الطائرة والسيارة.. تكشف الفارق بين الملاعب العربية والأوروبية

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

في يوم واحد حدثت واقعتان داخل ملاعب كرة القدم في لبنان وإنجلترا، تكشفان عن الفارق الكبير بين ثقافة التعامل مع الأزمات خاصة الإصابات والحالات الطارئة في وطنا العربي وأوروبا.

الواقعة الأولى، حدث في مباراة بالدوري اللبناني تتوقف أكثر من 30 دقيقة بسبب إصابة لاعب ولا يجدوا سيارة إسعاف في الملعب لنقله إلى المستشفى، ليتم الاستعانة بسيارة أحد الإداريين لإنقاذ الموقف.

وبعد أن فشلوا في تلك الفكرة اتصلوا بالإسعاف لإحضار سيارة مجهزة طبيا، وبالفعل وصلت بعد انتظار طويل، ليتم نقل اللاعب المصاب أخيرا إلى المستشفى.

للتعرف أكثر على تفاصيل الواقعة الأولى: أضغط هنا

الواقعة الثانية، حدث في مباراة في دوري الدرجة الثانية بإنجلترا، بعد انطلاق اللقاء بـ30 دقيقة هبطت طائرة طبية على أرض الملعب لإنقاذ مشجع من الموت بعد أن تعرض لأزمة صحية شديدة، وتم إلغاء اللقاء وعدم استكماله، وسط تصفيق للجماهير تحية لهذا القرار ولدعم المشجع المريض الذي تم نقله إلى المستشفى لاستكمال العلاج.

للتعرف أكثر على تفاصيل الواقعة الأولى: أضغط هنا

فمتى نصل لهذا المستوى من التفكير والاحترافية؟

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة