كلوب

موقع سبورت 360- كشف المدرب الألماني يورجين كلوب أن ناديه السابق بوروسيا دورتموند أراد أن يحظى بخدماته مرة أخرى في بداية الموسم الماضي.

كان ذلك في صيف عام 2018 بعد أن قاد الألماني فريق الريدز إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث تلقى كلوب مكالمة هاتفية للعودة إلى تدريب فريق ملعب السجنال ادونا بارك.

حيث بحث الرئيس التنفيذي للنادي هانز خواكيم فاتسكه عن مدرب كبير يقود النادي بعد فشل بيتر بوش وبيتر ستوجر في إحداث بصمة مع أسود الفيستفاليا في الدوري الألماني خلال موسم 2017/2018.

كيف كان يعتقد دورتموند بان كلوب سيغادر ليفربول ؟

وأكد فاتسكه ذلك في كتاب السيرة الذاتية الخاص به والذي كان بعنوان “الحب الحقيقي: حياة مع بوروسيا دورتموند”، حيث ناقش كلوب في إمكانية عودته إلى النادي.

قال مدرب الريدز: “كنت على متن الطائرة ورن هاتفي فرأيت فاتسكه يقول لي..يورجين عليك أن تعود إلينا”.

استطرد كلوب: “لقد ضحكت وأعتقدت أنه يمزح وقلت له: هل أنت غبي..هل تمزح؟ من أين أتت لك هذه الفكرة..سأستمر مع ليفربول لبضعة سنوات أخرى”.

تابع كلوب: “لا أدرى مدى جديته في هذا الوقت لكنني أدركت أنه يريدني أن أكون على استعداد للعودة في أي وقت”.

وأمضى كلوب مع دورتموند سبع سنوات وفاز بلقب البوندسليجا معهم كما حقق نجاحات ملحوظة في بطولة دوري أبطال أوروبا.

من جانبه قال فاتسكه في كتابه :” كنت أعرف أن يورجين سيقول لا وأنه سينهي عقده في ليفربول..ولكن إذا كان يرغب في أن يمضي في اتجاه مختلف فكان بالإمكان أن يعود مرة أخرى إلى دورتموند..أعرف أن هذا لم يكن ممكناً ولكني لم أكن لأسامح نفسه لو لم أفعل”.

ونجح مدرب ليفربول في الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي كما قاده إلى ثمانية انتصارات في الموسم الجديد من الدوري الإنجليزي الممتاز ومازال لديه عقد مستمر حتى عام 2022.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

يورجن كلوب

موقع سبورت 360 – أقر يورجن كلوب مدرب ليفربول الإنجليزي لكرة القدم أنه منفتح على العودة إلى بوروسيا دورتموند الألماني إذا كان بحاجة ماسة إليه بعد انتهاء مهمته الحالية.

ويتطلع المدرب الألماني لقيادة نادي ليفربول للفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم للمرة الأولى منذ عام 1990 ، وذلك بعد فوزه بلقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.

وحقق فريق الريدز بداية مثالية في الدوري الإنجليزي حيث حقق ثمانية انتصارات متتالية ، وتمكن من توسيع الفارق مع أقرب مطارديه مانشستر سيتي الذي خسر أمام وولفرمامبتون.

ويتبقى على انتهاء عقد المدرب البالغ من العمر 55 عاماً مع ليفربول حوالي ثلاث سنوات ، لكنه شدد من ناحية أخرى إنه ليس في عجلة من أمره للرحيل عن منصبه الحالي في ملعب أنفيلد.

GettyImages-1176350232

يورجن كلوب على استعداد لمساعدة دورتموند إذا كان يحتاج ذلك

وقال كلوب لصحيفة “بيلد” الألمانية : “إذا كان دورتموند بحاجة إلى مساعدتي فلماذا لا أفعل ذلك؟ ، من الجميل جداً أن تتاح لي الفرصة للعودة ولكنني أعتقد أنه لا يبدو مرجحاً للغاية رغم أن هناك دائماً شيء جديد قادم”.

تجدر الإشارة إلى نادي بوروسيا دورتموند والمدرب يورجن كلوب يتمتعان بعلاقة قوية حتى الآن ، حيث أكد رئيس النادي الألماني هانز يواخيم فاتسكه أن الفترة التي قضاها كلوب معهم شهدت صراحة وأمانة منقطة النظير.

GettyImages-1174622162

الأكثر مشاهدة

ألكسندر أرنولد

موقع سبورت 360 – أكد ترينت ألكسندر أرنولد، لاعب ليفربول، أنه سيظل ممتناً إلى الأبد للألماني يورجن كلوب على الإيمان به والفرص التي منحها له، مشيراً في السياق نفسه، إلى أنه كان من الصعب تصديق رحلته المذهلة منذ الانضمام إلى فريق الريدز في سن السادسة.

وسيكون أرنولد على بعد ثلاث مباريات من إتمام الظهور في 100 مباراة مع ليفربول، بعد أن ارتدى قميص الفريق الأول للمرة الأولى في أكتوبر 2016، أي بعد سنة واحدة من قدوم يورجن كلوب.

ما فعله كلوب بحياة أرنولد المهنية:

وقال أرنولد في تصريحات أبرزها الموقع الرسمي للريدز: “كل شيء، بصراحة، بدونه من يعرف ماذا سيحدث، إنه الشخص الذي منحني أكبر الفرص، أكثر مما يمكنني حتى أن أطلبه، من الواضح أنه منحني كثيراً من الثقة والإيمان بي شخصياً، وحاولت رد تلك الثقة في كل مرة يقوم فيها بذلك”.

وتابع: “من الواضح أنه صاحب فضل كبير علي، ونأمل أن تكون هناك أربع سنوات أخرى من النجاح، خلال الأسابيع القليلة الأولى له في ليفربول، كان في الأكاديمية يشاهد اللاعبين الصغار، لقد منحنا هذا إيماناً أكبر بفرصنا وقدم دليلاً للنادي بأنه سيستخدم اللاعبين الشباب ويمنحهم فرصاً”.

وأضاف: “السنوات القليلة الماضية كانت جنونية، لقد سارت الأمور بسرعة كبيرة، لم أتمكن حتى من الجلوس والتفكير في رحلتي منذ بدايتي، لم أتوقع أبداً أن تسير الأمور بطريقة إيجابية، لكنني كنت محظوظاً بما فيه الكفاية وحالفني الحظ بمنحي الفرص من قبل المدربين المناسبين في الأوقات المناسبة”.

واختتم بالقول: “بغض النظر عن عدد الألقاب التي فزت بها، فلن يكون ذلك كافياً بالنسبة لك، تحتاج إلى الاستمرار في العمل لتصبح أفضل كلاعب وكفريق واحد، بغض النظر عما تلعب من أجله، فإن الهدف دائماً هو الفوز، هذه هي العقلية التي لدى الفريق في هذه اللحظة”.

الأكثر مشاهدة