Getty

موقع سبورت 360 – يبدو أن الأيام القليلة المقبلة ستشهد أزمة كبيرة ومتفاقمة بين توماس توخيل، مدرب نادي باريس سان جيرمان، وكيليان مبابي مهاجم الفريق، وذلك لأسباب متعددة وغير واضحة.

وذكرت صحيفة “لو باريزيان”، أن مبابي لن يكون في القائمة التي ستخوض مباراة نانت، مساء اليوم الأربعاء، والتي من المحتمل أن يتوج فيها الفريق ببطولة الدوري الفرنسي هذا الموسم.

وكان توخيل قد أشار إلى أن استبعاد كيليان مبابي، راجع إلى رغبته في إراحة النجم الشاب من أجل مباراة نهائي كأس فرنسا المحدد لها 27 إبريل الجاري، أمام رين.

وأوضحت الصحيفة الفرنسية، أن غياب مبابي عن المباراة ليس بداعي الإرهاق مثلما أكد توخيل، ولكن بسبب تصريحاته الأخيرة عقب خسارة سان جيرمان أمام ليل حينما وصف فريقه بالهواة.

وأشارت الصحيفة المذكورة، إلى أن العلاقة بين توماس توخيل وكيليان مبابي متوترة نسبياً منذ النصف الأول من الموسم، عندما قرر توخيل وضع المهاجم الشاب على مقاعد البدلاء في مباراة الكلاسيكو ضد أولمبيك مارسيليا.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

مبابي بعد الخماسية : سان جيرمان يفتقد للشخصية القوية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – كشف المهاجم الفرنسي كيليان مبابي عن ما ينقص فريقه باريس سان جيرمان ، بعد الهزيمة التاريخية على يد ليل بخمسة أهداف مقابل هدف ، أمس الأحد ، ضمن منافسات الدوري الفرنسي.

ويعتقد كيليان مبابي أن افتقاد الثقة والشخصية أهم ما يحتاجه باريس سان جيرمان في الفترة القادمة ، مضيفاً أن الوصول إلى لقب الدوري الفرنسي في الموسم الحالي لا يجب أن يمر من خلال هذه الهزيمة.

وقال مبابي في تصريحات لقناة “كانال بلس” الفرنسية إن المباراة كانت متقلبة وكان الفريق يسيطر عليها لفترات وفشل في ذلك لفترات أخرى ، وكل ذلك يأتي بسبب افتقاد الشخصية”.

وأكمل اللاعب الشاب حديثه “افتقاد الشخصية واحدة من مشكلاتنا ، الآن سنكون أبطالاً ولا يمكن تلقي مثل هذه الخسارة”.

يذكر أن هذه الهزيمة الأكبر لباريس سان جيرمان في الدوري الفرنسي خلال القرن الحالي.

ومن المؤكد تتويج باريس بلقب الدوري الفرنسي في حال فوزه على نانت يوم الأربعاء القادم ، بعد وصوله رصيده إلى 81 نقطة من 31 جولة ، مقابل 64 نقطة من 32 جولة لليل الثاني.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

يسعى كيليان مبابي مهاجم باريس سان جيرمان الشباب لتضييق الخناق على ليونيل ميسي نجم برشلونة في سباق الحذاء الذهبي الذي يمنح لأفضل هداف في الدوريات الأوروبية خلال الموسم.

ويتربع ميسي على صدارة سباق الحذاء الذهبي برصيد 66 نقطة (33 هدف)، ويتفوق على مبابي بفارق 6 أهداف كاملة، حيث يحتل النجم الفرنسي المركز الثاني برصيد 54 نقطة (27 هدف).

ويحتسب الهدف بنقطتين في الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى (الإسباني، الإنجليزي، الإيطالي، الفرنسي والألماني)، بينما يحتسب الهدف بنقطة ونصف في الدوريات المصنفة ما بين 6 إلى 11، أما بقية الدوريات، فيعادل فيها الهدف بنقطة واحدة فقط.

ويملك مبابي فرصة ذهبية لكي يقلص الفارق مع ميسي على اعتبار أنه المنافس الوحيد له على الجائزة، حيث سيغيب البرغوث عن مباراة فريقه اليوم ضد هويسكا في الدوري الإسباني، بينما سيخوض صاحب 20 عام مباراة ضد ليل يوم غد الأحد سوف يسعى خلالها لهز شباك المرمى.

أي هدف سوف يسجله مبابي في هذه المباراة سوف يساعده في رحلة مطاردة ميسي، مستغلاً أن الأخير سيغيب عن مباراة البرسا اليوم، علماً أنه أحرز هدف في شباك ليل خلال مباراة الذهاب التي انتهت بفوز باريس بهدفين مقابل هدف.

وإليكم ترتيب الهدافين في سباق الحذاء الذهبي:-

ليونيل ميسي: 33 هدف (66 نقطة)

كيليان مبابي: 27 هدف (54 نقطة)

روبرت ليفاندوفسكي: 21 هدف (42 نقطة)

فابيو كوالياريلا: 21 هدف (42 نقطة)

كريستوف بيونتك: 21 هدف (42 نقطة)

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة