Getty Images

موقع سبورت 360 – كشفت وسائل الإعلام الفرنسية اليوم الأربعاء عن اهتمام من جانب رئيس باريس سان جيرمان من أجل شراء نادي روما الإيطالي لكرة القدم خلال الفترة القادمة.

وأكدت صحيفة “ليكيب” صحة المعلومات التي نشرتها صحيفة “كورييري ديللو سبورت” الإيطالية حول وجود توجه داخل شركة قطر للاستثمارات الرياضية لشراء نادي روما بشكل كامل.

وأشارت هذه المصادر أيضاً أن مالك نادي باريس سان جيرمان عرض مبلغاً بقيمة 400 مليون يورو في محاولة للاستحواذ على أسهم روما ، لكن مالك النادي جيمس بالوتا نفى وجود أي عرض.

وأفادت هذه التقارير أن مالك روما نفى علمه بوجود أي عرض لشراء فريق الذئاب من جانب أطراف أخرى ، إلى جانب رفض رجل الأعمال الأمريكي بيع نادي العاصمة بأي حال من الأحوال.

وتشرح صحيفة “ليكيب” أنه على الرغم من صعوبة تأكيد هذا العرض المالي ، إلا أن مصلحة قطر وشركة قطر للاستثمارات الرياضية موجودة حول شراء نادي روما ، بعد قيام خبراء بدراسة جدوى اقتصادية مؤخراً.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – بات في حُكم المؤكد، رحيل اللاعب أدريان رابيو عن صفوفه ناديه باريس سان جيرمان، خلال الانتقالات الصيفية القادمة، بعدما وصلت العلاقة بين الطرفين إلى طريق مسدود.

وذكرت صحيفة “ليكيب” الفرنسية، أن إدارة باريس سان جيرمان تستعد لاتخاذ قرار جديد بشأن لاعب الوسط المتمرد أدريان رابيو، حيث من المتوقع أن تُخفف من حدتها وقسوتها تجاه النجم الفرنسي.

وقبل مدة، تم استبعاد رابيو من الفريق الأول، كما أنه واجه عقوبة الإيقاف لستة أيام، إضافة إلى أنه أجبر على دفع غرامة مالية لم يكشف عن حجمها.

ونال رابيو، أكثر من عقوبة في الأشهر الماضية، بدأت بتجميد مشاركته في المباريات ثم تغريمه ماليا بخصم جزء من المكافآت المنصوص عليها في التعاقد.

وأوضحت الصحيفة المذكورة، أن إدارة النادي الباريسي قررت إعادة رابيو للمشاركة في التدريبات، بدايةً من الأربعاء المقبل، لكنها أكدت أنه لن يلعب أي دقيقة مستقبلاً بقميص باريس سان جيرمان.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

أزال توماس توخيل المدير الفني لباريس سان جيرمان الغموض بشأن إبقاء كيليان مبابي على مقاعد البدلاء خلال مباراة ستراسبورج التي لعبت يوم أمس الأحد وانتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما.

وأثار توماس توخيل جدلاً واسعاً بهذا القرار، لأن الفريق لم يعد ينافس على بطولة دوري أبطال أوروبا، وبالتالي ليس هناك ضغط مباريات لإراحة مبابي، خصوصاً وأنه اللاعب الوحيد الذي ينافس ليونيل ميسي نجم برشلونة على جائزة الحذاء الذهبي.

وأحرز كيليان مبابي 27 هدفاً في الدوري الفرنسي حتى الآن، محتلاً المركز الثاني في سباق الحذاء الذهبي خلف ميسي الذي يملك 32 هدف في الليجا الإسبانية.

وأوضح توخيل أن إبقاء مبابي على مقاعد البدلاء وإقحامه في الشوط الثاني كان قراراً احترازياً لتجنب تعرضه للإصابة كونه يعاني من إجهاد بدني.

وقال المدرب الألماني في تصريحات لوسائل الإعلام “هل تفاجأتم من قراري؟ لقد اعتمدت على مبابي كثيرا، الجميع اندهش من جلوسه على دكة البدلاء، لكن لا أحد يتذكر أنه شارك في آخر 9 مباريات بشكل متتالي وساهم في تسجيل الأهداف، إنه أمر مثير للدهشة”.

وتابع “يجب أن أحمي اللاعبين، لا أرغب بخوض المباريات بدون نيمار وكافاني ودي ماريا، ولكنني مضطراً لذلك، كما أن مبابي عانى من بعض المشاكل العضلية في المباريات الثلاث الأخيرة، لذلك كان من الصعب الاعتماد عليه لتجنب ما حدث مع ماركينيوس الذي تعرض لإصابة أمام نانت”.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة