لماذا أليسون هو الحارس الأساسي للبرازيل وليس إيديرسون؟

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
أليسون

يسطير مركز حارس روما الإيطالي أليسون على مركز حراسة المرمى في المنتخب البرازيلي، وعلى بعد أشهر من نهائيات كأس العالم في البرازيل يفرض نفسه بقوة ليكون الحارس الأساسي للسيليساو في المونديال على حساب نجم مانشستر سيتي إيديرسون.

نظريا ربما الأغلبية قد تجمع على أن إيديرسون هو من يجب أن يكون الحارس الأساسي للبرازيل، بالنظر إلى قيمة النادي، وقوة الدوري، ووضعية فريقه في المسابقات التي ينافس عليها هذا الموسم. لكن بإلقاء نظرة شاملة على أرقام الحارسين ربما قد يتضح لنا الوضع أكثر، لنجيب على سؤال لماذا أليسون هو الحارس الأساسي للبرازيل وليس إيديرسون؟

دقائق اللعب: لعب إيدرسون 2656 دقيقة، من أصل 2700 ممكنة هذا الموسم في الدوري الإنجليزي مع مانشستر سيتي. وكانت ال 44 دقيقة الوحيدة التي غاب عنها بسبب تدخل ماني القوي عليه، الذي تعافى منه بسرعة. فيما لم يفوت أليسون أي دقيقة لعب هذا الموسم في الدوري الإيطالي. وكلاهما لعب كل الدقائق في دوري أبطال أوروبا، باستثناء مباراة وحيدة غاب عنها إيديرسون.

النتيجة: التعادل

الأداء العام: وفقًا لموقع “هاوتوسكورد”، يملك إيديرسون معدل 6.8 من أصل 10، باحتساب أدائه في الدوري الإنجليزي، ودوري أبطال أوروبا. ومن الجدير بالذكر أن إيديرسون قدم أداء أفضل بكثير في الدوري الإنجليزي مما فعل في دوري الأبطال. فيما بلغ معدل ​​إليسسون 7.02 من 10 في كلا المسابقتين، لكن أدائه كان أفضل في الدوري الإيطالي. إلا أنه من العدل القول أن إيديرسون يلعب في دوري أقوى.

النتيجة: التعادل

الأداء الفردي للحارسين: قام إيدرسون ب 44 تصديا ناجحا في الدوري الإنجليزي هذا الموسم، وتلقت شباكه 20 هدفاً. هذا يعطيه نسبة تصديات تقريبًا 68.75٪. وبالمقارنة نجح إليسون في تحقيق 85 تصديا ناجحا في الدوري الإيطالي وتلقت شباكه 23 هدفًا. هذا يعطيه نسبة تقريبية قدرها 78.7٪ من التصديات الناجحة، وهو أفضل بكثير من نظيره إيديرسون. ويمتلك إيديرسون مباراتين أكثر من أليسون في الحفاظ على نظافة الشباك (14 إلى 12).

النتيجة: تفوق أليسون

الخلاصة: كما نرى، الإحصائيات تظهر التقارب الكبير والمتساوي في أداء الحارسين، ومن المرجح أن يستند تيتي في اختياره للحارس الأساسي للبرازيل في كأس العالم  2018 إلى تفضيل شخصي، مرتكز بالأساس على أسلوب لعب الفريق، المتحفظ، الذي يعتمد على رد الفعل أكثر من الفعل، الكرات الطويلة، والهجمات المرتدة، والتحولات السريعة.. أسلوب يخدمه أليسون المتحفظ، أكثر من إيديرسون المغامر.

فيديو مهم : ماذا ينتظر جون سينا من أندرتيكر ؟

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة