كريم بنزيما - ريال مدريد - دوري أبطال أوروبا

سبورت 360 – انتهى مسلسل “باريس سان جيرمان ضد ريال مدريد” بشكلٍ مثير بتأهل البطل الإسباني لربع نهائي دوري أبطال أوروبا لهذا الموسم.

ويرجع الفضل للفرنسي المبدع كريم بنزيما الذي سجل ثلاثية ريال مدريد في مرمى باريس سان جيرمان، ليتأهل الريال بطريقة دراماتيكية بعد أن كان المرينجي متأخراً بهدفين نظيفين بجموع لقائي الذهاب والإياب.

يبدو أن قادة باريس سان جيرمان الفرنسي وحتى اللاعبين لم يستوعبوا ما حدث خلال أرضية الملعب، من فوز واكتساح باريسي إلى خسارة وضياع حلم دوري الأبطال مجدداً.

تفاصيل ما حدث من تجاوزات باريس بعد ريمونتادا الريال

الجميع في باريس سان جيرمان كان في حالة صدمة، صدمة جعلت مسؤولو النادي يقومون بأشياء لا يمكن أن تخرج من أناس عقلاء يديرون أكبر أندية العالم، ولكن ما حدث خلال اللقاء جعلهم يتصرفون بطريقة عنيفة بعض الشيء.

الخليفي لأحد عمال ريال مدريد “سأقتلك”!

ناصر الخليفي – باريس سان جيرمان – الدوري الفرنسي

حسب ما نشرته صحيفة “ماركا” الإسبانية، فإن الخليفي رئيس باريس أفسد الأمر في البرنابيو، عقب انتهاء المباراة نزل سريعاً إلى غرفة تبديل الملابس، وهاجم موظف ريال مدريد وقال له بالحرف “سأقتلك”، وبعدها تعدى على طاقم التحكيم وكسر راية أحد الحكام.

مشاهد مؤسفة لا تخرج من رئيس نادي، حيث لم يستطع تحمل رؤية فريقه يفشل مرة أخرى في تحقيق الهدف الأكبر وهو الفوز بدوري الأبطال.

الخليفي نزل إلى المنطقة الخاصة بغرف اللاعبين والحكام، للبحث عن الطاقم التحكيمي المستاء منه للغاية لاحتسابه الهدف الأول لبنزيما.

وأثناء بحث الخليفي عن غرفة الحكام، كان أحد العمال في ريال مدريد يقوم بتسجيل الموقف بالفيديو، ليذهب إلى رئيس باريس مباشرة ويقول له سأقتلك، وبعدها طلب ليوناردو المدير الرياضي لباريس محو كل شيء قاله الخليفي لتهدئة الوضع.

ولكن الخليفي لم يهدأ وفقد أعصابه وذهب للحكام وهاجمهم، ويقال أنه كسر راية أحدهم. وقام حكم المباراة الهولندي داني مكيلي بتسجيل ما حدث من قادة باريس “الخليفي وليوناردو”.

دوناروما ونيمار يتشاجران بسبب ريمونتادا بنزيما

نيمار دا سيلفا – باريس سان جيرمان – الدوري الفرنسي

يبدو بأن التوتر والانفعال طال أيضاً نجوم باريس سان جيرمان، حيث أشارت صحيفة “ماركا” الإسبانية أيضاً إلى وقوع شجار بين نيمار دا سيلفا وجيانلويجي دوناروما في غرفة خلع ملابس الفريق الباريسي.

وأوضحت الصحيفة أن نيمار عاتب جيانلويجي دوناروما على الخطأ الذي ارتكبه في هدف بنزيما الأول، وقام الحارس الإيطالي بالرد عليه.

واستمر نيمار في لوم دوناروما بأنه كان السبب في خسارة باريس، وتصاعد النقاش بين الاثنين وكان سيصل إلى الشجار بالأيدي لولا تدخل الجميع في غرفة خلع الملابس لمنع تصعيد الأمور.

وأكملت “ماركا” قائلة بأن باريس سان جيرمان سيستغرق بعض الوقت لاستيعاب ما فعله ريال مدريد في ليلة يوم الأربعاء.