Getty

موقع سبورت 360 – أكد توماس توخيل، مدرب نادي باريس سان جيرمان، أنه غير نادم على استبعاد كيليان مبابي من حساباته في المباراة الأخيرة ضد نانت، مشيراً إلى أنه يرفض تبرير قراراته.

وخسر باريس سان جيرمان أمام مضيفه نانت بثلاثة أهداف لهدفين، مساء أمس الأربعاء على ملعب “لو بوجوار” في المباراة المؤجلة من الجولة 28 للدوري الفرنسي.

وقال توخيل بعد المباراة: “لست نادماً لأنه قراري تجاه اللاعب، ولست مطالباً بالتفسير فهذا جزء من صلاحياتي كمدرب.. لا أقول إن استبعاد مبابي جاء لعقوبة ما، لا أود الرد على هذا السؤال”.

وتابع: “لا أعلم إذا كان اللاعبون الغائبون (بما فيهم مبابي) سيكونون جاهزين للقاء موناكو يوم الأحد المقبل أم لا، الأمر صعب للغاية، يجب أن يتحلى اللاعبون بحوافز إضافية وعقلية قوية في كل مباراة”.

يذكر أن العلاقة بين توماس توخيل وكيليان مبابي متوترة نسبياً منذ الدور الأول، عندما قرر المدرب الألماني وضع المهاجم الشاب على مقاعد البدلاء في مباراة الكلاسيكو ضد أولمبيك مارسيليا.

الأكثر مشاهدة

سان جيرمان يتلقى هزيمة جديدة تتسبب في تأجيل تتويجه

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تلقى باريس سان جيرمان هزيمة قاسية جديدة من ضيفه نانت بثلاثة أهداف مقابل هدفين خلال المباراة التي جمعتهما على ملعب “لا البوجوار” لحساب الجولة 28 من بطولة الدوري الفرنسي.

وكان الفريق الباريسي يسعى للفوز في هذه المباراة لكي يحسم تتويجه بلقب الدوري الفرنسي بشكل رسمي، كونه يبتعد بفارق 17 نقطة عن ليل صاحب المركز الثاني، علماً انه تبقى 6 جولات فقط على نهاية الموسم، لكن الحسم سوف يتأجل للأسبوع القادم.

وهذه الهزيمة الثانية التي يتعرض لها باريس على التوالي، فقد سقط مشكل مذل في الأسبوع الماضي أمام منافسه ليل بخماسية نظيفة، كما كان قد تعادل مع ستراسبورج بهدفين لمثلهما في الجولة قبل الماضية، أي انه أهدر 7 نقاط في آخر 3 جولات.

وفضل المدرب توماس توخيل عدم الاعتماد على مهاجمه الشاب كيليان مبابي، واشرك العديد من اللاعبين الاحتياطيين في جميع الخطوط، علماً أن إدينسون كافاني وآنخيل دي ماريا ونيمار يغيبون للإصابة.

وكان باريس سان جيرمان السباق بالتسجيل في مباراة اليوم، حيث افتتح النجم البرازيلي داني ألفيس باب التهديف عند الدقيقة 19، قبيل أن يرد أصحاب الأرض سريعاً بهدف التعادل عن طريق دييجو كارلوس.

ونجح عبد المجيد واريس في تسجيل هدف التقدم لنانت قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة، ثم عاد دييجو كارلوس ليسجل الهدف الثالث مع انطلاق الشوط الثاني، قبل أن يقلص سان جيرمان الفارق بتسجيل الهدف الثاني عن طريق البديل جولكو.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – يبدو أن الأيام القليلة المقبلة ستشهد أزمة كبيرة ومتفاقمة بين توماس توخيل، مدرب نادي باريس سان جيرمان، وكيليان مبابي مهاجم الفريق، وذلك لأسباب متعددة وغير واضحة.

وذكرت صحيفة “لو باريزيان”، أن مبابي لن يكون في القائمة التي ستخوض مباراة نانت، مساء اليوم الأربعاء، والتي من المحتمل أن يتوج فيها الفريق ببطولة الدوري الفرنسي هذا الموسم.

وكان توخيل قد أشار إلى أن استبعاد كيليان مبابي، راجع إلى رغبته في إراحة النجم الشاب من أجل مباراة نهائي كأس فرنسا المحدد لها 27 إبريل الجاري، أمام رين.

وأوضحت الصحيفة الفرنسية، أن غياب مبابي عن المباراة ليس بداعي الإرهاق مثلما أكد توخيل، ولكن بسبب تصريحاته الأخيرة عقب خسارة سان جيرمان أمام ليل حينما وصف فريقه بالهواة.

وأشارت الصحيفة المذكورة، إلى أن العلاقة بين توماس توخيل وكيليان مبابي متوترة نسبياً منذ النصف الأول من الموسم، عندما قرر توخيل وضع المهاجم الشاب على مقاعد البدلاء في مباراة الكلاسيكو ضد أولمبيك مارسيليا.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة