يورجن كلوب

موقع سبورت 360 – ينتظر عشاق الساحرة المستديرة بشكل عام والكرة الإنجليزية بشكل خاص مباراة القمة التي ستجمع مانشستر يوناتد وليفربول على ملعب أولد ترافورد اليوم الأحد، وذلك ضمن إطار الجولة 9 من بطولة البريميرليج.

ويقدم ليفربول أداء أكثر من رائع في الموسم الحالي، وموسم بعد الآخر يتطور الفريق مع المدرب الألماني يورجن كلوب، بينما يعيش مانشستر يونايتد أزمة حقيقة هذا الموسم تحت قيادة المدرب أولي جنار سولشاير الذي من المتوقع إقالته في المرحلة المقبلة إن استمرت النتائج على ما هي عليه الآن.

ورغم تراجع مانشستر يونايتد منذ رحيل ألسير أليكس فيرجسون، وتطور ليفربول مع المدرب الألماني، إلا أن يورجن كلوب لا يتفوق على الشياطين الحمر في المواجهات المباشرة، فهناك تعادل في عدد الانتصارات.

ملخص مواجهات ليفربول ومانشستر يونايتد منذ وصول كلوب

استلم يورجن كلوب تدريب الريدز في عام 2015، ومنذ ذلك الوقت، خاض 9 مباريات في ديربي إنجلترا، 7 منهم في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، ومباراتان في الدوري الأوروبي.

وقاد كلوب فريقه للفوز على مانشستر يونايتد في مناسبتين فقط، بينما تلقى هزيمتين، وانتهت باقي المواجهات بالتعادل، كان آخرها مباراة العودة في الموسم الماضي التي انتهت بالتعادل السلبي على ملعب أولد ترافورد.

وكانت أول مرة يحقق فيها كلوب الفوز على مانشستر يونايتد في ذهاب دور الستة عشر لبطولة اليوروبا ليج، وانتصر حينها بهدفين نظيفين، وانتظر عامين بعد ذلك ليحقق انتصاره الثاني، والذي كان في ذهاب البريميرليج الموسم المنقضي بنتيجة 3-1.

وسجل ليفربول في عهد كلوب 8 أهداف في ديري إنجلترا، بمعدل 0.9 هدف في المباراة الواحدة، بينما استقبلت شباكه 6 أهداف فقط، بمعدل 0.7 هدف في المباراة، وربما هذا الشيء الوحيد الذي يظهر تفوق طفيف للمدرب الألماني.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

ليفربول أمام رقم مميز حال تحقيقه الفوز على مانشستر يونايتد في مباراة اليوم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
مباراة ليفربول ومانشستر يونايتد

موقع سبورت 360 – يحل فريق ليفربول مساء اليوم الأحد ضيفاً على مانشستر يونايتد بملعب “الأولد ترافورد”، في قمة مباريات الجولة التاسعة من عمر مسابقة الدوري الإنجليزي هذا الموسم 2019 / 2020.

ويدخل ليفربول المباراة وهو متصدر لجدول ترتيب الدوري الإنجليزي بالعلامة الكاملة برصيد 24 نقطة، بينما يحتل مانشستر يونايتد مرتبة متأخرة بتواجده بالمركز الرابع عشر برصيد تسع نقاط.

فوز ليفربول في مباراة اليوم يعني للمدرب الألماني يورجن كلوب وللاعبي الريدز أشياءً عديدة، وسيعادل بها أرقاماً قياسية مميزة.

رقم قياسي في انتظار ليفربول بمباراة اليوم أمام مانشستر يونايتد

في حال فوز ليفربول بمباراة اليوم أمام مانشستر يونايتد، فإن الريدز سيعادل أطول سلسلة فوز متتالي في تاريخ الدوري الإنجليزي.

الريدز فاز حتى الآن في 17 مباراة متتالية من شهر مارس الماضي، وحتى الآن، وإذا انتصر في مباراة اليوم، سيصل للانتصار 18 على التوالي، ويعادل رقم مانشستر سيتي كصاحب أعلى سلسلة انتصارات متتالية في تاريخ البريميرليج.

وبالنسبة لمباراة اليوم، فإن الأرقام تؤكد ترجيح كفة ليفربول أمام مانشستر يونايتد، فالمدرب الألماني يورجن كلوب قائد الليفر خسر أمام الشياطين الحمر في مباراة واحدة بآخر 8 لقاءات.

الأكثر مشاهدة

مانشستر يونايتد × ليفربول

موقع سبورت 360 – تتوجه أنظار عشاق كرة القدم يوم الأحد إلى ملعب أولد ترافورد الذي يحتضن مباراة من العيار الثقيل ، وذلك عندما يحل ليفربول المتصدر ضيفاً على مانشستر يونايتد في قمة الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويبحث نادي ليفربول عن الفوز في هذا اللقاء الهام من أجل الابتعاد في الترتيب العام والتأكيد على قوته للمنافسة على لقب الدوري الإنجليزي ، في حين يسعى فريق الشياطين الحمر للخروج من مأزق النتائج السلبية والعودة مجدداً إلى سكة الانتصارات.

وفيما يلي أبرز الأرقام والاحصائيات عن هذه المباراة:-

* مانشستر يونايتد لم يخسر في آخر خمس مباريات على أرضه أمام ليفربول ، محققاً ثلاث انتصارات وتعادلين ، وهي أطول سلسلة دون هزائم ضد الريدز في أولد ترافورد بين فبراير 1991 ومارس 2000 (10).

* ليفربول فاز حتى الآن في خمس مباريات ضد مانشستر يوتايتد على ملعب أولد ترافورد في الدوري الإنجليزي الممتاز ، فقط مانشستر سيتي (7) وتشيلسي (6) حققا انتصارات أكثر منه على ذلك الملعب.

* أربعة من المواجهات الستة الأخيرة في الدوري الإنجليزي الممتاز بين مانشستر يونايتد وليفربول انتهت بالتعادل ، مقابل فوز واحد لكل منهما ، وذلك بعد أن انتهت أربع مباريات فقط بالتعادل في 36 مباراة قبل ذلك.

* ستكون هذه المرة الأولى التي يلعب فيها ليفربول ضد مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي وهو متصدر للترتيب منذ أكتوبر 1996 ، عندما فاز مانشستر يونايتد (1-0) على ملعب أولد ترافورد بهدف ديفيد بيكهام.

* منذ فوزه على تشيلسي 4-0 ، لم يسجل اليونايتد أكثر من هدف في آخر 10 مباريات في جميع المسابقات ، وهي أطول سلسلة من دون تسجيل أكثر من هدف منذ أن تكرر ذلك في 13 مباراة بين مايو وأيلول 2007.

* ليفربول على بعد انتصار واحد خارج أرضه ليحقق الرقم القياسي التاريخي في الدوري الإنجليزي الذي يتعلق بتحقيق 18 فوزاً متتالياً في البطولة ، والذي يحتفظ به مانشستر سيتي في الفترة بين أغسطس وديسمبر 2017.

* مانشستر يونايتد خسر مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز على أرضه خلال هذا الموسم ، آخر مرة خسر فيها مباراتين في أول خمس مباريات على ملعب أولد ترافورد في بداية الموسم جاء في موسم 1990-1991.

* خلال مسيرته مع ليفربول ، فإن يورغن كلوب يعتبر من أكثر المدربين الذين لعبوا خارج أرضه كمدير فني ضد مانشستر يونايتد من دون فوز ، أكثر من ضد أي خصم آخر في جميع المسابقات محققاً ثلاث تعادلات وهزيمة.

* محمد صلاح لاعب ليفربول لم يسجل اي هدف ولم يصنع أي تمريرة حاسمة في مباراته الأربع في الدوري الإنجليزي ضد مانشستر يونايتد ، وهو الفريق الوحيد الذي واجهه أكثر من مرة دون المشاركة في أي هدف.

* ترينت ألكساندر أرنولد لاعب ليفربول صنع حتى الآن ثماني فرص للتسجيل لزميله روبرتو فيرمينو في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال هذا الموسم ، فيما لم يعط أي لاعب هذا الحجم من الفرص لزميله حتى هذه المرحلة.

* ثلاثة وثلاثون بالمئة من أهداف ماركوس راشفورد في الدوري الإنجليزي جاءت ضد الأندية الستة الكبار ، بمعدل 10 من 30 هدفاً ، وقد سجل هدفًا في كل 208 دقيقة ضد هؤلاء مقارنةً بهدف في كل 266 ضد الفرق الأخرى.

الأكثر مشاهدة