ليونيل ميسي - باريس سان جيرمان - الدوري الفرنسي

سبورت 360 – تعرض الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازلي نيمار لهتافات مسيئة من جماهير باريس سان جيرمان، وذلك خلال المباراة التي يخوضها الفريق الآن ضد بوردو على ملعب بارك دي برانس.

وهتفت الجماهير ضد ميسي ونيمار قبل انطلاق المباراة، وتحديداً في اللحظة التي كان يتم فيها ذكر أسماء اللاعبين عبر مكبر الصوت الموجود داخل الملعب.

وذكرت صحيفة ديلي ميرور البريطانية أن جماهير باريس غاضبة جداً من النجميين البرازيلي والأرجنتيني، بعد إقصاء الفريق من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء الماضي على يد ريال مدريد.

وتلقى باريس سان جيرمان هزيمة قاسية في ملعب سانتياجو برنابيو بثلاثية مقابل هدف يتيم، ونجح ريال مدريد في خطف بطاقة التأهل إلى ربع النهائي بتسجيله 3 أهداف متتالية في الشوط الثاني، رغم أن الفريق كان متأخراً بنتيجة مباراة الذهاب بهدف نظيف، وبنفس النتيجة في الشوط الأول من لقاء العودة.

ولم يظهر ميسي ونيمار بالمستوى المطلوب منذ بداية الموسم الحالي، وبالأخص في مواجهة العودة ضد ريال مدريد، الأمر الذي جعل الجماهير تحملهما مسؤولية الهزيمة بشكل مباشر، لاسيما وأن كلاهما يحصل على أعلى راتب في العالم

ولم تكتفي جماهير باريس بالهتافات ضد نيمار وميسي قبل انطلاق المباراة، بل اطلقت عليهما صافرات الاستهجان في كل مرة يلمس أحدهما الكرة خلال النصف ساعة الأولى من مباراة بوردو.

جماهير باريس تطالب مبابي بالبقاء

وفي الوقت الذي يتعرض فيه ميسي ونيمار للانتقادات، أنصفت الجماهير الباريسية المهاجم الفرنسي الشاب كيليان مبابي، وطالبته بالبقاء مع النادي، وذلك بعد تألق اللاعب بشكل ملفت ذهاباً وإياباً ضد ريال مدريد.

كما طالب عشاق باريس سان جيرمان في ملعب بارك دي برانس استقالة إدارة النادي، وبالأخص المدير الرياضي ليوناردو، والذي يعد المسؤول الأول عن مشروع باريس الحالي.