بفارق ست نقاط عن أخر المراكز المؤهلة للمشاركة ببطولة يوروبا ليج

الصيف الماضي شهد مواصلة إدارة النادي التخلي عن أبرز نجوم الفريق بحثا عن المال فرحل الهداف دوفان زاباتا إلى أتلانتا وأنتقل لوكاس توريرا إلى أرسنال والحارس إيميليانو فيفيانو أتم تعاقده مع سبورتينج لشبونة

دخل سامبدوريا هذا الموسم بقوة رغم النجوم الراحلة وكالعادة واصل منافسته على المراكز الأوروبية قبل أن ينهار الفريق في النهاية ويبتعد عن أوروبا ولكن هذه المرة بفارق وصل إلى 10 نقاط عن تورينو السابع ولكن الفريق سينهي الدوري هذا الموسم في مركز أفضل حيث ضمن المركز التاسع

غضب جيامباولو ظهر قبل نهاية هذا الموسم فدائما ما يسقط فريقه في الأمتار الأخيرة ودائما ما يرى نجوم النادي ترحل ويتم تعويضهم بأسماء شابة جديدة يكون عليه البدء من جديد معهم بدلا من مواصلة المشوار

لا أطيق الخسارة أكثر من هذا

من الأفضل لك أن تغرق في المحيط على أن تغرق في كوب من المياة وهذا ما يحدث هنا معي

النتائج تأتي عندما تلعب بشكل جيد وتلعب جيدا يجب أن تمتلك أسماء تتمتع بإمكانيات مناسبة

قد يرحل جيامباولو في النهاية عن سامبدوريا بسبب الغختلاف في وجهات النظر مع رئيس ومالك النادي فالاول يريد الفوز والفوز يحتاج إلى صف المال من أجل الدعم بينما الأخير فقط يريد الربح المادي السريع ولا يبحث سوى عنه

سيكون جيامباولو متاحا مرة أخرى لفرق الدرجة الأولى الإيطالية بعد أن نجح في السنوات الأربعة الماضية في إعادة إحياء مسيرته التدريبية مرة أخرى والتي أتخذت منحنى سلبي في منتصفها وربما تأتي له الفرصة أخيرا لقيادة أحد فرق المقدمة بعد أن كان يوما ما مرشحا لقيادة يوفنتوس

الأكثر مشاهدة

تعرف على ما قدمه رديف يوفنتوس في موسمهم الأول

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أنتهى الموسم في الدرجة الثالثة الإيطالية والذي كان يشهد المشاركة الاولى تاريخيا للفريق الرديف ليوفنتوس وذلك بعد تكوينه الصيف الماضي ليكون الأول من نوعه في إيطاليا كلها ليواصل يوفنتوس ريادته للأندية الإيطالية

بدأ يوفنتوس ب في المجموعة الأولى من الدرجة الثالثة وضم الفريق مجموعة من لاعبي فريق الشباب بالنادي إضافة إلى مجموعة من الشباب تم التعاقد معهم من الخارج سواء بشكل نهائي أو على سبيل الإعارة من أجل تجربتهم قبل ضمهم لعائلة يوفنتوس الكبيرة

ضم يوفنتوس كلا من ستيفي مفيديدي من أرسنال وسيمون إيمانويلو من أتلانتا بشكل نهائي إضافة إلى إستعارة كل من كريستان بونينو العائد للفريق من بيسكارا ولوكا زيناميشيا من جنوى وإدريسا توريه وماركو أوليفيرا من إيمبولي وذلك لدعم قائمة المدرب ماورو زيرونلي الذي وضع على عاتقه قيادة هذا الفريق

دخل الفريق الموسم بثلاثة لاعبين فقط فوق سن ال23 عاما على رأسهم رافايل ألسيبيادي ولورينزو ديل بريتي بجانب المهاجم الكونجولي بنيامين تيمبي الذي تم التعاقد معه على سبيل الإعارة من كاربي في سوق الإنتقالات الشتوية

أعتمد الفريق على طريقتي لعب طوال الموسم ففي النصف الأول كانت طريقة 3-5-2 ومشتقاتها هي المستخدمة بالنسبة للفريق وفي النصف الأخير تحولت إلى 4-3-1-2 ومشتقاتها أيضا، الفريق المستحدث أنهى الموسم في المركز ال12 على سلم الترتيب برصيد 42 نقطة وبفارق 3 نقاط فقط عن أليسنادريا صاحب المركز العاشر وأخر الأندية التي ستلعب دورة إضافة لتحديد الصاعد إلى الدرجة الثانية

حقق رديف يوفنتوس 12 إنتصارا هذا الموسم مقابل 6 تعادلات وتعرض ل19 هزيمة، سجل مهاجموه 41 هدف وتعرض شباكه للإهتزاز في 48 مناسبة في 37 مباراة هذا الموسم بعد أن تم إستبعاد فريق برو بيتشينزا من الدور الثاني من البطولة

كان الجناح لوكا زانيماشيا أكثر اللاعبين ظهورا في الفريق هذا الموسم حيث ظهر في 36 لقاء وهو نفس عدد المباريات التي لعبها كل من لاعبي الوسط سيمون موراتور وإدريسا توريه ويأتي من خلفهم ثنائي الهجوم كريستان بونينو وستيفي مفيديدي

وتصدر بونينو القادم من بيسكارا صدارة هدافي الفريق برصيد 9 أهداف وجاء من خلفه الإنجليزي مفيديدي صاحب ال7 أهداف أما عن صناعة اللعب فكان موراتور صاحب الإسهامات الاكبر بصناعته لأربعة أهداف ويأتي من خلفه الجناح البرازيلي ماتيوس بيريرا ونجم الفريق هذا الموسم بونيو بصناعتهم لثلاثة أهداف

وبالنسبة للفريق الأول فقد أستخدم ماكسمليانو أليجري خمسة أسماء من الفريق خلال الموسم حيث قام بإشراك الثنائي هانز نيكوليسي وماتيسا بيريرا في مباراتين وظهر كلا من ستيفان مفيديدي وجريجور كاستانوس في مباراة واحدة بجانب ظهور كل من المدافع لوكا كوكولو وموراتور على دكة بدلاء الفريق بدون تسجيل أي مشاركة

الأكثر مشاهدة