أسئلة تنتظر الجولة 16 من الدوري الإيطالي للإجابة عليها

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تنطلق جولة جديدة من جولات الدوري الإيطالي بعد أسبوع كارثي على الأندية المشاركة في البطولات الأوربية لم تحقق خلاله الأندية الستة أي فوز أو تعادل حتى وودع كل من نابولي وإنتر ميلان دوري أبطال أوروبا وأنتهت مغامرة ميلان في بطولة يوروبا ليج

سيفتتح إنتر ميلان الجولة بإستضافته للجريح أودينيزي وليلة السبت ستشهد أحد ديربيات الكرة الإيطالية بين يوفنتوس وتورينو على ملعب الأخير بينما مباريات الأحد ستشهد سفر نابولي لملعب سان إيليا لمواجهة كالياري وروما سيستضيف جنوى على ملعبه وميلان سينتظر لمساء الثلاثاء من أجل مواجهة بولونيا في هذه الجولة الممتدة

موقع سبورت 360 يرصد لكم أبرز الأسئلة التي تنتظر نهاية الجولة من أجل الإجابة عليها

من ينهي سلسلة هزائمه إنتر أم أودينيزي

لم يحقق إنتر ميلان الفوز في أخر أربعة مباريات سواء في الدوري المحلي بتعادل أمام روما وخسارة أمام يوفنتوس أو في دوري أبطال أوروبا التي ودعها بالخسارة أمام توتنهام ثم التعادل الغير كافي أمام إيندهوفن في الجولة الأخيرة

جماهير الأفاعي تعرف جيدا هذه الفترة من الموسم والتي تتراجع فيها نتائج الفريق ويخسر معها كل فرصة في المنافسة على البطولات المتبقية في نهاية الموسم وهذه الأسبوع سيكون ضيف الفريق على ملعب جوسيبي مياتزا هو أودينيزي الجريح والذي يصارع من أجل البقاء

قام أودينيزي بتغير مدربه منذ ثلاثة جولات بتعينه للإيطالي دافيد نيكولا مدير فني والنتيجة كانت فوز وتعادل وهزيمة في المباريات الثلاثة التالية، أودينيزي يسعى لإستغلال فترة تراجع وهبوط مستوى إنتر ميلان من أجل الخروج بنتيجة إيجابية من زيارته لميلانو ورجال المدرب لوتشانو سباليتي يريدون تحقيق الإنتصار لمصالحة جماهير الفريق

الأفاعي قاموا بتعيين جوسيبي ماروتا مدير تنفيذي مسئول عن الجانب الرياضي للفريق والذي أكد في تصريحاته دعمه للمدرب سباليتي ولكن نتيجة سلبية أمام أودينيزي هذا الأسبوع قد تجعل مسيرة المدرب في مهب الريح خصوصا أن الصبر عليه في الموسم الماضي كاد ينهي طموحات الفريق الأوروبية

هل يواصل يوفنتوس هيمنته على مدينة تورينو

رغم أنه لا يمتلك الشعبية الأكبر في المدينة إلا أن يوفنتوس هو الأكثر جماهيرية في إيطاليا وخارجها، ديربي تورينو كان دائما يوفنتوس هو المسيطر عليه بشكل كامل رغم محاولات الجار لإقلاق راحته

الفوز أو عرقلة يوفنتوس يعتبر إنجازا يستحق الإحتفال به من قبل جماهير تورينو فهذه المباراة هي النهائي الخاص بها كل نصف موسم ورغم ذلك إلا أن السيدة العجوز هي المسيطرة

رجال المدرب أليجري سيفتقدون أطراف الفريق خوان كوادرادو وجواو كانسيلو في تلك المباراة وهو ما قد يؤثر قليلا على المردود الهجومي لأطراف الملعب في مباراة يسعى رجال أليجري لمصالحة جماهيرهم بعد خسارة غير متوقعة أمام يانج بويز في ختام مباريات دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا

بينما رجال المدرب والتر ماتزاري يريدون مواصلة مسيرة النتائج المميزة من أجل الإستمرار في المنافسة على مركز مؤهل لأوروبا الموسم المقبل

هل ينجو نابولي من فخ كالياري

سيستضيف كالياري على ملعبه فريق نابولي الطامح لتجاوز إحباط خروجه الأوروبي بمواصلة مطاردة يوفنتوس، فريق كالياري سيدخل المباراة بمعنويات مرتفعة بعد أن نجح في خطف التعادل أمام روما الجولة الماضية بعد أن كان متأخرا بهدفين نظيفين ولكنه سيفتقد لخدمات الخبير داريو سيرنا الذي تعرض للطرد في تلك المباراة

يريد أنشيلوتي ورجاله الحفاظ على فارق الثمانية نقاط مع يوفنتوس وإنتظار مفاجئة تحدث بعرقلة السيدة العجوز من أجل الإقتراب أكثر منهم، البيرتانوبي سيكون مدعوما بعودة كل من سيمون فيردي وجاهزية فوزي غلام للمشاركة في المباريات ودعمه في الفترة الصعبة المقبلة

هل تكون جولة إقالة دي فرانشيسكو

سيسعى فريق جنوى بقيادة مدربه الجديد تشيزاري برانديلي لتحقيق الفوز الأول له عندما سيذهب للقاء روما على ملعب أولمبيكو في مباراة مهمة للطرفان

يريد جنوى إستعادة نغمة الفوز الغائبة عنه منذ سبتمبر الماضي بينما روما يريد هو الأخر الفوز والخروج من حالة التوهان وتذبذب النتائج التي يعيشها فريق العاصمة والتي أدت إلى تراجعه للمركز الثامن على سلم الترتيب

نتيجة سلبية جديدة لروما تعني إقالة قريبة جدا للمدرب إيزيبيو دي فرانشيسكو الذي لا يبدو قادرا حتى الآن على الخروج بفريقه من تلك الدوامة والتغلب على الإصابات التي ضربت أعمدة الفريق في الفترة الأخيرة

هل ينتقم إنزاجي من فريقه السابق

سيسافر ميلان لمواجهة بولونيا على ملعب الأخير من أجل الخروج من حالة الصدمة والحزن التي يعيشها الفريق بعد الخروج الصادم للفريق من بطولة يوروبا ليج مساء الخميس بالخسارة من أولمبياكوس بالنتيجة التي أحتاجها الفريق اليوناني من أجل التأهل على حساب الروسونيري

تحدي كبير يعيشه جاتوزو في الأيام المقبلة من أجل الحفاظ على منصبه في الفترة المقبلة بعد أن خسر أهم هدف له هذا الموسم ومباراته المصيرية المقبلة ستكون أمام بولونيا الذي يقوده المدير الفني السابق لميلان ومهاجمه فيليبو إنزاجي والذي يسعى لإنقاذ فريقه من الهبوط

يريد إنزاجي أسقاط فريقه السابق والتغلب على زميله السابق جينارو جاتوزو في تلك الفترة الصعبة التي يعيشها، خبر سار لجماهير ميلان هذا هو الأسبوع الذي يحقق فيه الفريق الإنتصارات بعد أن كان الأسبوع الماضي خاليا منها بتعادل أمام تورينو وخسارة في يوروبا ليج

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة