ذكرت صحيفة لاجازيتا ديلو سبورت الإيطالية أن الحارس الأسطوري جيانلويجي بوفون ما زال يخطط لمفاجآت جديدة بخصوص مستقبله في عالم كرة القدم.

وكان بوفون قد رحل عن يوفنتوس بعد أن قضى 17 موسماً في النادي، وقرر الانتقال بصفقة حرة إلى باريس سان جيرمان في الصيف الماضي، ووقع على عقد يمتد لعام واحد فقط.

ومن غير الوارد بقاء بوفون مع سان جيرمان الموسم القادم، وهذا ما ألمح إليه المدرب الألماني توماس توخيل وما تؤكده العديد من المصادر، ويبدو أن الحارس الإيطالي يعيش أيامه الأخيرة في ملعب حديقة الأمراء.

وفي الوقت الذي توقع فيه الكثيرين أن يتخذ بوفون قرار الاعتزال بنهاية الموسم كونه يبلغ 41 عام في الوقت الراهن، إلا انه ما زال يخبئ بعض المفاجآت في خططه المستقبلية.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن بوفون لا ينوي الاعتزال بنهاية الموسم، ويفكر بالانتقال إلى أحد الأندية المشاركة في بطولة دوري أبطال أوروبا الموسم القادم، وهي البطولة التي أصبحت هاجساً بالنسبة له بعد فشله بالفوز بها طوال مسيرته.

وخاض بوفون 24 مباراة فقط مع باريس سان جيرمان هذا الموسم، ولم يقدم الأداء المنتظر منه، حتى أن البعض يعتبره السبب في إقصاء الفريق من دوري الأبطال على يد مانشستر يونايتد.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – قاد النجم البرازيلي نيمار فريقه باريس سان جرمان المتوج بطلاً قبل عدة جولات، إلى تحقيق فوز معنوي على مضيفه آنجيه بهدفين مقابل هدف، ضمن فعاليات الأسبوع 36 بمسابقة الدوري الفرنسي.

وسجل نيمار الهدف الأول للضيوف بعدما تابع برأسه في الشباك كرة عرضية وصلته من مواطنه داني ألفيش في الدقيقة 20، مسجلاً هدفه الخامس عشر في البطولة في المركز الرابع لترتيب الهدافين بفارق 15 هدفاً عن المتصدر زميله الفرنسي كيليان مبابي.

وفي الشوط الثاني، ساهم نيمار في صنع الثاني عندما رفع كرة عالية من ركلة ركنية وتابعها الأرجنتيني أنخل دي ماريا برأسه في المرمى عند الدقيقة 50 من عمر اللقاء.

وأكمل باريس سان جيرمان الدقائق الخمس الأخيرة من زمن المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد مدافعه البرازيلي ماركينيوس إثر ارتكابه خطأ ضد ويلفريد كانجا، لينال أصحاب الأرض ركلة جزاء جاء منها هدف تقليص الفارق بالدقيقة 86.

وكان سان جرمان قد ضمن الاحتفاظ باللقب في الجولة 33، وبات الهدف في المراحل الخمس الأخيرة هو إضافة أكبر عدد ممكن من النقاط إلى رصيده الذي ارتفع اليوم إلى 88 نقطة مقابل 45 لآنجيه في المركز الثاني عشر.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – أكد توماس توخيل، مدرب نادي باريس سان جيرمان، أن نيمار دا سيلفا ليس قائداً بمواصفات مواطنيه ماركينيوس وتياجو سيلفا، مشيراً إلى أنه سيتوقف عن الاعتماد على المداورة في مركز حراسة المرمى.

وقال توخيل في تصريحات صحفية اليوم: “يجب أن نتقبل عقوبة نيمار، أما بخصوص مغادرة اللاعب مبكراً إلى بلاده للمشاركة في كوبا أمريكا فهو قرار يخص إدارة النادي، نيمار ليس اللاعب الوحيد بصفوف البي إس جي الذي سيشارك في هذه البطولة القارية”.

وبسؤاله عن إمكانية ارتداء نيمار شارة قيادة الفريق الباريسي، رد توخيل: “هناك العديد من السبل من أجل أن تظهر طريقتك في القيادة، الأمر لا يتعلق بالشارة فقط، ونيمار قائد للفريق بنفس قدر تياجو سيلفا وماركينيوس وبوفون”.

وأضاف: “هو قائد بطريقة مختلفة، فهو لاعب مبدع ويمكنه أن يكون قائد عن طريق الإبداع وعن طريق المهارة والشجاعة التي يتمتع بها، هو لا يخاف أبداً، ويلعب بشكل جيد هجومياً”.

وعن ملف حراسة المرمى، قال توخيل: “لن أقوم مجدداً بسياسة التدوير لأنه مركز حساس يحتاج للثقة والاستمرارية، نحن الفريق الوحيد في التاريخ الذي يقوم بإشراك حارسين كل 3 أيام، قمنا بذلك بسبب قدرات بوفون وأريولا”.

واختتم بالقول: “لن أقوم بتغيير حارس المرمى كل مباراتين أو ثلاثة، بل سيكون هناك حارساً أساسياً، ولن أكشف من سيستمر مع الفريق، فهو أمر لم نحسمه بشكل نهائي”.

الأكثر مشاهدة